دبي – مينا هيرالد: أطلقت جمعية زوار مقاطعة أورانج حملتها الجديدة تحت عنوان “مقاطعة أورانج آند سوثبي” المصممة حصرياً لسكان دول مجلس التعاون الخليجي و الشرق الأوسط،حيث ستوفر عناصر الحملة العديد من الوجهات السكنية الفاخرة وكأنها قطعة من الجنة،إضافة إلى تجارب التسوق التي تضاهي التجارب المقدمة لكبار الشخصيات ،مع جولة مجانية لمدة ثلاثة أيام ضمن هذه المنازل والفلل الفخمة والمتاحة للشراء في ذات الوقت،وكما وسيجري أخصائي سوثبي للعقارات جولات تعريفية شاملة للمشترين المحتملين ،فضلاً عن إن عروض الحملة متوفرة للخليجيين و سكان الشرق الأوسط عبر وكلاء السفر المحليين وذلك بأثر فوري .

من جانبه قال السيد إد فولر ،الرئيس والمدير التنفيذي لجمعية زوار مقاطعة أورانج:إننا نرحب بحفاوة بالضيوف من الشرق الأوسط للاستمتاع بأرقى العطلات في ربوع المقاطعة ،ونوه إلى إن هذه المرة الأولى التي تبرز فيها مقاطعة أورانج مثل هذه الصفقة على مستوى العالم ،وأكد بقوله نحن متحمسون للغاية للإعلان رسمياً عن حملة “مقاطعة أورانج آند سوثبي” في منطقة الشرق الأوسط،من جهة آخرى تعد مقاطعة أورانج واحدة من المناخات الأكثر راحة في العالم طوال العام،ناهيك عن قائمة من المأكولات و الأطباق المشهود لها دولياً و مناحي الترفيه العائلي،السواحل الفاتنة،المناظر الطبيعية الخلابة ونمط الحياة الطموحة المناسبة لجميع أذواق سكان دول الخليج والمنطقة على حدٍ سواء .

وترحب مقاطعة أورانج الوجهة الرائدة في الولايات المتحدة الأمريكية بالضيوف الشرق أوسطيين على الدوام من خلال جمعية زوار مقاطعة أورانج،علماً أنها الجمعية السياحية الامريكية الوحيدة التي لديها مكتب تمثيلي في منطقة الخليج ،وعلاوة على ذلك أصدرت الجمعية فيديو تعليمي تدريبي على شبكة الأنترنت بالتعاون مع مركز سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للتواصل الحضاري في دبي ،سعياً منها إلى تعزيز التواصل و المعرفة مع المسافرين لإطلاعهم على ما تزخر به مقاطعة أورانج من متاجر التجزئة الراقية ومستوى الضيافة المرموق والطريقة الترحيبية للشرطة المحلية بالضيوف القادمين من دول الخليج وفعالية التفاعل معهم،وكانت جمعية زوار مقاطعة أورانج قد كشفت النقاب عن مواقعها على شبكة التواصل الإجتماعي باللغتين العربية والانجليزية لدعم الزوار بأحدث المعلومات عن مناطق الجذب السياحي المترفة في أرجاء جنوب ولاية كاليفورنيا.

وتتموضع مقاطعة أورانج في موقع مثالي بقلب جنوب ولاية كاليفورنيا،على بعد 45 دقيقة بالسيارة من لوس أنجلس ومسافة ساعة واحدة تقريباً من سان دييغو ،وفي هذا الإطار تتميز المقاطعة بأفضل الشواطىئ البكر عالمياً،وجهات التسوق الأنيقة ،المنتجعات المذهلة و الرحلات اليومية إلى الأماكن الحضرية السياحية في كلا المدينتين ضمن طرق منظمة وحركة مرور سهلة ومريحة في آنٍ معاً .

في سياق متصل أشار فولر بقوله:مع تزامن وصول رحلات الخطوط الجوية مباشرة من دول مجلس التعاون الخليجي إلى مطار لوس أنجلس، نحن نعمل باستمرار على توسيع نطاق خدمتنا وعروضنا المتكاملة لضيوفنا،وأوضح أيضاً إلى إن كبرى شركات الطيران بما في ذلك طيران الإمارات،الاتحاد للطيران،الخطوط الجوية القطرية و الخطوط الجوية السعودية ستساهم في زيادة عدد الزوار الشرق أوسطيين لمواصلة العودة إلى مقاطعة أورانج على مدار السنة بأكملها،ونأمل أن يكون لديهم منازلهم الخاصة والجديدة على أرض المقاطعة لنتمكن من رؤيتهم على نحوٍ مستدام .