الرياض – مينا هيرالد: في إطار سعيها المستمر لدعم الأنشطة الخيرية في المملكة، وإيماناً منها بأهمية المسئولية الاجتماعية للشركات في المساعدة والمساهمة في بناء المجتمع، قامت مجموعة الطيار للسفر القابضة بالتبرع بمبلغ 1.220 مليون ريال لصالح جمعية المكفوفين الخيرية بمنطقة الرياض “كفيف” وذلك في اطار دعم الطيار لبرنامجي سعادة(3) وذرية(8-9-10) التي تشرف عليهم الجمعية .
من جانبه أشاد مدير المسئولية الاجتماعية بمجموعة الطيار للسفر القابضة الدكتور محمد بن عبدالله الطوالة بالدور الحيوي والمميز الذي تقوم به جمعية المكفوفين من أجل دعم هذه الفئة ومساندتها في الاندماج في المجتمع عبر برنامجين (سعادة)
لدعم تزويج الكفيفات ، وبرنامج (ذرية) لدعم تزويج المكفوفين. وأضاف الطوالة قائلاً: تقدم مجموعة الطيار المهر للتيسير على هؤلاء الشباب في اقامة اسرة جديدة تدعم امن واستقرار المجتمع السعودي في ظل القيادة الرشيدة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز –”حفظه الله”. مؤكدا أن تبرع الطيار للسفر
يأتي انسجاما مع دورها في التفاعل مع احتياجات مختلف الشرائح في المجتمع السعودي ضمن مفهوم المسئولية الاجتماعية للشركات وخاصة تلك الشريحة الاهم من الفقراء فاقدي نعمة البصر والتي تأتي ضمن اولى اهتمامات الشركة من أجل دمج هذه الفئة في المجتمع ، ومساعدتهم في التغلب على التحديات التي تواجههم مشددا على ان الطيار للسفر تؤمن بأن الجمعيات الخيرية تلعب دور فعال في تهيئة مستقبل أفضل لذوي الاحتياجات الخاصة ومن هذا المنطلق لا تتوانى الطيار في دعمها من حين لآخر بالتبرعات اللازمة لتحقيق أهدافها.