دبي – مينا هيرالد: أعلنت شركة بترول الإمارات الوطنية “اينوك”، والمملوكة بالكامل لحكومة دبي، عن تعيينات جديدة في اثنين من المناصب القيادية الرئيسية لديها، وذلك بالتزامن مع مضيها قدماً في استراتيجية التوسع التي تشهدها المجموعة على الصعيدين المحلي والدولي في العام الجديد.

وتم تعيين الدكتور المهندس وضاح شهاب غانم في منصب المدير التنفيذي لإدارة البيئة والصحة والسلامة والأمن والجودة والشؤون المؤسسية، والمهندس هشام علي مصطفى في منصب رئيس الاستراتيجية وتطوير الأعمال الجديدة في المجموعة. ويأتي كل منهما في منصبه بخبرة ممتدة في قطاع الطاقة، حيث عملا لدى مجموعة “اينوك” لأكثر من 16 عاماً.

وفي هذه المناسبة، قال سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة “اينوك”: “يسرني أن أعلن عن هذه التعيينات الجديدة التي تشكل رافداً حقيقياً للإستراتيجية التنموية الطموحة التي تنتهجها “اينوك”. يمتلك كل من الدكتور المهندس وضاح غانم والمهندس هشام علي مصطفى خبرات عميقة واستثنائية فيما يتعلق بالقطاع، وأني على ثقة تامة بأنها مؤهلان تماماً لتولي هذه المسؤوليات ودعم خطط نمو المجموعة لتكون من أبرز شركات النفط والغاز المتكاملة على المستوى العالمي.”

وفي منصبه الجديد، سيقوم الدكتور المهندس غانم بتطوير وتنفيذ أفضل الممارسات والمقاييس في مجال الشؤون المؤسسية مما يشمل المسؤوليات المتعلقة بالإستدامة، والأمن وإدارة المخاطر، بالإضافة إلى توليه مسؤوليات برنامج الصحة وشؤون والنشاطات الإجتماعية لموظفي اينوك. كما سيشرف أيضاً على الشؤون القانونية، وتطوير وتنفيذ استراتيجية التواصل لدعم النمو التجاري والوضع الاستراتيجي في مجموعة “اينوك”.

وكان قد أكمل الدكتور المهندس رسالة الدكتوراه في شهر يوليو في العام 2015 في القيادة والحوكمة وذلك في أطروحة بعنوان “القيادة في مجال الصحة والسلامة في المؤسسات والشركات ذات المخاطر العالية في سياق الحوكمة المؤسسية”؛ حيث وفرت “اينوك” المنحة الدراسية للدكتوراه في إطار جهودها الرامية إلى تطوير المهارات والموارد البشرية.

الدكتور المهندس غانم هو مهندس بيئة تخرج من جامعة ويلز في كارديف من كلية الهندسة، كما أنه متمرس في المجالات الفنية والإدارية وذو اطلاع واسع على الأمور المتعلقة بالتقنية، والبيئة، والصحة، والأمن والجودة، على صعيدي القيادة والمطابقة. وقبل توليه منصبه الحالي، عمل الدكتور المهندس غانم مديراً لمطابقة البيئة والصحة والسلامة في مجموعة “اينوك” منذ شهر يناير لعام 2010، كما شغل مناصب عديدة منذ أن بدأ مسيرته المهنية مع مجموعة “اينوك”، بدءاً بعمله في أول مصفاه في دبي التابعة لاينوك للتصنيع. وقبل انضمامه إلى المجموعة، عمل الدكتور المهندس غانم كأول مهندس لشؤون البيئة في شركة “حيدر للاستشارات” وهي شركة عالمية للاستشارات التقنية.

وتتسع خبرة المهندس هشام علي مصطفى في قطاع الطاقة لتشمل التخطيط المؤسسي، والإدارة الاستراتيجية، وشبكة الأعمال الدولية، وتطوير الأعمال. ومن خلال منصبه الجديد، سيكون المهندس هشام علي مصطفى بشكل أساسي مسؤولاً عن تطوير وتنفيذ استراتيجية مجموعة “اينوك” المنسجمة مع أهداف حكومة دبي الاستراتيجية، كما سيشرف أيضاً على أعمال “اينوك” الدولية في الاستخراج والتكرير والإنتاج والتوزيع والتسويق، مع التركيز على استراتيجيات التطوير والتنفيذ المستدامة، والتي ستحقق نمواً مستمراً لدخل اينوك الصافي.

ويأتي المهندس هشام إلى منصبه بخبرة تمتد لأكثر من 18 عاماً كمهندس في التصميم المدني، ومديراً للمشاريع، وهو أيضاُ متمرس في إدارة الأصول، والتخطّيط الإستراتيجي، تطّوير الأعمال ضمن القطاع، وقد أثبت جدارته عبر جهوده التي ساهمت في إحداث نقلة نوعية في “غاز الإمارات” إلى آفاق جديدة، وتحقيق رقم قياسي في النمو، جاعلاً منها مؤسسة يحتذى بها ضمن قطاع الغاز في المنطقة على صعيد الأداء، والنمو على المستوى الدولي، وتطبيق معايير التشغيل والريادة في الأعمال.

وكان المهندس هشام علي مصطفى قد بدأ مسيرته المهنية في عام 1997 بالعمل مع هيئة كهرباء ومياه دبي، ثم انضم لاحقاً إلى شركة “اينوك للتصنيع” في عام 2001. وانتقل لينضم إلى “غاز الإمارات” في عام 2002، ليتولى مسؤولية إدارة “غاز الإمارات” في 2005، حيث لعب دوراً استراتيجياً في توسيع أعمال الشركة. هشام حاصل على شهادة الهندسة المدنية من كليات التقنية العليا في دبي.