دبي – مينا هيرالد: أعلنت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر بدبي بالتعاون مع شركة دبي للكابلات (الخصوصية) المحدودة – دوكاب عن إطلاق مبادرة لإسعاد الأيتام بضغطة زر من خلال الموقع الالكتروني www.ducabgiftoflight.com. حيث ستقوم “دوكاب” بالتبرع بقيمة دولار واحد للأيتام الذين ترعاهم المؤسسة بدبي عن كل رسالة يقوم زائر الصفحة بإرسالها على الموقع دون أي تكلفة مالية من قبله وبطريقة سهلة ومبتكرة.

وبهذا الخصوص أكد سعادة طيّب الريّس، الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر بدبي على أهمية هذا التعاون الذي يجسد الشراكة الحقيقة بين المؤسسات والدوائر الحكومية في إمارة دبي ومؤسسات القطاع الخاص في إطار خدمة المجتمع المحلي تحقيقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله.

وشدد الريّس على أن هذا التعاون يمثل إضافة نوعية في مجال التبرع والعمل الخيري لأيتام إمارة دبي، وأثنى سعادته على الدور الذي تلعبه شركة دوكاب في مساندة المحتاجين وبذل الخير للجميع ماديًا ومعنويًا في إطار مسؤوليتها المجتمعية ودعا الريّس كافة أفراد المجتمع لزيارة الموقع والتعبير عن تضامنهم مع الأيتام لتحقيق أكبر قدر ممكن من التبرعات.

وبدوره أكد محمد عبد الرحمن المطوع، الرئيس التنفيذي للعمليات التجارية في “دوكاب أن العمل جنباً إلى جنب مع مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر لإطلاق هذا الموقع يعد إضافة إلى مبادرات ’دوكاب‘ التي تأتي في سياق التزام الشركة بدعم المجتمع المحلي بكافة شرائحه والتي تمثل جزءاً رئيسياً من استراتيجيتها الرامية إلى المشاركة في تنمية المجتمع الإماراتي المتآلف والمتماسك، بما يحقق النفع ويسعى نحو الرفاهية لجميع أفراده، وسيراً على نهج القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة.

وأضاف المطوع: تعد ’دوكاب‘ ذات جذور إماراتية خالصة تسعى نحو تحقيق الريادة على المستوى العالمي، ولهذا فإنه من دواعي فخرنا أن نبذل أقصى جهودنا لدعم ريادة دولة الإمارات العربية المتحدة بشتى الطرق التي من شأنها أن تعود بالنفع والفائدة ليس على  الدولة والشركة فحسب بل والمجتمع بأكمله .

يذكر أن مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر وبموجب قرار تأسيسها تسعى لتكريس الاستقرار النفسي والعقلي للقصّر ومن في حكمهم وفق استراتيجية حكومة دبي ورؤية قيادتها الرشيدة التي أولتهم اهتمامًا خاصًا ليكونوا أحد الأعمدة الرئيسية في خطط التنمية المستدامة لإمارة دبي، فقد حققت المؤسسة نجاحًا كبيرًا خلال الأعوام الماضية وشهدت إدارة رعاية القصّر تحديدًا العديد من البرامج والفعاليات على مختلف الأصعدة، وقدمت المؤسسة المساعدة للكثير من القصر الذين ترعاهم المؤسسة في مختلف البرامج التي صممت ووضعت خصيصًا لخدمتهم. كما أن المؤسسة ومنذ نشأتها تعمل بكدٍ لتأمين الدعم والاستشارات اللازمة لدمج تلك الفئة في المجتمع ليعيشوا حياةً طبيعيةً وينشأوا محبين ومتفاعلين مع وطنهم.

جدير بالذكر أن مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر المرجع الأول المعتمد للأوقاف في إمارة دبي والمخولة بالعناية بالقصر، ومن في حكمهم (المحجور عليهم والأيتام)، حيث تعمل وفق ضوابط وشروط الحوكمة والشفافية وتتميز بالمصداقية لدى المجتمع والواقفين والمؤسسات الحكومية والخاصة. كما تمارس المؤسسة أنشطتها من خلال إدارة كفؤة وموارد بشرية متخصصة يشكل العنصر البشري المواطن جزءاً كبيراً منها في ظل أنظمة وقوانين واضحة وتتميز بالشفافية وتقوم بتقديم التقارير للواقفين وأوصياء القصر.