دبي – مينا هيرالد: إنطلاقاً من دورها كمؤسسة مستدامة مبتكرة على مستوى عالمي، تسهم هيئة كهرباء ومياه دبي بشكل فعال في عملية التنمية الاجتماعية والاقتصادية والبيئية في الإمارة من خلال توفير الإمدادات المستمرة والمستقرة للكهرباء والمياه تحقيقاً لرؤية وخطة دبي2021، فقد شرعت الهيئة في تنفيذ مشروع  توريد وتمديد وتدشين شبكة كابلات أرضية جديدة لنقل الكهرباء قدرة 132 كيلوفولت. ويهدف المشروع إلى توفير احتياجات معرض اكسبو الدولي 2020م الى جانب تزويد الكهرباء لمشاريع مختلفة للمطورين العقاريين .  

صرح بذلك سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة بقوله: أن الهيئة تمضي قدماً في تنفيذ مشاريعها الحيوية لاسيما شبكات نقل الكهرباء ذات الجهد العالي  132 كيلوفولت والتي تعتبر العمود الفقري لشبكة كهرباء دبي ، وذلك في إطار رفع كفاءة الشبكات لتلبية النمو المتزايد في الطلب على خدمات الهيئة، والمضي قدماً في تنفيذ مشاريعها الحيوية لاسيما في مجال البنية التحتية والوصول بهذه الخدمات الى أعلى مستويات الكفاءة والاعتمادية.

وأضاف سعادة العضو المنتدب أن المشروع يتضمن تمديد شبكات كهرباء جهد عالي 132 كيلوفولت لخمس محطات تحويل جديدة – تحت الانشاء – بالشبكة الكهربائية ، حيث خصصت محطتان منها لتزويد معرض اكسبو 2020 بكافة احتياجاته من الكهرباء، وثلاث محطات لمشاريع مختلفة للمطورين العقاريين .

وأشار سعادة العضو المنتدب الى أن تكلفة المشروع تبلغ 152 مليون درهم، وبأطوال اجمالية لهذه الشبكات الجديدة تصل الى 202 كيلومترا .

وأختتم سعادة العضو المنتدب تصريحه بالقول :”تعمل الهيئة على  ترسيخ مكانة دبي كقطب عالمي للمال والأعمال والسياحة والنمو الأخضر المستدام ، عبر تأمين كافة الامدادات اللازمة من الطاقة والتي يعتمد عليها لمختلف الاستخدامات وفي كافة القطاعات بالامارة .