دبي – مينا هيرالد: أطلقت اليوم استيكو، أكبر شركة مستقلة في الشرق الأوسط للخدمات العقارية التامة، منشأة فريدة للتدريب والتطوير للسوق الإماراتية ولمجتمعها المتنامي من حاملي امتياز العلامة التجارية المرخصون دوليا.

وسيرأس الاكاديمية الممارس التنظيمي الرائد برايان ويفر الذي يتمتع بخبرة تزيد عن 25 عاما في التدريب الدولي على الأداء بصفته رئيسا للتدريب والتطوير حيث عمل مع بعض أكبر الأسماء في الولايات المتحدة وأوروبا وافريقيا والشرق الأوسط.

وقال ويفر:” ان مستوانا المهني وقدراتنا امر مهم جدا لسمعتنا ونجاحنا وهذا ما يميز استيكو عن الشركات المنافسة. نحن نريد لحاملي الامتياز ان يكونوا ناجحين ويحققون الأرباح وبالتالي فإن الاكاديمية هي الوسيلة المناسبة لمساعدتهم في تحقيق أهدافهم، فالتدريب كان ولا يزال استثمارا لا تكلفة وانا سعيد للغاية بالإسهام الذي ستقوم بها هذه الاكاديمية تجاه نشاطنا”.

ومن خلال هذه المنشأة الأولى من نوعها في المنطقة، ستؤدي خبرة ويفر في التدريب والتقييم ومبادرات التغيير الكبرى في دعم تعلم وتطور عدد متزايد من حاملي الامتياز تحت راية استيكو.

ويقدم التدريب على مستوى مهني دولي بفضل الاعتراف المقدم من معهد الإدارة التجارية الذي يعتبر هيئة مهنية عالمية رائدة للمدراء التجاريين ومدراء تطوير الاعمال. كما انها هيئة فحص وامتياز معترف بها دوليا لطلاب الاعمال والإدارة.

وقال عمر بندر مدير خدمات الترخيص في استيكو:” غرضنا الرئيسي من تأسيس هذه الاكاديمية هو ان نترجم بفاعلية استراتيجيتنا المؤسسية والامتيازية الى مبادرات تدريبية لها علاقة وثيقة الصلة بمجال عمل كل حامل امتياز. وتحت اشراف برايان التعليمي والارشادي فإن هذا سيمكنهم من تطوير مجموعة المهارات الضرورية لجعل استثمارهم في الامتياز ناجحا ومتوافقا مع سمعة استيكو في التميز والتطوير المستمر”.

وتعتمد الاكاديمية المعترف بها دوليا على نموذج ثلاثة في واحد بتوفير الدعم من الذراع المؤسسية للشركة لمماهاة إنجازات استيكو مع الاهداف التجارية لحاملي الامتيازات؛ توفير فرص التطوير المهني المستمر لمساعدة حاملي الامتياز في الحفاظ على الميزة التنافسية؛ وتقديم الدعم والمشورة المؤسسية على المدى البعيد اثناء قيام حاملي الامتياز بتعزيز أعمالهم.

وأضاف بندر قائلا: “ان خبرة برايان الواسعة تمكنه من التعامل بمرونة هائلة مع عمله ويترافق هذا مع معرفة عميقة بالعمل ورؤية واضحة لتأثير ذلك على النتائج المالية بمعنى ان النتائج الملموسة للأعمال تدل على قيمة منشأة التدريب الجديدة هذه”.

يشار الى ان استيكو كانت قد أطلقت ذراع الامتياز لنشاطها العقاري في 2014 لتوفر لشركات الوساطة العقارية الصغيرة المتوسطة الحجم والشركات العقارية المستقلة ورواد الاعمال الإقليميين الذين يتطلعون لدخول القطاع العقاري منفذا لخبرات هذه الشركة الرائدة العاملة في القطاع منذ ثلاثين عاما.

واضافة الى كونها الشركة العقارية المحلية الخدمية المتكاملة الوحيدة التي تقدم فرصة الامتياز الشهيرة هذه، فإن نموذج الترخيص يوفر ايضا لحاملي الامتياز خدمة الإحالات عالية القيمة، ومنفذا لشبكة استيكو الداخلية التي تمتلك مجموعة شاملة من الموارد، والتواصل المؤسسي والتحديث المنتظم، إضافة الى استخدام البرنامج الحاسوبي العقاري الرائد في القطاع ومنصة إدارة موارد المؤسسة.

وتعمل الشركة حاليا مع عدد من حاملي الامتياز المرخصين في ثلاث مدن رئيسية في الشرق الأوسط وتتجه هذا العام الى استكشاف فرص جديدة في مناطق أخرى بفرص تلوح في أوروبا وشمال افريقيا.