بانكوك – مينا هيرالد : أعلنت هيئة تايلاند للسياحة أن مهرجان السياحة2016 بنسخته الـ 36 قد تكلل بنجاحٍ ملموس،حيث ساهم بتوليد عائدات اقتصادية وصلت إلى 309,791,423 باهت تايلاندي ما يعادل 8.5366 مليون دولار أمريكي ،كما إنه جذب أكثر من 671,411 ألف زائر من جميع دول العالم،على نحوٍ أمضوا فيه تجربة جديدة تعكس مزيج من تناغم الثقافات و نمط الحياة التايلاندية في آنٍ معاً، من جهة آخرى عقد هذا الحدث البارز في الفترة مابين 13-17 يناير / كانون الثاني2016 في حديقة لومبيني الكائنة في العاصمة بانكوك .
وبهذه المناسبة تحدث الدكتور يوثاساك سوباسورن،محافظ هيئة تايلاند للسياحة قائلاً: إن الإيرادات المتولدة للعام الجاري تمثل زيادة قدرها 35.2 % مقارنة مع 2015،إضافة إلى أنها تجاوزت توقعات الهيئة بنسبة 25 % ،وهذا يشير إلى الاتجاه الكبير لصناعة السياحة في تايلاند،ونوه إلى أن المهرجان لعب دوراً محورياً في رفع الوعي تجاه السياحة الداخلية في عموم البلاد،وأضاف قائلاً أننا نأمل بتعزيز مستوى السفر المحلي الذي سيعود بفوائد اقتصادية على كافة أنحاء المجتمع التايلاندي في 2016 .
من جانب آخر ارتفع عدد الزوار العام الحالي بالنظر الى نسخة 2015 بقدر 9.5 % ،وخلال الأيام الخمسة للمهرجان السياحي والذي كانت فعاليته تبدأ من الساعة 12:00 من بعد الظهر حتى 22:00 مساءً ،تمتع السياح بالجولات والرحلات للعديد من القرى الثقافية التي أظهرت قائمة من المنتجات السياحية بما في ذلك المعالم الفريدة من نوعها،أسلوب الحياة المحلية،المأكولات الشهية و فنون الحرف اليدوية ،فضلاَ عن الوجهات السياحية الرائدة مثل :شيانغ ماي،شيانغ راي،ماي كونج ،كرابي، براتشواب خيري خان، كانشانابوري، لويي، سورات تايني، تشون بورى وبوكيت.
وأوضح يوثاساك بأن الفعاليات والنشاطات في مهرجان السياحة 2016 ،شكلت جزءاً من الالهام السياحي للجميع من الأجانب،السكان المحليين والزوار الذي اكتشفوا سحر المناطق التي شملها الاحتفال،الذي سيدعم مدخولات المجتمعات المحلية على الصعيد الوطني .