دبي – مينا هيرالد: شهدت روائع العطور خلال مهرجان دبي للتسوق انطلاقة استثنائية خلال اليوم الافتتاحي مع “يوم العطور بدبي”، حيث تمّ توزيع أكبر عدد من عينات العطور التي بلغت قيمتها مليون درهم إماراتي في كافة مراكز التسوق التابعة لمجموعة ماجد الفطيم والتي شملت سيتي سنتر مردف، سيتي سنتر معيصم، سيتي سنتر ديرة، مول الإمارات، مطار دبي- مبنى رقم(1)، ومبنى رقم(3). وشارك باريس غاليري بحوالي 127,000 عينة عطور، كما شاركت أجمل للعطور بحوالي 5000 عينة عطور، وشاركت سوق دبي الحرة بحوالي 20,000 عينة عطور.

ونجح مهرجان دبي للتسوق في تسجيل رقم قياسي في توزيع أكبر عدد من عينات العطور خلال فترة زمنية محددة، حيث بلغت قيمة هذه العينات الموزعة حوالي مليون درهم.

فيما عبقت صالات مطار دبي المبنى رقم 1 والمبنى رقم 3 بشذى ونفحات العطور الآسرة، حيث تم استقبال المسافرين القادمين إلى دبي بتقديم عينات عطور من أفخم العلامات التجارية الراقية، وبدأت الفعالية منذ الساعة 9 مساءً واستمرت لمدة 3 ساعات، وفرغت عربات العطور بسرعة كبيرة مع استمرار تدفق المسافرين على مطار دبي الذين علت وجوهم الابتسامة لهذا الترحيب العطر من مهرجان دبي للتسوق، حيث احتوت كل هدية على 90 عينة من العطور النسائية أو الرجالية.
كما قضى رواد مركز تسوق مول الإمارات في دبي أوقاتا ممتعة من التسوق والربح، وتراصت المئات من النماذج العطرية المغلفة بأناقة على عربتين فاخرتين على امتداد الردهة الجنوبية في مول الإمارات، فيما تبادلت عارضات أنيقات دعوة المتسوقين من كافة الجنسيات للحصول على النماذج العطرية وتجربتها، في تدشين سخى لروائع العطور، والتي استجاب لها المتسوقون بترحاب وسعادة بالغين عندما أتيحت لهم فرصة الحصول على نماذج سخية من أرقى وأغلى أنواع العطور العالمية مجانا.

