دبي – مينا هيرالد: احتفت “إمداد”، الشركة الرائدة في مجال توفير الحلول المتكاملة لإدارة المرافق والبيئة والطاقة في دول مجلس التعاون الخليجي، مؤخّراً بحصولها على شهادة “إيزو 50001” لريادتها في تطبيق نظم إدارة الطاقة عالية الكفاءة في مقرّها الرئيس في منطقة جبل علي بدبي، وذلك بعد دراسة دقيقة وشاملة أجرتها شركة “دي. إن. في. جي. ال”، إحدى أكبر الجهات المتخصّصة في مجال التصنيف في العالم والرائدة في مجالات التقييم الفني والخدمات الإستشارية وإدارة المخاطر. وتم تسليم الشهادة خلال حفل خاص أقيم بهذه المناسبة، حيث قام أليرزا رامين مجد، المدير الإقليمي لقسم “تأمين الأعمال” لدى شركة “دي. إن. في. جي. ال” في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، بتسليم الشهادة إلى كل من جمال عبدالله لوتاه، الرئيس التنفيذي لشركة “إمداد”، ومحمود رشيد، مدير العمليات في الشركة.

ونالت “إمداد” شهادة “إيزو 50001” بعد التحقّق من امتثالها الكامل للشروط المطلوبة التي تتمثّل في تطبيق سياسة خاصة لتعزيز كفاءة إستخدام الطاقة وتحديد الأهداف الرئيسية لضمان تحقيق هذه السياسة من خلال وضع خطّة عمل متكاملة لدمج نظم إدارة الطاقة في المنظومة الإدارية للشركة. وتهدف هذه الشهادة المرموقة إلى تحفيز الشركة على مواصلة تعزيز كفاءة إستهلاك الطاقة وتوفير الفرص المواتية لترشيد إستخدامها في مرافق الشركة، الأمر الذي من شأنه أن يعود بالمنفعة الكبيرة على المدى الطويل من حيث زيادة كفاءة إستهلاك الطاقة والحد من إنبعاثات الغازات الدفيئة وخفض التكاليف التشغيلية وتعزيز الإمتثال البيئي وبالتالي الإرتقاء بمكانة الشركة كجهة رائدة في دعم القضايا البيئية.

وتعليقاً على الأمر، قال جمال عبدالله لوتاه، الرئيس التنفيذي لشركة “إمداد”: “بصفتها شركة رائدة في مجال إدارة المرافق والنفايات في المنطقة، تولي “إمداد” أولوية كبرى للوصول إلى أعلى المستويات والمساهمة الفاعلة في إرساء معايير جديدة عالمية المستوى. ويشكّل الحصول على شهادة “إيزو 50001″ خطوةً هامةً في هذا المسار وهو يؤكّد على التزامنا بالعمل الدؤوب لخفض معدلات إستهلاك الطاقة والحد من البصمة الكربونية إذ لا تقتصر أعمالنا على نشر ثقافة الاستدامة البيئية بين أوساط العملاء فحسب، بل نحرص على تطبيق أفضل الممارسات البيئية داخل الشركة أيضاً من أجل ضمان التحسين المستمر في جودة الخدمات التي نقدّمها. ونحن ننظر إلى هذه الشهادة العالمية كدفعة قويّة بالنسبة لنا لمواصلة المساعي الحثيثة نحو خلق بيئة أكثر صحية من خلال ترشيد إستهلاك الطاقة بالشكل الأمثل”.

وبدوره، هنّأ أليرزا رامين مجد، المدير إلإقليمي لقسم “تأمين الأعمال” لدى شركة “دي. إن. في. جي. ال” في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، شركة “إمداد” على نيلها شهادة “إيزو 50001″، مشيداً بحرصها الدائم على الإمتثال للمعايير العالمية في مجال إدارة الطاقة. وأضاف: “لقد قمنا بإجراء دراستين شاملتين لنظم إدارة الطاقة في المقر الرئيس للشركة للتأكّد من إلتزامها الكامل بمعايير “إيزو 50001” التي من شأنها أن تساعد “إمداد” في خفض المزيد من التكاليف المترتبة على الطاقة وفي الوقت نفسه الحد من تأثيرها على البيئة”.

ويُذكر أن شهادة “إيزو 50001” هي عبارة عن معيار معترف به عالمياً ومعتمد من قبل “المنظمة الدولية لتوحيد المقاييس”ISO) ) لمساعدة الشركات على التحسين المستمر في إدارة الطاقة. وتهدف هذه الشهادة إلى تسيير عملية دمج نظم إدارة الطاقة في آليات إدارة البيئة والجودة المتّبعة لدى الشركات.

وتمتد فترة صلاحية شهادة “إيزو 50001” الممنوحة لشركة “إمداد” لمدّة ثلاث سناوات متتالية، وهي تخضع للمراجعة السنوية.