دبي – مينا هيرالد: تشارك هيئة كهرباء ومياه دبي في القمة العالمية لطاقة المستقبل 2016 التي تنظم تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بصفتها “راعٍ للكفاءة” في القمة التي تعقد في العاصمة أبوظبي من 18 إلى 21 يناير 2016. وتشارك الهيئة في القمة بجناح كبير في منصة رقم 5120 في القاعة رقم 6 في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.
تضم منصة هيئة كهرباء ومياه دبي كل من المجلس الأعلى للطاقة في دبي، وعدد من المؤسسات والشركات التابعه للمجلس والهيئة منها “اتحاد اسكو”، و”ماي دبي”، و”إمباور”، و”مركز دبي المتميز لضبط الكربون” ومبادرة “سقيا الإمارات”، إضافة إلى المبادرات الذكية التي أطلقتها الهيئة مثل “شمس دبي” و”الشاحن الأخضر”. كما يأتي ضمن أجندة مشاركة الهيئة الترويج للنسخة الأولى من “معرض دبي للطاقة الشمسية” الذي يتم تنظيمه تزامناً مع فعاليات الدورة الثامنة عشرة من معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة (ويتيكس 2016)، الذي ينظم بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وبرعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وزير المالية، رئيس هيئة كهرباء ومياه دبي. وسينظم المعرض الذي يعد الأكبر من نوعه في المنطقة، خلال الفترة من 4 الى 6 أكتوبر المقبل، في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض ويستقطب مشاركين من مختلف أنحاء العالم.
وقال سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: “جميع المبادرات والمعارض التي يتم تنظيمها في أبوظبي ودبي تصب في إطار توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة حفظه الله، وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، اللذان يقدمان دعماً غير محدود لمسيرة التنمية المستدامة في الدولة. ويسعدنا المشاركة في القمة العالمية لطاقة المستقبل التي تنظم برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ضمن أسبوع أبوظبي للاستدامة، والتي باتت منصة عالمية تستقطب مجموعة واسعة من القادة الحكوميين والخبراء وصناع القرار والمستثمرين الذين يناقشون أبرز التطورات في مجالات الطاقة النظيفة والمستدامة، للخروج بحلول قابلة للتنفيذ، من أجل ضمان استمرار تقدم مسيرة التنمية والابتكار في قطاع الطاقة المستدامة”.
وأضاف سعادته: ” بدأت دولة الإمارات العربية المتحدة، بتوجيهات قيادتنا الرشيدة، الاستعداد مبكراً لوداع آخر قطرة نفط. وفي هيئة كهرباء ومياه دبي، نعمل على تشجيع البحث والتطوير في مجال الطاقة الشمسية، استجابة لتوجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، الرامية إلى تعزيز أمن الطاقة واستدامتها. وسيشكل معرض دبي للطاقة الشمسية منصة مهمة للقطاعين الحكومي والخاص لعقد الصفقات وبناء الشراكات، والاطلاع على أحدث التقنيات في قطاع الطاقة الشمسية، والمشاريع الحالية والمستقبلية في المنطقة، والتعرف إلى احتياجات السوق، وفرص المشاركة في مشاريع وبرامج الطاقة الشمسية. ويتيح تزامن المعرض مع معرض “ويتيكس” والقمة العالمية للاقتصاد الأخضر فرصة للوصول إلى آلاف العارضين والمشاركين، والمسؤولين وصناع القرار في دولة الإمارات العربية المتحدة، والمنطقة بشكل عام، والاستفادة من جدول أعمال الحدثين الحافلين بالمؤتمرات وورش العمل والفعاليات المتخصصة، إضافة إلى لقاء الخبراء والمختصين من مختلف دول العالم لمناقشة تطوير وتوسيع آفاق استخدام الطاقة الشمسية في المنطقة لتحقيق التنمية المستدامة وضمان مستقبل مستدام لأجيالنا القادمة”.
كما تستعرض هيئة كهرباء ومياه دبي خلال مشاركتها في القمة، مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية الذي يعد أكبر مشروعات الطاقة الشمسية في العالم (في موقع واحد) وفق نظام المنتج المستقل، حيث ستبلغ قدرته الإنتاجية 1000 ميجاوات بحلول2020، و5000 ميجاوات بحلول عام 2030، باستثمارات تصل إلى 50 مليار درهم. وسيساهم المجمع في تخفيض أكثر من 6.5 ملايين طن من انبعاثات الكربون سنوياً.