دبي – مينا هيرالد: أعلنت شركة سوني اليوم عن إطلاق جهاز ناقل البيانات “يو إس بي” من “الفئة سي” (Type-C™)1 الجديد كلياً. ويتميز الناقل الجديد بإمكانية ربطه بالأجهزة الإلكترونية المزودة بمنافذ من الفئة سي” (Type-C™) والفئة ايه” (Type-A™) لجعل عملية مشاركة البيانات أكثر سهولة.

ويعتبر الجهاز الجديد “ناقل يو إس بي 3.1 من الجيل الأول” (“يو إس بي” فائق السرعة)، إذ يمكنه قراءة البيانات بسرعة تصل إلى 130 ميجابت في الثانية. ويتميز الجهاز أيضاً بهيكله الخارجي المعدني النحيف والصغير، كما يمكن حمله ونقله بكل سهولة في أي مكان وزمان.

وقد تم تصميم الناقل الجديد بعناية لسهولة تركيبه من الجهتين العلوية والسفلية، وبإمكان مستخدمي هذا الجهاز نقل الملفات بين مختلف أجهزة الكمبيوتر، مثل جهاز أبل ماك بوك طراز 12 بوصة2، إضافة إلى حواسيب معينة وهواتف ذكية وأجهزة لوحية تملك منافذ من “الفئة سي”، فضلاً عن الحواسيب والكمبيوترات المحمولة التي تحتوي على منافذ تقليدية من “الفئة ايه”.

وبفضل هذه المميزات المتطورة والمتوفرة في جهاز صغير واحد محمي جيداً بغطاء من السيليكون إضافة إلى احتوائه على فتحة لإدخال شريط للحمل، أصبح نقل البيانات وتخزينها عملية غاية في السهولة وخالية من أي تعقيدات.

يتوفر الجهاز الجديد حالياً بثلاث سعات تخزين هي 16 و32 و64 جيجابايت في دول معينة في الشرق الأوسط.