دبي – مينا هيرالد: قام وفد من مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، إحدى مؤسسات دائرة التنمية الاقتصادية بدبي، مؤخرا بزيارة إيطاليا واليابان لتعريف ممثلي القطاعين العام والخاص وقطاعات الأعمال المختلفة والمستثمرين بالقطاعات الحيوية سريعة النمو وكذلك الفرص الاقتصادية والاستثمارية الواعدة في دبي. وتأتي هذه الزيارة في إطار استراتيجية المؤسسة والتي تستهدف استقطاب رؤوس الأموال والاستثمارات الأجنبية إلى سوق دبي لتكملة مسيرة مشاريعهم التنموية من خلال الإمارة والأسواق المجاورة.

وقال فهد القرقاوي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الاستثمار: “إن التركيز على الابتكار والمعرفة في الاستراتيجية الاقتصادية الجديدة لإمارة دبي وقرب موعد استضافة معرض إكسبو 2020، يحمل في جعبته العديد من الفرص الحالية والمقبلة للمستثمرين من جميع أنحاء العالم، وخاصة تلك التي لديها خبرة في تطوير أحدث التقنيات، والخدمات، والبنية التحتية”.

وأضاف القرقاوي: “نظمت مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار في العام 2015 العديد من الحملات والزيارات الدولية لتوعية المستثمرين، حيث نركز على الأسواق الاستراتيجية والصناعات التي تهمهم. ولقد ساعدت بعثتنا إلى إيطاليا واليابان على فتح قنوات جديدة لمشاركة المستثمرين وأصحاب الصناعات الرئيسية في إمارة دبي”.

وقام وفد مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار بعقد اجتماعات في العاصمة طوكيو وأوساكا، وهم العصب الاقتصادي الرئيسي في اليابان، لمناقشة سبل التعاون وتسهيل الاستثمار. كما تم عقد لقاءات مباشرة مع الشركات اليابانية الرائدة في العاصمة طوكيو.

وعلى نحو متصل، قال إبراهيم أهلي، مدير إدارة ترويج الاستثمار في مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار: “تم التوقيع على مذكرة تفاهم مع معهد بحوث نومورا، أكبر شركة الاستشارات في اليابان، للتعاون في مجالات الاستثمار وتبادل المعرفة بينها وبين المؤسسة. وكانت الاتفاقية ثمرة زيارة وفد من وزارة الاقتصاد الإماراتية في جولة لليابان بوقت سابق من هذا العام. ولقد عقدنا مناقشات مع بنك اليابان للتعاون الدولي في أوساكا لمناقشة ربط عملائها بدبي، ومنظمة التجارة الخارجية اليابانية لمناقشة كيفية تطوير أعمال الشركات اليابانية في منطقة الشرق الأوسط والمناطق المجاورة من إمارة دبي”.

وأظهر مسح أجرته هيئة التجارة الخارجية اليابانية جيترو بين الشركات اليابانية في دبي والإمارات الشمالية عام 2014 أن 80٪ من الشركات تستهدف توسيع الأعمال التجارية، و30٪ منها تستهدف دول العالم الثالث أو المنطقة. وأشارت 60٪ من الشركات إلى أنها تتوقع تحسناً في الأرباح مدفوعين بتوقعات تحسن المبيعات في الأسواق المحلية.

والتقى فريق مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار في إيطاليا مع ممثلي 30 شركة مرموقة في مجال الرعاية الصحية، والأزياء، والبناء، وتكنولوجيا المعلومات والاتصال، والهندسة الثقيلة، والصناعات الإلكترونية. وشملت الزيارة أربع مدن في إيطاليا، وهي: روما، وأنكونا، وفلورنسا، وبريشيا. وتضمنت الأجندة اجتماعات ثنائية بالتعاون مع الشريك الاستراتيجي دياكرون وبنك يونيكريديت الإيطالي.

وقال أهلي: “كانت لدينا جولة ناجحة تنوعت من حيث الاجتماعات مع الشركات، والتي تم انتقائها من قبل بنك يونيكريديت، والعديد منهم قادة ومبتكرين في القطاعات النوعية، وعلى سبيل المثال لا الحصر، كانت هنالك واحدة من الشركات التي تعد دوراً رئيسياً في مجال تطوير علم البكتريا الرقمي”.