دبي – مينا هيرالد: زار وفد حكومي من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ودائرة الأراضي والمساحة الأردنية مقر مؤسسة حكومة دبي الذكية، واطلع على تجربتي مؤسسة حكومة دبي الذكية ودائرة الأراضي والأملاك بدبي وأحدث ما ابتكرته المؤسسة من خدمات حكومية ذكية إبداعية لجميع فئات المجتمع وصولاً إلى المدينة الأذكى عالمياً.

واستقبل سعادة وسام العباس لوتاه المدير التنفيذي للمؤسسة وخليفة السويدي المدير التنفيذي للإمارات للحلول العقارية التابعة لدائرة الأراضي والأملاك الوفد الأردني وتبادل سعادته معهم الحديث حول تجربتهم في مراحل التحول نحو الحكومة الذكية وناقش معهم التحديات والخطط المستقبلية، متمنياً لهم كل التوفيق والنجاح وتقديم الدعم اللازم للاطلاع على التجارب الناجحة في حكومة دبي والاستفادة منها.

واطلع الوفد الزائر من خلال عرض تقديمي على الخطة الاستراتيجية لحكومة دبي الذكية (2014-2017) والتي تتكون من 4 محاور رئيسة و21 هدفاً استراتيجياً تمت صياغتها تماشياً مع مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي في دبي ضماناً لكفاءة التحول الذكي، وتطبيق أفضل الممارسات وتوفير الممكنات الذكية الحديثة للجهات الحكومية، ما يعكس العمل كحكومة مترابطة ومتضافرة لتلبية احتياجات المتعاملين وإسعادهم.

واستمع الوفد الزائر أيضاً إلى شرح مُفصل لعدد من الخدمات المشتركة التي تقدمها حكومة دبي الذكية مثل “نظم تخطيط الموارد الحكومية” التي تعد حلولاً تقنية مركزية مشتركة لجميع الجهات الحكومية في دبي لتُشغّل من خلالها كافة عملياتها الداخلية الأساسية اليومية، في المجالات المالية واللوجستية والموارد البشرية والرواتب والتوظيف وإدارة الأصول والموردين والخدمات الذاتية للموظفين؛ بما يتوافق مع السياسات والأنظمة المالية وقوانين إدارة الموارد البشرية المعتمدة لدى حكومة دبي، ما يسهل على الجهات العليا ومتخذي القرار عمليات التخطيط الاستراتيجي والمؤسسي في إمارة دبي، حيث  يتم إدارة 95% من موازنة الحكومة عبر هذه النظم.

ثم تعرف الوفد على تطبيق دبي الآن وهو أحدث منصة موحدة للخدمات الذكية والمبتكرة حيث يشمل أكثر من 53 خدمة ذكية  تقدمها 22 جهة حكومية مشتركة فيه حتى الآن، وتطبيق “دبي للتوظيف” الذي يتيح للباحثين عن فرص عمل الدخول وتقديم سيرتهم الذاتية لأكثر من 20 جهة حكومية من مكان واحد، بالإضافة إلى العديد من الخدمات التي تعزز مسيرة التحول للحكومة الذكية وتحقق المزيد من السعادة للمتعاملين.

ومن جانبه قدم ممثل دائرة الأملاك والأراضي بدبي شرحاً مفصلاً للوفد الزائر عن مهام دائرة الأرضي والأملاك والطرق المبتكرة والحديثة التي تنتهجها نحو إدارة وتسجيل العقارات وتنظيم العلاقة بين أصحاب العلاقة، واستعرض ممكنات الدائرة نحو أتمتة كافة الأنظمة وتكاملها بما يمكن ويسهل عمليات إنجاز المعاملات بسرعة ودقة، كما تم استعراض مجموعة التطبيقات الذكية التي تقدمها الدائرة للمتعاملين لإنجاز معاملاتهم من خلال الأجهزة الذكية.

وأعرب سعادة وسام العباس لوتاه عن أهمية الخدمات الحكومية الذكية التي تقدمها مؤسسة حكومة دبي الذكية قائلاً: “إننا نسعى جاهدين لتقديم أفضل الخدمات الحكومية التي من شأنها أن تلبي متطلبات المتعاملين الذين هم على رأس أولوياتنا في استراتيجيتنا المتبعة في المؤسسة، ترسيخاً لنهج الحكومة المترابطة المتكاملة التي تحقق الرضا والسعادة للجمهور”.

وأضاف سعادته: “يسعدنا دائماً تلبية دعوات الزيارة من الدول العربية الشقيقة، ونقل تجاربنا التي حققناها في مجال التحول الذكي، من خلال مواكبة أفضل الممارسات الدولية في هذا الإطار لتوفير كافة الخدمات الحكومية على الأجهزة الذكية للمتعاملين، وذلك لدعم أشقاءنا في عمليات التطوير وتمكينهم من تجاوز التحديات التي قد تواجههم أثناء تنفيذ الخطط والمشروعات الاستراتيجية.