ومن بين وفود المتسوقين الذين توافدوا على عربات العطور، الصديقات هلا حمدي، وإسراء قطري، ودنيا جامع الآتيات من مصر في رحلتهن السنوية إلى دبي في توقيت انعقاد فعاليات مهرجان دبي للتسوق.
وقالت “هلا” التي تعمل مديرة في أحد الشركات الخاصة في مصر “زيارتنا إلى دبي دائما حدث سعيد بالنسبة لنا، وننتظرها سنوياً للاستمتاع بكل شيء في دبي، من الطقس الرائع، والفعاليات الراقية، والمناظر الخلابة، وبالطبع العروض الترويجية المذهلة التي لا تتوفر في مكان آخر، سواء من حيث حجم التخفيضات أو تنوع المعروضات”.
وحول هديتها المعطرة التي حصلت عليها في مستهل “روائع العطور” أوضحت أن الهدايا المجانية جزء لا يتجزأ من مهرجان دبي للتسوق، سواء مثل هدايا العطور التي حصلت عليها أو تلك المرتبطة بعمليات الشراء، وأنه لا يوجد منافس لدبي في هذا النوع من العروض التي تمنح السعادة للمتسوقين.
من جانبها أوضحت إسراء القادمة من السعودية حيث تعيش، أن لدبي ألق خاص في التسوق، وبما توفره من تجربة مختلفة، وما تحظى به من مرافق تسوق راقية ومتنوعة لا تتوفر في مكان آخر، معربة عن سعادتها بالهدية التي حصلت عليها، ومؤكدة أن العطور على قائمة مشترياتها خلال المهرجان.
أما “دينا” فترى أن إغراء عروض التسوق في دبي شيء لا يمكن مقاومته، وأن ميزانيتها غالبا ما تختل عندما تتسوق في دبي، وخصوصا خلال المهرجان، موضحة أنها أنفقت في يوم واحد من التسوق ما يصل إلى 5000 درهم، وأنها تشعر أنها لم تشتر شيئا بعد.
وتشتمل “روائع العطور” على مجموعة من الفعاليات التي تدور وتتركز حول قطاع العطور خلال هذه الفترة، منها توزيع مجموعة كبيرة من عينات العطور على المتسوقين في مراكز التسوق، والتي تصل قيمتها إلى حوالي مليون درهم.
وجرى توزيع عينات العطور المجانية خلال افتتاح الفعالية في سيتي سنتر مردف، وسيتي سنتر معيصم، وسيتي سنتر ديرة، ومول الإمارات، ومطار دبي- مبنى رقم 1، ومبنى رقم 3.
من جانبهم، حضر كل من الأصدقاء ارزانا، وأليسا، وسليمان، ودينا، وكوشتريم، وهم من جنسيات مختلفة ويعيشون في فنلندا في زيارة ترفيهية إلى دبي، يستمتعون فيها بأشعة الشمس، وللتسوق في المهرجان الذي وصلت شهرته إلى أوروبا الغربية.
تقول أرزانا وهي من الجنسية الفيتنامية، هذه هي الزيارة الثانية إلى دبي بعد أن زرتها العام الماضي خلال رحلة ترانزيت، وأن دبي أصبحت أحد وجهاتها المفضلة منذ ذلك الحين، وها هي تزورها مرة أخرى مع أصدقائها.
وتضيف: “ليس أفضل من توقيت مهرجان دبي للتسوق لزيارة دبي، فهي رائعة خلال هذا الوقت من العام، وقد سعدت بهدايا العطور التي حصلت عليها مع أصدقائي”.
أما أليسا فتقول أنها لم تعتقد أن مهرجان دبي للتسوق ضخم إلى هذا الحد، وأنها كانت تتمنى أن تمتد زيارتها إلى دبي حتى يتسنى لها زيارة المزيد من مراكز التسوق وحضور الفعاليات المختلفة التي تزخر بها دبي، ومشيرة إلى أنها تتطلع لزيارة حديقة دبي المتوهجة التي قرأت عنها على وسائل التواصل الاجتماعي.
من جانبها أعربت دينا عن سعادتها بالحصول على هديتها العطرية من عربة العطور في مول الإمارات، ومضيفة أن التسوق لم يكن من بين خططها خلال زيارتها إلى دبي، غير أنها غيرت رأيها بعد زيارتها إلى مول الإمارات.
وينبع شعار الحملة التسويقية للحدث”مهرجان دبي للتسوق.. يهديك الروائع” من كون المهرجان يمنح زواره والمتسوقين الكثير من التجارب، مما يجعل من زيارة دبي ذكرى لا تنسى بكل ما تتمتع به المدينة من معالم سياحية، وبنية تحتية متطورة، وفعاليات رائعة، ومراكز تسوق جذابة، وأسواق تقليدية عريقة.

ومن بين المتسوقات اللاتي أتين خصيصا لحضور فعاليات “روائع العطور” في يومه الأول، الأوزبكية لورا، والأوكرانية آنا، اللتان تعملان في قطاع المعارض كعارضات في الفعاليات المختلفة. وقالت لورا:” نتبع أنا وصديقتي أجندة فعاليات مهرجان دبي للتسوق، وحضرنا كافة الروائع في توقيتاتها، مثل روائع الجمال، وروائع الذهب والمجوهرات، وروائع الموضة والأزياء وأخيرا روائع العطور، واستفدنا من عروض جيدة للغاية”.

من جانبها تقول آنا “جئت إلى مول الإمارات اليوم لشراء العطور بما يكفي لعام كامل، واعرف أن العروض على العطور ستكون مدهشة، وأسعدني حصولى على هدايا العطور المجانية، من كلتا العربتين”.

ومن إيطاليا، حضر الزوجان فاراس وآنا ناريا من أجل شمس دبي، ولم يفوتا فرصة إلقاء نظرة على عروض التسوق في مول الإمارات، والتي كلفتهما نحو 800 يورو خلال عدة ساعات كما تقول أنا ماريا.