الكويت – مينا هيرالد: التقى في العاصمة الكويتية اليوم عدد من الوزراء والمسؤولين وكبار الممثلين عن مجموعة من شركات الطاقة الرائدة في المنطقة لبحث التحديات المختلفة التي يواجهها قطاع الطاقة العالمي. وقد حضر المؤتمر أكثر من 300 شخصية هامة على المستوى الدولي من أكثر من 20 دولة، بما فيها اليابان وإندونيسيا والولايات المتحدة الأمريكية.

وكانت بداية عام 2016 قد شهدت فترة من التقلبات الكبيرة في سوق النفط العالمي، حيث انخفضت الأسعار إلى أدنى مستوياتها خلال 13 عاماً في وقت سابق من يناير الحالي، قبل أن ترتفع خلال الأسبوع الماضي لتسجل أكبر قفزة لمدة يومين خلال أكثر من سبعة أعوام.

وتشكل هذه التقلبات التي تشهدها أسواق النفط العالمية تحديات هامة أمام الدول المصدرة للنفط كدول مجلس التعاون الخليجي، وخصوصاً فيما يتعلق بخططها المالية. بينما تحتاج شركات النفط والطاقة لإعادة النظر في نماذج الأعمال واستراتيجيات التطوير الخاصة بها، وإجراء العديد من التغييرات الهامة للمحافظة على استقرار أعمالها.

وشهد المنتدى انعقاد عدة جلسات نقاشية وبحث موضوعات هامة تتعلق بقطاع الطاقة العالمي، وتناولت إحداها الدور الذي تلعبه منظمة “أوبك” في إدارة هذه الأزمة وضرورة التعاون المشترك بين كافة الدول الأعضاء وكبرى الشركات والجهات العاملة في القطاع النفطي، من أجل تخطي مرحلة عدم الاستقرار التي تشهدها أسواق النفط العالمية. وركز المتحدثون في كلماتهم على التأثير المحتمل لعودة النفط الإيراني للأسواق في أعقاب رفع الحظر الدولي عن إيران وكيفية التعامل مع المتغيرات الناجمة عن ذلك. إضافة إلى الحديث حول الآثار المترتبة على اعتماد مصادر الطاقة الأخرى كالصخر الزيتي والغاز ومصادر الطاقة المتجددة.

وعقد المؤتمر في فندق شيراتون الكويت، وشارك في استضافة الحدث كل من مؤسسة البترول الكويتية، و”بتروليوم إيكونوميست”، المجلة المختصة في شؤون الطاقة العالمية. ويعقد المنتدى برعاية ذهبية من بنك الكويت الوطني، ورعاية فضية من شركة إيكويت للبتروكيماويات.

وشملت قائمة المتحدثين في هذه الفعالية الاقتصادية الهامة كلاً من:

• معالي السيد أنس الصالح، وزير المالية ووزير النفط بالوكالة بدولة الكويت
• السيد عادل عبد المهدي، وزير النفط العراقي
• السيد نزار العدساني، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة
البترول الكويتية
السيد براديب هاندا، مدير عام مجموعة الخدمات المصرفية للشركات الأجنبية والنفط والتمويل التجاري في بنك الكويت الوطني
• السيد علي رشيد الجروان، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي العاملة في المناطق
البحرية “أدما العاملة”
• السيد شربيني سهيلي، نائب رئيس شركة بتروناس النفطية الماليزية.