الشارقة – مينا هيرالد: تتألق مجموعة من أهم المساجد في إمارة الشارقة ومدنها بعدة عروض مبهرة خلال مهرجان أضواء الشارقة 2016، وتُبرز العروض جماليات التفاصيل المعمارية الذي تتمتع به هذه المساجد والزخارف على واجهاتها، وتضم قائمة المساجد كل من: مسجد النور على كورنيش بحيرة خالد، ومسجد التقوى في واجهة المجاز المائية، ومسجد المغفرة على شارع كورنيش الشارقة، ومسجد الجامعة القاسمية في المدينة الجامعية، ومسجد عمار بن ياسر في مدينة الذيد.

وتُطل المساجد الخمسة خلال ليالي المهرجان بحلة جديدة رائعة بمزيج متكامل من الألوان الخلابة الزاهية والتصاميم المبدعة ثلاثية الأبعاد التي تُضئ واجهاتها لتلمع كالجواهر النفيسة في كل ليلة خلال الفترة من 4 وحتى 13 فبراير الجاري. وتنطلق العروض يومياً من الساعة 6:00 مساءً وحتى الساعة 11:00 ليلاً خلال أيام الأسبوع، وحتى منتصف الليل في عطلة نهاية الأسبوع.

ويستضيف مسجد النور عرضاً ضوئياً مذهلاً بعنوان “عالم من الإلهام”، الذي يستوحي مقوماته الرائعة من الهندسة المعمارية لمسجد النور، حيث اعتمد الفنانين المصممين للعرض على الزوايا والأعمدة المختلفة للمسجد في تجسيد لوحات مبتكرة لأماكن مختلفة وأشكال متنوعة من حول العالم.

ويتألق مسجد التقوى بعرض “رحلة الإهتداء بالمعالم”، حيث يشكل المسجد أحد أجمل المواقع في واجهة المجاز المائية والتي تعتمد عليها العروض الضوئية للمهرجان في سرد قصة السفر، فمن نافذة قطار ينتقل من محطة إلى أخرى يستمتع الجمهور بزيارة سريعة لأبرز المعالم الشهيرة حول العالم.

وعلى واجهات مسجد المغفرة عرض ضوئي هادئ يحمل عنوان “الخرائط الأصلية”، الذي يعتمد على مبنى المسجد ليعيد رسم خرائط من العالم القديم، قام بخطها وتطويرها الجغرافييون العرب خلال العصور الوسطى.

كما تضم عروض مهرجان أضواء الشارقة 2016 عرض “إبداعات من وحي العمارة الإسلامية” الذي يقام على واجهة مسجد الجامعة القاسمية، وعرض “عالمٌ من الألوان” في مسجد عمار بن ياسر في مدينة الذيد بالمنطقة الوسطى لإمارة الشارقة.

وشهدت الدورة السادسة من مهرجان أضواء الشارقة 2016 الذي تنظمته هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة إضافة العديد من المواقع الجديدة هذا العام لتسليط الضوء على الإرث الثقافي الغني في الإمارة، ليصل بذلك العدد الإجمالي للمواقع إلى 23 موقعاً في دورة هذا العالم.