الشارقة – مينا هيرالد: أعلنت “العربية للطيران” أول وأكبر شبكة طيران اقتصادي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عن إطلاق رحلاتها المباشرة والمنتظمة من مركزها الرئيسي في الشارقة إلى مدينة سراييفو ابتداء من 18 مارس 2016، لتضيف هذه المدينة العريقة والهامة إلى شبكة وجهاتها المتنامية في القارة الأوروبية.

وسراييفو هي عاصمة جمهورية البوسنة والهرسك، ويبلغ عدد سكانها أكثر من نصف مليون نسمة. وتعتبر هذه المدينة التاريخية التي تأثرت بالحضارات الرومانية، والبيزنطية، والعثمانية، وثقافة مدينة البندقية الإيطالية والإمبراطورية النمسوية-الهنغارية مقصداً سياحياً شهيراً على مدار العام.

ويحتضن مركز المدينة مجموعة واسعة من المعالم السياحية، والمحلات التجارية، والمطاعم والمقاهي، في حين تنتشر على قمم الجبال والهضاب المحيطة بمدينة سراييفو العديد من المرافق المخصصة للأنشطة الرياضية والترفيهية كرياضة التزلج على الثلج التي تشتهر بها المنطقة.

وفي معرض تعليقه على إطلاق الوجهة الجديدة، قال عادل العلي، الرئيس التنفيذي لمجموعة “العربية للطيران”: “بعد 12 شهراً من التوسع المستمر، يسعدنا في العربية للطيران أن نستهل العام 2016 بإطلاق خدماتنا إلى وجهة أوروبية جديدة. وحيث أن سراييفو تعتبر مقصداً سياحياً رائعاً على مدى العام، فنحن نتوقع إقبالاً كبيراً على خدماتنا إلى هذه الوجهة عند إطلاق رحلاتنا في شهر مارس القادم”.

وستنطلق رحلات الذهاب من الشارقة أيام الأربعاء والجمعة والأحد في تمام الساعة 08:15 صباحاً لتصل إلى مطار سراييفو الدولي في الساعة 12:20، في حين ستغادر رحلات الإياب سراييفو في الساعة 13:10 لتحط في مطار الشارقة الدولي في تمام الساعة 20:35.

وكانت “العربية للطيران” قد أضافت 23 وجهة إلى شبكة وجهاتها في العام 2015، كما أصبحت الناقلة أول شركة طيران اقتصادي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تدخل السوق الصينية على إثر إطلاق رحلاتها المنتظمة والمباشرة إلى أورومتشي، أكبر مدينة في منطقة غرب الصين.
وبإطلاق هذه الوجهة الجديدة، تنضم سراييفو إلى مجموعة واسعة من الوجهات في منطقة أوروبا الشرقية التي تسير “العربية للطيران” رحلاتها إليها من مركزها الرئيسي في الشارقة. كما توفر الشركة خدماتها على امتداد مجموعة من المدن في أوروبا الجنوبية والغربية من خلال شركة “العربية للطيران المغرب” التي تتخذ من مدينة الدار البيضاء مقراً لها.