دبي – مينا هيرالد: أعلن دويتشه بنك اليوم عن تعيين رفيق النايض رئيساً له في دولة الإمارات العربية المتحدة ورئيساً تنفيذياً أول لفرعه في دبي، والكائن في مركز دبي المالي العالمي. وسيتولى رفيق النايض صلاحياته مباشرةً خلفاً لنديم مسعود الذي غادر البنك في نهاية عام 2015 ليواصل مسيرته المهنية خارج القطاع المصرفي. وسيواصل رفيق النايض تولي مسؤولياته كنائب لرئيس مجلس إدارة البنك لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وفي هذا الصدد قال أشوك آرام، الرئيس التنفيذي لدى دويتشه بنك في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا: “يلتزم دويتشه بنك التزاماً راسخاً تجاه دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ككل. ويعكس تعيين رفيق النايض مستوى كفاءة والتزام كبار موظفي دويتشه بنك، الواثقين من نجاح خططنا المستقبلية في الدولة، والتي تمثل عنصراً هاماً في أنشطة أعمال البنك بمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا حيث نواصل استكشاف إمكانيات للنمو والتوسع”.

يملك رفيق النايض خبرة أكثر من 25 عاماً في قطاع الخدمات المالية. وكان قد انضم إلى دويتشه بنك في عام 2013 نائباً لرئيس مجلس إدارة البنك في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. وقبل انضمامه إلى دويتشه بنك شغل رفيق النايض منصب الرئيس التنفيذي المؤقت لدى المؤسسة الليبية للاستثمار. وقبل ذلك تولى العديد من المناصب العليا في قطاعي النفط والغاز والخدمات المالية.

كما أثنى أشوك أرام أيضاً على نديم مسعود وقال: “لقد ساهم نديم مسعود بشكل فاعل وأساسي في نمو وتطور دويتشه بنك الناجح في المنطقة. وقد كان لجهوده ومساهماته خلال السنوات الثمانية عشرة الماضية التي قضاها مع دويتشه بنك، والسنوات الأربعة الأخيرة التي قضاها رئيساً إقليمياً في دولة الإمارات، دور بالغ الأهمية في تطور البنك ليصبح بنكاً استثمارياً عالمياً رائداً في المنطقة. ونحن نتمنى لنديم كل النجاح والتوفيق في مستقبله”.