أبوظبي – مينا هيرالد: قامت شركة الإمارات للسيارات التابعة لمجموعة الفهيم و الموزع الرسمي لسيارات مرسيدس-بنز في أبوظبي، بمنح زائريها لمحة عن أول طراز يعمل بالكهرباء هجين من مرسيدس-بنز في المنطقة، ألا وهو طراز ‘S 500 e’، وذلك ضمن مشاركتها في أسبوع أبوظبي للاستدامة المقام حالياً في مركز أبوظبي الوطني للمعارض (أدنيك). ويعتبر هذا الطراز أول سيارة صالون فاخرة من نوعها في العالم تستهلك أقل من ثلاث ليترات من الوقود لكل 100 كيلومتر.
ويأتي ذلك الطراز في إطار جهود مرسيدس-بنز لتصميم سيارات كهربائية وسيارات هجينة تقدم العديد من المزايا الرفيقة بالبيئة.
ويجمع طراز مرسيدس-بنز الجديد ‘S 500 e’ بين مميزات قيادة السيارات الهجينة فائقة الحداثة والابتكارات الفريدة والتصميمات والديكورات الفاخرة لفئة سيارات S-Class، كما تتسم السيارة الجديدة بكفاءة أدائها المشابه للسيارات ذات محركات V8 واستهلاك الوقود الذي تتصف به الطرازات الصغيرة. ويمكن لسائق السيارة أن يقودها لمسافة 33 كيلومتراً بالطاقة الكهربائية وحدها وبدون أي انبعاثات كربونية، ما يجعلها الرفيق الأمثل للقيادة في طرق المدن المزدحمة.
وبهذه المناسبة، قال نسيم موراني، مدير عام شركة الإمارات للسيارات – سيارات الركاب: “يسعدنا أن نقدم لزوارنا في أسبوع أبوظبي للاستدامة لمحة عن المميزات الداخلية الفريدة من نوعها لطراز ‘S 500 e’ الحصري من مرسيدس-بنز. وتأتي مشاركتنا في أسبوع أبوظبي للاستدامة في إطار التزامنا المتواصل بالمجتمع من خلال تعزيز قطاع الطاقة المستدامة وتوفير حلول مبتكرة تضمن مستقبلاً أفضل للجميع. ومن خلال استعراض هذا الطراز الهجين، نسعى إلى دعم رؤية الإمارات الرامية إلى خفض الانبعاثات الكربونية والتوفير في الطاقة من خلال الترويج للسيارات الهجينة والسيارات التي تتمتع بكفاءة استهلاك الوقود”.
وبهدف رفع مستوى الوعي حول هذه السيارة الفاخرة والحصرية التي تتمتع بكفاءة استهلاك الوقود، قامت شركة الإمارات للسيارات بتقديم السيارة لخبيرين لقيادتها وإبداء رأيهم فيها. وقد أعجب عمر البسيدي، المتحدث الإماراتي خلال القمة العالمية لطاقة المستقبل، بالأداء القوي للمحرك ذات 8 أسطوانات والذي أعطى شعوراً بقيادة سيارة أشبه بتجربة محرك V8 مع كفاءة استهلاك للوقود لسيارة ذات أربع أسطوانات، وجاء ذلك بعدما قاد السيارة بالنمط الهجين من أبوظبي إلى العين. وقد استطاعت السيارة الوصول من سرعة 0 إلى 100 كيلومتر في الساعة خلال 5.2 ثانية فقط.
من ناحيتها، قادت لورين ليين، الشخصية الإعلامية المعروفة والمهتمة بالحفاظ على البيئة، سيارة ‘S 500 e’ في المدينة وأعجبت بتجربة القيادة بدون انبعاثات كربونية، إذ استهلكت السيارة 3 ليترات من الوقود فقط لكل 100 كيلومتر، أي ما يعادل 65 غراماً من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون لكل كيلومتر. ويتسم هذا الطراز بمميزات أخرى مبتكرة وفريدة في السيارات من فئته، مثل استراتيجية القيادة الذكية والفرملة المتجددة المبنية على الرادار.
وعلّق موراني قائلاً: “لقد كانت مرسيدس بنز دائماً في طليعة الشركات التي تتبنى التطورات التكنولوجية، ومن شأن طراز ‘S 500 e’ أن يضع معايير جديدة لكفاءة الوقود، والتنقل بدون إصدار انبعاثات ضارة للمناخ، وذلك دون الحاجة إلى التنازل عن راحة سيارات مرسيدس بنز المعهودة ومعايير الأمان العالية فيها”.