دبي – مينا هيرالد : عقد مجلس الإدارة الجديد لغرفة التجارة الدولية – الإمارات اجتماعاً له مؤخراً في مقر غرفة تجارة وصناعة دبي لمناقشة سبل تفعيل نشاطات الغرفة عبر خطة متكاملة تغطي المرحلة القادمة، والترويج لخدمات غرفة التجارة الدولية في دولة الإمارات العربية المتحدة .

واتفق أعضاء مجلس إدارة غرفة التجارة الدولية- الإمارات على عددٍ من الخطوات والإجراءات التي من شأنها دعم الأعمال في الدولة، وتعزيز تنافسيتها من خلال إطلاق مبادرات جديدة، والترويج لمنتجات وخدمات غرفة التجارة الدولية في مجتمع الأعمال الإماراتي.

وتشمل هذه الخدمات تنظيم ورش عمل تدريبية وندوات حول مواضيع رئيسية ذات علاقة ببيئة الأعمال بالدولة بالإضافة إلى تنظيم مؤتمرات لتحفيز التواصل ولقاءات الأعمال، وإطلاق إصدارات ومنشورات حول مواضيع تهم الشركات والمؤسسات العاملة بالتجارة مثل قواعد “الإنكوتيرمز 2010” والقواعد والأعراف الموحدة في الاعتماد المستندي (UCP 600).

واعتبر سعادة حميد محمد بن سالم، رئيس مجلس إدارة غرفة التجارة الدولية- الإمارات إن الأعضاء في دولة الإمارات يمكنهم الاستفادة من الشبكة العالمية لغرفة التجارة الدولية التي تضم أكثر من 6.5 مليون عضو حول العالم، حيث يمكن التواصل كذلك مع اكثر من 12,000 غرفة تجارة عالمية، مشيراً إلى ان وجود 3 لجان متخصصة في مواضيع تهم مجتمع الأعمال كالخدمات المصرفية، والجمارك وتسهيل التجارة بالإضافة إلى التحكيم يوفر خيارات عديدة تدعم الشركات الإماراتية في تعاملاتها الخارجية.

وبدوره أشار حسن الهاشمي، الأمين العام لغرفة التجارة الدولية- الإمارات إلى أن الغرفة تركز على توفير أفضل الخدمات للشركات الأعضاء خصوصاً وأنها تتمتع بشبكة علاقات واسعة مع غرف التجارة المحلية واتحاد غرف التجارة في الدولة بالإضافة إلى غرفة التجارة الدولية في باريس، معتبراً إن الغرفة تمثل المجتمع التجاري بالدولة ومصالحه في التعاملات الدولية المتعلقة بالتجارة العالمية، وهي حريصة على أن يكون المجتمع التجاري في الدولة في صدارة المتميزين عالمياً.

ولفت الهاشمي إلى ان غرفة التجارة الدولية – الإمارات حريصة على تمثيل واسع لمجتمع الأعمال المحلي على المستوى العالمي، مؤكداً استمرار توفير عدة حلول، واستمرار تنظيم المزيد من الفعاليات التي تعزز من رسالة الغرفة في إبراز الدور الفعال لمجتمع الأعمال المحلي في صياغة سياسة معاملات التجارة الدولية.

وقد تأسست غرفة التجارة الدولية – فرع الإمارات في عام 2004، حيث تضم في عضويتها العديد من الفعاليات الاقتصادية من شركات ومؤسسات كبرى تعمل في مختلف مجالات قطاع الأعمال بالدولة. وتمثل غرفة التجارة الدولية – الإمارات الشركات والمؤسسات التجارية والمهنية والصناعية لدولة الإمارات في المجتمع الدولي.

ويتبع فرع الإمارات غرفة التجارة الدولية التي يقع مقرها الرئيسي في العاصمة الفرنسية باريس. ويعود تأسيس غرفة التجارة الدولية إلى العام 1919 التي تم تأسيسها بغية تحقيق عددٍ من الأهداف أبرزها تعزيز التجارة العالمية، وتمثيل الأعمال حول العالم، والترويج للسلام من خلال الإزدهار والنمو.