دبي – مينا هيرالد: تبوأت شركة الماسة كابيتال ليمتد، إحدى الشركات الرائدة في مجال الاستثمارات المحلية، مركز الصدارة في حفل جوائز أداء مدراء الصناديق في الشرق الأوسط لعام 2016 الذي عقد مؤخراً وحصدت خلاله ثلاث جوائز مرموقة. حيث تم الإعلان عن فوز الشركة بكل من “جائزة الصندوق الاستثماري الجديد” و”جائزة أفضل صندوق اكتتاب” والجائزة المتميزة “أفضل بيت استثمار للملكية الخاصة” وذلك خلال حفل رفيع المستوى لتوزيع الجوائز تلاه حفل عشاء في فندق ريتز كارلتون في مركز دبي المالي العالمي.

وكرمت جوائز الأداء لمدراء الصناديق في الشرق الأوسط في دورتها السابعة مدراء الصناديق والأصول الذين تفوقوا على أقرانهم في هذا المجال خلال العام الماضي. وقال شاليش داش، الرئيس التنفيذي لشركة الماسة كابيتال. “يعتبر فوزنا بثلاثة من جوائز مدراء الصناديق في الشرق الأوسط شرفاً عظيماً، ويزيد من خصوصية الانتصار هذه الليلة أن نحصد القدر الأكبر من الجوائز”

وتألفت لجنة التحكيم من ممثلين عن جوائز أداء مدراء صناديق الشرق الأوسط ومستثمرين رواد من القطاع الخاص والمؤسسات وخبراء في هذا المجال الذين استندوا بقراراتهم على الأداء بالإضافة إلى المعايير النوعية والهيكلية.

وأضاف داش: “يتمحور تركيزنا منذ بداية تأسيس الماسة كابيتال على تحقيق مركز ريادي والحفاظ عليه في مجال الاستثمارات البديلة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وقد ساعدنا في ذلك التزامنا بتحقيق هذه الرؤية من خلال حفاظنا على الوفاء لقيمنا الأساسية وتقديم منتجات مرتكزة على العملاء وهو ما ساعدنا في تعزيز ولاء العملاء وجذب أكثر من 600 مليون دولار من الاستثمارات. ويعتبر الحكم واختيارنا للفوز ضمن ثلاث فئات مختلفة من قبل مجموعة من المختصين الأكثر خبرة في هذا المجال بمثابة اعتراف حقيقي بقدراتنا على الأداء والخبرة في تحديد وتحقيق أقصى استفادة من الفرص المتاحة في السوق.”

وبفضل رؤيتها المتمثلة في بناء مؤسسة رائدة في مجال إدارة الاستثمارات البديلة، تصدرت الماسة كابيتال طليعة قطاع الاستثمار لتزود السوق والعملاء بحلول متخصصة في مجال الملكية الخاصة والاستشارات الإدارية وأبحاث السوق.