دبي – مينا هيرالد: عقدت شركة رويال فيلبس (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز NYSE: PHG، وبورصة أمستردام تحت الرمز AXE: PHIA) جلسة نقاش تناولت اهم التحديات لرعاية السرطان في المنطقة ورفع مستوى الوعي حول ضرورة التشخيص المبكر لأمراض السرطان. وتأتي حلقة النقاش كجزء من مجموعة الأنشطة المختلفة للشركة والمقامة على هامش مؤتمر الصحة العربي 2016. هذا وتعكس حلقة النقاش الجهود المتواصلة التي تبذلها شركة فيليبس لتقديم حلول مبتكرة لمرض السرطان وذلك في اطار مفهوم نظام الرعاية الصحية المستمرة والذي يعتمد على أسس عيش حياة صحية بطريقة جيدة والوقاية والتشخيص بالإضافة إلى الوسائل الحديثة للعلاج من المنزل.
وجمع اللقاء عدداً من أبرز قادة الفكر في المنطقة، حيث قاموا بمناقشة القضايا التي تواجه كلاً من مزودي الرعاية الصحية والمرضى بهدف تحسين آليات تقديم الرعاية الصحية لمرضى السرطان. ويعتبر السرطان مسؤولاً عن 10% من جميع الوفيات في معظم دول منطقة الشرق الأوسط، وفي الوقت الراهن، يصيب هذا المرض واحدة من بين كل ثلاث نساء وواحداً من بين كل رجلين حول العالم. وستؤدي عوامل مثل الشيخوخة وتزايد عدد سكان المنطقة إلى ارتفاع معدل الإصابة بأمراض السرطان بحلول عام 2030.
وتعمل شركة فيليبس على توصيل الرعاية عبر نظام الرعاية الصحية المستمرة، كما تعتقد أن تكامل البيانات والتحليلات الفنية تمثل النواة الأساسية لتقديم نهج متكامل وتخصيص رعاية مرض السرطان. وتساعد حلول الشركة على جعل التشخيص أكثر سرعةً ودقةً وأماناً بالنسبة للمريض، حيث يتمثل هدف الشركة في دمج البيانات السريرية وبيانات المرضى في مكان واحد لتساعد الأطباء على تحسين التعاون في تخصصات متعددة، واتخاذ القرارات الصحيحة ونتائج العلاج، اضافة الى دعم المرضى خلال تلقيهم العلاج الكيميائي، وذلك لتحسين نوعية وجودة حياة المرضى.
وفي هذا الصدد، قال أريين رادّار، الرئيس التنفيذي لـشركة فيليبس في الشرق الأوسط وتركيا: “تلبي فيليبس الحاجة المتزايدة لوجود نهج جديد في رعاية مرض السرطان. ولهذا السبب نسعى جاهدين لتقديم مستويات رعاية أفضل وأكثر خصوصية مع خفض تكاليف الرعاية الصحية. ويتم ذلك من خلال البحث المستمر عن طرق أفضل للاكتشاف المبكر للسرطان وتشخيصه على نحو أدق، وهو الأمر الذي يجعل العلاج أكثر دقة مع الحد الأدنى من التداخل واعتماد نهج مخصص لتقديم أفضل مستويات الرعاية الممكنة للمرضى”.
وأضاف رادّار: “يتخطى ما نقوم به مسألة توفير الوسائل المتكاملة لجمع وتحليل البيانات، حيث أن خبراتنا السريرية والبيولوجية تمكن الأطباء من ترجمة هذه البيانات واختيار الخطة العلاجية الأمثل لكل مريض”.
وفي حين يقوم أخصائيو علم الأمراض بتأكيد الغالبية العظمى من حالات تشخيص مرض السرطان، يواصل الطلب المتزايد على حلول علم الأمراض نموه. وفي هذا السياق، تساعد حلول IntelliSite Pathology Solution والتصوير المتقدم من فيليبس مزودي الرعاية في التوصل إلى قرارات مدروسة مبنية على معلومات أوضح من خلال زيادة الإنتاجية مع الصور الرقمية عالية الدقة، وميزات التعاون، وأدوات إدارة حالة المرضى.
وتضمنت جلسة النقاش إبرام مذكرة تفاهم بين فيليبس ومركز الملك حسين للسرطان تهدف الى تعزيز الجهود التعاونية في التصدي لمرض السرطان في منطقة الشرق الأوسط. وبموجب المذكرة، سيعمل الطرفان بشكل مشترك على إطلاق حملات التوعية بمرض السرطان، ووضع برامج التعليم الطبي المستمر ذات الصلة بممارسات طب الأورام، والمساعدة على ضمان جودة الرعاية.
وتؤسس فيليبس شراكات طويلة الأمد مع كافة الأطراف المعنية والمرتبطة بمسيرة رعاية المريض من أجل تطوير حلول متكاملة تساعدهم على تعزيز الرعاية المطّلعة والمستدامة ذات الكفاءة. وتحقق الشركة ذلك مستعينة بحلول تساعد في اتخاذ القرارات الصحيحة وتمكين المرضى من الخضوع لخطة علاجية محددة، بهدف رسم ملامح جديدة لمستقبل طب ورعاية الأورام.