أبوظبي – مينا هيرالد: قام معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع بزيارة تفقدية لمعرض الخليج للتغليف والبوليمر في مركز أبوظبي الوطني للمعارض اليوم. وقام معاليه بجولة في أنحاء المعرض حيث أعرب عن سعادته بعدد الشركات المشاركة في المعرض لتقديم آخر التقنيات والتطورات في هذه الصناعة.
وافتتح المعرض، في وقت سابق، سعادة حميد محمد بن سالم الأمين العام لاتحاد الغرف الإماراتية برفقة عدد من المسؤولين والأخصائيين في قطاع التغليف وتقنياته من دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة. وتفقد سعادته خلال الزيارة عددا من الأجنحة الوطنية والعالمية المشاركة. ويوفر المعرض الذي يجمع تحت مظلته آلاف الموردين والتجار الكبار من انحاء عالم التغليف والبوليمر منصة فريدة لقطاع التعبئة برمته في الشرق الاوسط وشمال افريقيا. ويلقى المعرض دعم منظمة التغليف العالمية الامر الذي يسهل تبادل الخبرات والفرص التجارية على نطاق عالمي.
وبالتزامن مع فعاليات المعرض، يغطي المؤتمر الذي ينعقد على مدار يومين ويشارك فيه اكثر من 30 متحدثا بارزا من خبراء الصناعة من المنطقة والعالم مختلف الجوانب المتعلقة بالموضوعات الساخنة التي تواجه القطاع حاليا مثل احدث التطورات في التغليف المرن والعلامات الذكية والتقدم في تكنولوجيا التعقب. كما ويشمل المعرض عددا من الجلسات والدورات التعليمية المفتوحة بالإضافة إلى اجتماعات رجال الأعمال.

مشاركة دولية
يشهد المعرض هذا العام مشاركة أكثر من 50 شركة عارضة من 15 دولة. ومن المتوقع أن يستقطب الحدث أكثر من 2000 زائر ومشارك على مدار ثلاثة أيام. واكد سعادة بن سالم على حرص اتحاد الغرف الاماراتية على مواكبة التطور في هذا القطاع من خلال التواصل المباشر مع الجمعيات المحلية والعالمية للرقي بمكانة الامارات والوصول بها الى أفضل المستويات العالمية.

تقنيات وابتكارات
من جهته قال الكسندر هوف المدير التنفيذي للمعرض: “يهدف معرض الخليج للتغليف والبوليمران يكون من أبرز المعارض الصناعية التي تقام في أبوظبي وله دورمهم في التعريف بأحدث التقنيات المستخدمة في الإنتاج والاستدامة واعادة التدوير.”
ويقدم المعرض فرصة فريدة لرجال الأعمال والمستثمرين في هذا القطاع للالتقاء بأقرانهم في هذه الصناعة، إضافة إلى الاجتماع بممثلي الشركات ومزودي الخدمات المحليين والعالميين. بالإضافة إلى طرح آخر الخبرات والابتكارات في هذه الصناعة المتخصصة.

جلسات متخصصة
وافتتح المؤتمر بكلمة رئيسة سعادة الدكتورعلاء نصيف الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية للجبيل وينبع السعودية واتبع ذلك جلسة ادارها كنين شهيدي كبير مدراء التغليف في المراعي السعودية ناقش فيها موضوع الاستدامة باعتبارها التحدي الذي يواجه قطاع التغليف.
ومع القلق العالمي من نفايات التغليف سيناقش المؤتمر عبر عدة جلسات متخصصة المطالب المتزايدة للمستهلكين بالحد من استخدام البلاستيك واختلاف المتطلبات إقليميا بالنسبة لشروط التغليف وقضية الاستدامة.
وأضاف الكسندر هوف: “يتم تنظيم المؤتمروالجلسات العلمية المرافقة لتتناسب مع رواد صناعة التغليف والموردين وصناع القرار والمؤسسات ومحللي السوق، وذلك عن طريق طرح أفكار شاملة حول آخر الحلول والتطورات والأساليب التي تتعلق بالتقنيات المستدامة في صناعة التغليف والبوليمر المستخدمة في كافة أنحاء العالم. ويعتبر معرض ومؤتمر الخليج للتغليف والبوليمر المنصة المثالية لدراسة ومناقشة وتحليل الحلول الممكنة فيه بموازاة النمو الديناميكي لهذا القطاع”.
منصة اقليمية وعالمية
وبمشاركة المئات من كبار الموردين والمشترين من عالم التغليف والبوليمر فإن معرض ومؤتمر الخليج للتغليف والبوليمر يعتبر منصة فريدة للعاملين والفاعلين في قطاع التوريد برمته في الشرق الأوسط وشمال افريقيا للالتقاء مع بعضهم البعض تحت سقف واحد. وسيعمل هذا الحدث الافتتاحي الذي تدعمه منظمة التغليف العالمية بتسهيل تبادل المعلومات والتفاعل التجاري على نطاق عالمي.
واستقطب المعرض دعما من أبرز الشركات العاملة في القطاع حيث وقعت شركة بروج التي تعتبر موردا رائدا لحلول البلاستيك المبتكرة والقيمة اتفاق رعاية استراتيجية، فيما حازت ليونديلباسل التي تعتبر من أكبر شركات البلاتيك والكيماويات والتكرير في العالم على صفة راعي فضي وحاز اتحاد البالات الاوروبية وباسكيل السعودية وكوتكس على صفة الراعي البرونزي.
ويقام معرض الخليج للتغليف والبوليمر بتنظيم من شركة فليمنغ وبدعم من منظمة التغليف العالمية (WPO) واتحاد غرف التجارة والصناعة في دولة الإمارات العربية المتحدة.