دبي – مينا هيرالد : بإطلالته الساحرة على ضفاف خور دبي العريق، يعتبر دبي فستيفال سيتي مول وجهة مائية لامثيل لها في دبي من حيث الأناقة والإبداع، تقدم مجموعة مختارة من المتاجر التي تلبي مختلف الأذواق بأجواء راقية، وملاذًا ذو طراز فريد للترفيه والتمتع بجلسات المطاعم والمقاهي.

ويقدم دبي فسيتفال سيتي مول، الشريك الإستراتيجي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، إحدى مؤسسات دائرة السياحة والتسويق التجاري، خلال الدورة الحادية والعشرين لمهرجان دبي للتسوق حملات ترويجية مذهلة وفعاليات متميزة. حيث شهد المول مع انطلاقة المهرجان زيادة في أعداد الزوار الذين توافدوا للاستفادة من الحسومات الضخمة والعروض والمكافآت الاستثنائية.

ولربما خبت احتفالات رأس السنة، إلاّ أنّ تشويق العثور على منتجات رائعة بأسعار لا مثيل لها ما زال مستمراً. وفي هذا الصدد تقول ميريام باميديلي، 28 عاماً من نيجيريا: “لقد قدمت وعائلتي المكونة من 15 فرداً من مانشستر في المملكة المتحدة خصيصاً لزيارة مهرجان دبي للتسوق والاحتفال برأس السنة، وتعد هذه المرة هي السادسة التي أزور فيها مدينة دبي المتألقة، وقد انضمت إليّ في هذه الرحلة والدتي إلى جانب عمتي وابني. أنا أحب المغامرات والبحث عن الأشياء الغير مألوفة والصفقات المذهلة، وعندما أكتشفها وأجد ضالتي لا أفكر في الشراء مرتين. لقد قمنا بشراء ملابس للأطفال وبعض اكسسوارات المطبخ ووجدنا التخفيضات مجزية للغاية والأسعار لا تصدق.”

وعند سؤالها إذا ما قامت بالتسوق لزوجها الذي لم يحضر معها من مانشستر ردّت ضاحكة: “ليس حتى الآن، فأنا لم أفرغ من شراء أغراضي بعد.”

أما عائلة أمين من باكستان فقد حضرت إلى دبي لقضاء الإجازة لمدة شهر بالتزامن مع مهرجان دبي للتسوق، خاصة وأن هذه الفترة تصادف فترة عطلة الربيع للأبناء، وصرّح رجل الأعمال زاكر أمين الذي يبلغ من العمر 47 عاماً بأن مهرجان دبي للتسوق يقدم تجارب استثنائية مدهشة وأضاف: “لقد زرت دبي مع العائلة 6 مرات حتى الآن، وفي كل مرة تترك أثراً عميقاً ومختلفاً في داخلي. لقد تجولنا بالمتاجر المختلفة في دبي فستيفال سيتي مول، وقام ابني بشراء بعض القمصان والجينز، أما زوجتي شابنام زاكر فقد كانت في قمة السعادة لقيامها بشراء المنتجات من العلامات التجارية الراقية بتخفيض وصل إلى 50%. يحب أبنائي زيارة دبي جداً خلال مهرجان دبي للتسوق، فهو يمنحنا أوقاتاً عائلية رائعة تجمع ما بين التسوق والترفيه.

ويقول خانغ نجوين من النرويج ويبلغ من العمر 30 عاما: “يعد مهرجان دبي للتسوق احتفال استثنائي يكافيء المتسوقين، ويقدم العروض المذهلة، ويروج لها بين المقيمين والسياح من كافة أنحاء العالم مع بداية العام الجديد، ولا يقتصر الأمر على تقديم تجربة تسوق مذهلة، إنما تقديم تجارب جديدة تدهش العقول، تتكون عائلتي من 8 أفراد، وقد قمنا جميعنا بالتسوق من المتاجر المتنوعة في دبي فستيفال سيتي مول، وشراء الملابس والإلكترونيات إلى جانب الهدايا التذكارية لباقي أفراد العائلة في النرويج.”

وكذلك كان للمقيمين نصيب من العروض الرائعة، تقول فوزية فؤاد من كينيا المقيمة في الإمارات: “أنا ووالدتي نعشق التسوق، وحتى الآن قضينا أكثر من 5 ساعات في المول اليوم برفقة زوجي وأبنائي الأربعة ولم نكتف من التسوق بعد،نحن ننتظر مهرجان دبي للتسوق كل عام بفارغ الصبر لنقوم بشراء المنتجات التي نرغب فيها بأفضل الأسعار، لقد قمت بشراء الإكسسوارات وديكور المنزل بحسومات تتراوح ما بين 25 – 75%، أما والدتي كونها تعشق الموضة والأزياء وتهوى مقارنة الأسعار فقد قامت اليوم بشراء الحقائب والأحذية والعطور، وقد وجدت الأسعار معقولة للغاية، أما ابنتي فاطمة فقد أرادت شراء بعض الدمى ووجدت عروضاً ممتازة على الألعاب أيضاً.”

يقدم دبي فستيفال سيتي مول تجربة تسوق استثنائية خلال مهرجان دبي للتسوق 2016، ويقدم عروضاً غير مسبوقة تلائم كافة أفراد العائلة، إلى جانب العروض الترفيهية والمكافآت المذهلة.