دبي – مينا هيرالد : تعتزم دائرة التنمية الاقتصادية في دبي عن إطلاق حزمة متنوعة من الخدمات الموجهة للمتعاملين من ذوي الإعاقة وذلك خلال مشاركتها في معرض اكسبو ذوي الإعاقة 2016، الذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران المدني رئيس مطارات دبي، في مركز دبي الدولي في الفترة من 9 إلى 11 فبراير 2016. وتأتي مشاركة اقتصادية دبي في المعرض في إطار استراتيجيتها الرامية إلى تحقيق رؤية حكومة الإمارة بجعل دبي مدينة صديقة لذوي الإعاقة في العام 2020، بالإضافة إلى جهودها في مجال المسؤولية المجتمعية والارتقاء بالخدمات الموجهة لمختلف شرائح المجتمع وخصوصا الأشخاص من ذوي الإعاقة وفق أفضل الممارسات العالمية.

وشكلت دائرة التنمية الاقتصادية فريق من قبل القيادة يعني بجعل الدائرة ومؤسساتها جهة صديقة لذوي الإعاقة عام 2015، حيث يركز الفريق على دراسة الوضع الراهن باستخدام آلية التحليل الرباعي، ووضع أهداف استراتيجية مرتبطة بالأهداف الاستراتيجية للدائرة. ويعمل فريق العمل على الاستدامة في تجهيز المبنى والمرافق لخدمة ذوي الإعاقة، دمج وتمكين الموظفين من ذوي الإعاقة، توفير بيئة مشجعه على الإبتكار والإبداع للموظفين من ذوي الإعاقة، تطوير خدمات المتعاملين من الفئة ذاتها، وزيادة وتفعيل الخدمات الإلكترونية الذكية لهذه الفئة.

وبهذه المناسبة، قال إبراهيم محمد أهلي، رئيس فريق ذوي الإعاقة، مدير إدارة الشؤون الإدارية في اقتصادية دبي: “يسرنا المشاركة كشريك استراتيجي في معرض اكسبو لذوي الاعاقة، الذي نشدد فيه اهتمامنا بمتطلبات هذه الفئة التي تحظى بدعم لا محدود من حكومتنا الرشيدة، وإنجاز معاملاتهم بشكل ميسر وسريع عند إجراء مختلف الخدمات التي توفرها الدائرة ومؤسساتها. ونسعى من خلال مشاركتنا في المعرض إلى المساهمة والعمل على الارتقاء بالخدمات والتسهيلات المقدمة لذوي الإعاقة”.

وأضاف إبراهيم محمد أهلي: “يعد المعرض منصة مثالية للمشاركين والزوار للاطلاع على أبرز الممارسات الذكية والمنتجات المتوفرة لذوي الاعاقة، فضلاً عن إمكانية تبادل المعلومات والخبرات بين العارضين، والعمل على تطوير الشراكات للخروج بحلول ومبادرات أكثر فعالية وذات رؤى مجتمعية من جهة، وبإمكان جميع شرائح المجتمع من ذوي الاعاقة وغيرهم التعرف على آخر المستجدات في هذا الشأن من جهة أخرى”.

وفي السياق ذاته، قالت خديجة إبراهيم الحمادي، نائب رئيس فريق ذوي الإعاقة، مدير إدارة الجودة المؤسسية في اقتصادية دبي: “سيتم الإعلان خلال المعرض عن مبادرة جديدة تضم العديد من الخدمات لفئة ذوي الإعاقة تتماشى مع توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، الرامية إلى تعزيز مكانة الإمارة كوجهة مفضلة في العالم على كافة الأصعدة”.

وأضافت الحمادي: “تعد دائرة التنمية الاقتصادية في دبي ومؤسساتها من الجهات السباقة في توفير الخدمات المخصصة لذوي الاعاقة، وذوي الاحتياجات الخاصة، وكذلك كبار السن، حيث يتم معاملتهم بحرص واهتمام وأولوية عند استلام الطلبات كونهم يمثلون جزءً لا يتجزأ من الشرائح المجتمعية. وتعتبر مثل هذه المبادرات مسؤولية تجاه اقتصادية دبي وكافة الجهات من الأفراد والمؤسسات الحكومية والخاصة في مجال تعزيز خدمات فئة ذوي الاعاقة، وتفعيل دورهم وانتمائهم، وضمان تمتعهم بكافة الامتيازات مقارنة بالأسوياء”.

والجدير بالذكر أن معرض اكسبو ذوي الإعاقة 2016، الذي يقام للمرة الأولى في دبي، سيقدم أحدث التكنولوجيات الذكية التي يمكن أن تقود الأشخاص ذوي الإعاقة نحو حياة أفضل تمنحهم المزيد من الاستقلالية والتي تتوزع بين الروبوتات ووسائل التواصل والأنظمة والبرمجيات ووسائل وتقنيات الاتصال المختلفة والمواد والوسائط التعليمية والأطراف الصناعية وأدوات التثبيت وغيرها من التقنيات المساعدة وتكنولوجيات إعادة التأهيل.