دبي – مينا هيرالد: كشفت شركة ’هانيويل ايروسبيس‘، المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز (NYSE: HON)، عن موافقة إدارة الطيران الفيدرالية الأمريكية على إدراج نظامها ’جيت ويف‘ للاتصالات اللاسلكية على متن الطائرة ضمن طائرة ’بوينغ 757‘. ويعد جهاز الاتصال ’جيت ويف‘ الخاص بشركة ’هانيويل‘ الجهاز الحصري الذي يوفر للطائرات خدمة الاتصال بشبكة ’جلوبال إكسبريس‘ التابعة لشركة ’إنمارسات‘، وهي شبكة اتصالات الأقمار الصناعية ذات النطاق العريض عالية السرعة الوحيدة التي تغطي جميع أنحاء العالم، والتي ستوفر اتصالاً سريعاً وسلساً وموثوقاً سواء فوق الأرض أو البحر.

ويجسد الحصول على شهادة الاعتماد موثوقية وكفاءة جهاز ’هانيويل‘ في الاتصال بخدمة تقنية ’جلوبال إكسبريس‘ لإنترنت الطيران بما يتيح للركاب تجربة اتصال عالية السرعة عبر خدمة ’واي فاي‘ تحاكي تجربة المنزل أو المكتب وذلك أثناء السفر على ارتفاع 35,000 قدم. وسيتيح نظام ’جيت ويف‘ وتقنية ’جي إكس أفييشين‘ للمسافرين الاتصال بالإنترنت على متن الطائرة عبر خدمة ’واي فاي‘ وتصفح الإنترنت والتحقق من البريد الإلكتروني والبقاء على اتصال عبر مواقع التواصل الاجتماعي ومشاهدة الفيديو وغيرها، وتتوفر هذه الخدمة حتى على متن الرحلات الجوية العابرة للقارات. كما أنها تمهد الطريق أمام حكومة الولايات المتحدة لاعتماد استخدام تجهيزات ’جيت ويف‘ في طائرات أخرى.

وبهذه المناسبة، قال جاك جاكوبز، نائب الرئيس للسلامة والاتصال في شركة ’هانيويل ايروسبيس‘: “لم تعد إمكانية التواصل مع الآخرين من الكماليات في عالمنا اليوم بل أصبحت من التطلعات البديهية لكلٍ من الرّكاب والطيارين. ويمثل حصول تجهيزات ’جيت ويف‘ على شهادة الاعتماد التجاري الأول خطوة كبير في جعل النظام متاحاً تجارياً، كما إنه يعزز من الوصول إلى خدمة اتصال سريعة وموثوقة أمام شركات الطيران والركاب المسافرين في كافة أرجاء العالم”.
وفي هذا الصدد قال السيد ليو مونديل، رئيس ’إنمارسات أفييشين‘: “لطالما عانت شركات الخطوط الجوية سابقاً في سعيها لتلبية تطلعات المسافرين في الحصول على خدمة اتصال موثوقة وفعالة وعالية السرعة على متن الرحلات الجوية وذلك بسبب عدم وجود التكنولوجيا اللازمة لذلك. ولكن إدراج خدمة ’جي إكس أفيشين‘ هذا العام سيسجل نقطة تحول هامة في هذا المجال، حيث ستتاح للركاب في الجو الفرصة لتصفح الإنترنت وتحميل الملفات المختلفة ومشاهدة الفيديو على الإنترنت كما لو أنهم على الأرض. كما يعد نيل جهاز ’جيت ويف‘ من ’هانيويل‘ شهادة الاعتماد نقطة تحول رئيسية في برنامج الخدمة، ويسرنا تقديم التهنئة لشريكنا على هذا الإنجاز المميز”.

وقد حاز جهاز ’جيت ويف‘ من ’هانيويل‘ على شهادة الاعتماد بعد الخضوع لاختبارات متعددة دقيقة جداً لأكثر من 180 ساعة طيران على متن طائرة الاختبار ’بوينغ 757‘ الخاصة بشركة ’هانيويل‘، حيث أظهرت هذه الاختبارات استقراراً في اتصال النظام مع شبكة ’جي إكس‘ من ’إنمارسات‘ في مختلف الارتفاعات والسرعات وزوايا ومسارات الطيران وفي العديد من حالات الطقس المختلفة وفوق اليابسة والبحر.

وقد أدى توفر خدمات الاتصال عالي السرعة على متن الطائرة إلى ارتفاع مستوى إنتاجية الخدمات خلال الرحلات الجوية، كما غيّر بشكل كامل تجربة الطيران الحديثة. ومع توفير خدمة ’جي إكس أفيشين‘ لإنترنت الطيران، سيتمكن الركاب والطيارون خلال الرحلات الجوية من الاستمتاع بسرعات شبكة ’واي فاي‘ عالية على أجهزتهم المتحركة تضاهي السرعات المتاحة على الأرض.

نبذة عن شبكة الأقمار الصناعية ’جلوبال إكسبريس‘ من ’إنمارسات‘:
تم إدخال منظومة الأقمار الصناعية الجديدة ’جي إكس‘ (GX) التابعة لـ ’إنمارسات‘ – والتي تشمل ثلاثة أقمار صناعية للاتصالات المتنقلة عالية السرعة ذات النطاق العريض تعمل في النطاق الترددي العالي المعروف باسم Ka Band – في حيز الخدمة التجارية خلال شهر ديسمبر من عام 2015. وتعمل شركة ’بوينغ‘ في كالفورنيا حالياً على استكمال المراحل النهائية من بناء واختبار القمر الرابع ’إنمارسات – 5 F4‘، ومن المرجح إطلاق هذا القمر في النصف الثاني من عام 2016 توفيراً للمزيد من الكفاءة لشبكة ’جي إكس‘. وخلال هذا العام، ستقوم ’إنمارسات‘ بتقديم سلسلة من خدمات الاتصالات عالية السرعة التي تعمل عبر شبكة ’جي إكس‘ المخصصة لاحتياجات السوق من خلال تقنية ’جي إكس أفييشين‘ الموجهة لحلول اتصالات الطيران بكونها خدمة اتصالات النطاق العريض الوحيدة والأولى من نوعها في العالم، والتي تم تصميمها وتنفيذها خصيصاً لقطاع الطيران من قبل مشغل واحد.