دبي – مينا هيرالد: أعلنت صناعات ليمنار للتكييف، الشركة الرائدة في إنتاج أنظمة التهوية والتدفئة وتكيف الهواء HAVAC، اليوم عن افتتاح منشأتها الصناعية الجديدة في مدينة دبي الصناعية، بتكلفة 100 مليون درهم إماراتي أي ما يعادل 27 مليون دولار. وتمتد المنشأة الجديدة، والمتخصصة في إنتاج قنوات التكييف، على مساحة 325 قدم مربعة، حيث تم تزويدها بأحدث الآلات والمعدات الصناعية والخاصة بتصنيع أنابيب الهواء، وتتمتع الوحدة التصنيعية بخط إنتاج ذاتي الحركة يعمل بنظام الحافة المتكاملة   CGF-1.

ويعد المصنع الجديد أكبر منشأة لتصنيع قنوات التكييف على مستوى الشرق الأوسط، والذي من شأنه مضاعفة القدرة الإنتاجية لشركة ليمنار وتقديم أفضل الخدمات لكافة لأسواق الإقليمية.

وحضر مراسم الافتتاح كل من عبدالله بالهول، الرئيس التنفيذي لمدينة دبي الصناعية، وموهان فالراني، نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة الشيراوي، ومحمد الشيراوي، نائب العضو المنتدب لمجموعة الشيراوي، وسوميت فالراني وثاني الشيراوي، مديري شركة الواحة للاستثمار، نافين فالراني، الرئيس التنفيذي لصناعات ليمنار للتكييف، وديباك بادرا، المدير العام لشركة ليمينار لصناعات تكييف الهواء، وغيرهم من كبار الشخصيات، كما حضر جيم ماثيسون، المدير التنفيذي لمجموعة غالاوي في المملكة المتحدة، وأولاتيل أشو، المدير العام في دياركو الدولية، شريك في مشروع ليمينار في قطر.

وبهذه المناسبة قال نافين فالراني، الرئيس التنفيذي لصناعات ليمنار للتكييف: ” إن دخول صناعات ليمنار في مجال تصنيع أنابيب التهوية HAVAC في العام 2000، كان بمثابة مخاطرة وتحدي كبير لنا، لما يتسم به هذا القطاع من منافسة قوية.

وأضاف: ” أنه وفي أقل من عامٍ واحد من وضع حجر الأساس تمكنا من إنجاز وافتتاح منشأة جديدة في مدينة دبي الصناعية، حيث تعتبر أكبر وحدة لتصنيع مجاري الهواء HAVAC في المنطقة ، وتعد هذه الشركة نتاج للدور المهم الذي تلعبه الشركة في هذا القطاع”.

من جانبه، علّق عبدالله بالهول، الرئيس التنفيذي لمدينة دبي الصناعية بقوله: “نرحب بشركة ليمينار في مدينة دبي الصناعية، حيث نقدم كل ما تحتاجه المنشآت الصناعية المختلفة من خدمات ومرافق وبنى تحتية. حيث تعتبر الشركة إضافة مهمة إلى قائمة شركاء الأعمال لدينا. ونؤكد لهم أننا مستمرون بتقديم كل الدعم والمتطلبات اللازمة، وذلك إنطلاقاً من التزامنا بتسريع عجلة نمو القطاع الاقتصادي في دبي والإمارات والمساهمة الفعّالة لدعم وتعزيز توجهات الحكومة الرشيدة في التنويع الاقتصادي ولتحقيق مستقبل مستداماً للأجيال القادمة”.

وقام الحاضرين بجولة داخل المصنع الجديد، وذلك عقب مراسيم الافتتاح، حيث حضروا عدداً من ورش العمل التعريفية بالمكائن والآليات الحديثة والمستخدمة في المصنع الجديد والمختصة بتصنيع القنوات الناقلة للهواء لولبية الشكل، وعوازل الصوت، والمواد المانعة للاحتراق وغيرها.