أبوظبي – مينا هيرالد: أعلنت مطارات أبوظبي عن تحقيقها نتائج قياسية في حركة مسافريها عبر مطار أبوظبي الدولي بأكثر من 23 مليون مسافر خلال عام 2015، فيما تجاوزت أعداد المسافرين لأول مرة في تاريخ المطار حاجز 2 مليون مسافر خلال اربعة أشهر هي يوليو وأغسطس وسبتمبر وديسمبر من العام الماضي، والتي تعتبر أكثر الأشهر ازدحاماً خلال العام.
وأظهرت التقارير الإحصائية السنوية الصادرة عن مطارات أبوظبي للعام 2015، أن حركة المسافرين سجلت نمواً بنسبة 17.2% مقارنة مع العام 2014، حيث شهد الربع الأول من العام الماضي وحده نمواً بنسبة 21.1%.
وفي هذا الصدد، قال المهندس أحمد الهدابي، الرئيس التنفيذي للعمليات في مطارات أبوظبي: “لا نزال نشهد زيادة مستمرة في معدلات نمو حركة مطار أبوظبي الدولي، ويعتبر تجاوز حاجز المليوني مسافراً في أربعة أشهر لأول مرة في تاريخ المطار دليلاً على القدرات التي يتمتع بها مطار أبوظبي وإمكانياته في خدماته التي تربط وجهات العالم ببعضها”.
وأضاف الهدابي: “تمكنا خلال الربع الأول من العام الماضي من تدشين مشروع التوسعة في مرافق المسافرين في المبنى رقم 1، وذلك في إطار برنامج تعزيز الطاقة الاستيعابية وعمليات التطوير والتوسعة المستمرة، في سبيل اتاحة الفرصة للمسافرين في مطار أبوظبي الدولي للتمتع بتجربة عالمية المستوى”.
وأشارت “مطارات أبوظبي” إلى أن النمو الكبير في نتائجها للعام 2015، تعزى إلى الأداء القوي لشركة الاتحاد للطيران، والتي تتولى تسيير 116 وجهة للمسافرين والشحن حول العالم.
وقام الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة بنقل ما يصل إلى 17.4 مليون مسافر خلال عام 2015، أي ما يمثل زيادةً بنسبة 18,4 % مقارنة بأعداد المسافرين على متن رحلات الشركة خلال عام 2014.
ويشار إلى أن أعداد المسافرين إلى إيطاليا والهند والولايات المتحدة شهدت تضاعفاً في النمو، وذلك مع توسعة الشبكة من خلال الربط مع رحلات أليطاليا وجيت آيرويز. ومع هذه الخدمات الجديدة وغيرها، سجل المطار ارتفاعاً في رحلاته بواقع 271 رحلة أسبوعية إضافية إلى وجهات مختلفة خلال موسم الصيف.
وفي هذا السياق، قال الهدابي: “ساهمت الاتحاد للطيران بشكل كبير في هذه النتائج، فالناقل الوطني للدولة نقل أكثر من 74% من إجمالي المسافرين من وإلى مطار أبوظبي الدولي في العام 2015”.
وشهدت حركة الطائرات ارتفاعاً بنسبة 11.6% مقارنة مع نتائج العام 2014، حيث تعامل المطار مع 172,819 حركة مقارنة مع 154,821 حركة في العام 2014.
ويذكر أن شهر ديسمبر كان ثاني أكثر الأشهر إزدحاماً في العام 2015، حيث سجل مرور أكثر من 2.1 مليون مسافر.
وارتفعت الحركة بين أبوظبي والولايات المتحدة الأمريكية بنسبة 39,4% خلال العام الماضي، وذلك مع إطلاق الاتحاد للطيران رحلات جديدة مباشرة، كما أدى تشغيل الناقل الوطني لطائراته الجديدة من طراز إيرباص A380 إلى مطار لندن هيثرو، إلى ارتفاع أعداد المسافرين التي وصلت نسبته إلى 27,5% مقارنة مع إحصائيات عام 2014. وقد ضمت لائحة المسارات الأكثر ازدحاماً عبر مطار أبوظبي الدولي العام الماضي كلاً من أستراليا بنسبة نمو 30% ، والمملكة المتحدة بنسبة 27,5، وألمانيا بنسبة 15% في أعداد المسافرين.
ومن جانب آخر، كانت الوجهات الخمسة الأكثر نمواً في العام 2015 هي الهند والمملكة المتحدة وألمانيا والمملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية، حيث وصل مجموع حركة المسافرين لهذه الوجهات عبر مطار أبوظبي الدولي إلى أكثر من 9 ملايين مسافر.
وعلى صعيد حركة الشحن الجوي في مطار أبوظبي الدولي، سجل المطار حركة تعامل حجمها 827,456 طن متري في العام 2015، أي ما يمثل زيادة بنسبة 3.8% مقارنة بحركة الشحن المسجلة في العام 2014 والتي بلغت 797,069 طناً في العام 2014.