دبي – مينا هيرالد: نقلت شركة طيران سيبو باسيفيك، أكبر ناقلة فلبينية، 18,4 مليون راكب إلى وجهات داخلية وعالمية في عام 2015، مسجلةً زيادة قدرها 9٪ مقارنة بالعام 2014 الذي نقلت فيه سيبو باسيفيك 16,9 مليون مسافر جواً، فيما وصل متوسط إشغال الرحلات الجوية خلال العام الماضي نسبة 83٪.
ويعزى النمو المشهود في عدد الركاب إلى الخدمات التي توفرها سيبو باسيفيك للرحلات ذات المسافات الطويلة المنخفضة التكلفة، بالإضافة إلى زيادة ترددات الرحلات في الأسواق المحلية الرئيسية. كما عززت سيبو باسيفيك نمو حركة المسافرين في وجهات دولية مثل هونغ كونغ وطوكيو( ناريتا) وناغويا في اليابان، وبكين وشنغهاي في الصين ناهيك عن وجهاتها لدولة الإمارات ودول مجلس التعاون.
وقال آيتي جونيور مانتارينج، نائب رئيس شركة سيبو باسيفك للطيران:” قامت مجموعة طيران سيبو باسيفيك بنقل 62,947 راكب في 3 يناير2016 وهذا يعد أكبر عدد مسافرين عبر خطوط سيبو باسيفيك من أي وقت مضى تم نقلهم من في يوم واحد. هذا النمو الملحوظ في أسواقنا المحلية والدولية الرئيسية يعكس التزامنا في دفع عجلة التجارة والسياحة في الدول التي نعمل فيها، وتمكين عدد أكبر من المسافرين للاتصال مع عائلاتهم وأصدقائهم في جميع أنحاء العالم.”
وسجل عدد الركاب الذين تم نقلهم على رحلات سيبو باسيفك الطويلة نمواً بنسبة 146٪ سنوياً ويعزى ذلك لتوسع شبكة وجهات سيبو باسيفيك في أستراليا والشرق المتوسط.
هذا وقامت سيبو باسيفيك بنقل أكثر من 150,000 مسافر بين مانيلا وسيدني خلال عام 2015. واستنادا إلى أحدث تقرير صادر عن مكتب البنية التحتية والنقل والاقتصاد الإقليمي الأسترالي، لا تزال طيران سيبو باسيفيك أكبر ناقلة في مسار مانيلا – سيدني، مع حصة سوقية قدرها 40٪ خلال الفترة من نوفمبر 2014 إلى أكتوبر 2015. كما سجلت حركة نقل الركاب جواً بين مانيلا وسيدني في الفترة عينها نمواً بنسبة 69٪ بين سائر خطوط النقل التجارية.
من جهة أخرى واصلت حركة المسافرين على الرحلات من وإلى الشرق الأوسط في تحقيق نمواً لافتاً مدفوعا بقدرة سيبو باسيفيك المستمرة في رحلاتها بين مانيلا ووجهات خليجية رئيسية تشمل الرياض والكويت ودبي، وكذلك إطلاق خط مانيلا – الدوحة في يونيو من العام الماضي. ومن بين كافة الوجهات هذه، سجلت الرحلات الجوية بين مانيلا ودبي أكبر عدد من الركاب، بواقع يتجاوز 230,000 راكب في عام 2015.
هذا وزاد عدد الركاب في الرحلات القصيرة المدى المتجهة إلى وجهات دولية مثل هونغ كونغ واليابان والصين، وعلى وجه الخصوص، فقد زاد حجم الركاب من وإلى اليابان بنسبة 39٪ ليصل إلى أكثر من 280,000 راكباً في عام 2015 مع إطلاق سيبو باسيفيك عملياتها من مانيلا وسيبو الى طوكيو (ناريتا)، ومن مانيلا الى ناغويا وكذلك مع إطلاقها مسار مانيلا – فوكوكا، وجهتها الرابعة في اليابان، في ديسمبر 2015.
أما في الفلبين، فقد ارتفع عدد ركاب الرحلات المحلية بنسبة 7,41٪ في عام 2015، مع إضافة رحلات بين مانيلا وتاغبيلاران (بوهول)، وبين سيبو وتنداق (سوريجاو ديل سور)، وشهد كلا الخطين نمواَ يعادل 100% في الركاب على نحو سنوي.
تقدم سيبو باسيفيك رحلات إلى شبكة تضم أكثر من 90 خط سير إلى 64 وجهة، لتغطي آسيا وأستراليا والشرق الأوسط. كما من المقرر إطلاق رحلات جوية مباشرة بين مانيلا وجزيرة غوام، وجهة سيبو باسيفيك الأولى إلى الولايات المتحدة الأمريكية في 15 مارس 2016.
ويتكون أسطول طائرات سيبو باسيفك من 55 ناقلة واللاتي تشملن 8 طائرات من طراز إيرباص A319 ، و33 ناقلة إيرباص A320، وستة طائرات إيرباص A330 وثمانية ناقلات من طراز ATR -72 500. كما يُعد هذا الأسطول من أحدث أساطيل الطائرات في العالم. وستستمر سيبو باسيفك في تحديث أسطولها بين العامين 2016 و2021 من خلال استلام طلبها الذي يضم خمسة طائرات جديدة كلياً من طراز إيرباص A320 و30 طائرة من إيرباص A321neo، و16 طائرة من النوع ATR 72-600 .