دبي – مينا هيرالد: اطلقت شركة الاستشارات العقارية الرائدة استيكو احدث تقرير لها عن تحديث سوق الامارات الشمالية كجزء من تقرير العقارات الاشمل لدولة الامارات العربية المتحدة والذي شمل مراجعة لنشاط السوق في 2015 اضافة الى توقعات العام الحالي 2016.
ووفقا للتقرير شهدت صورة الايجارات السكنية في الامارات الشمالية باستثناء الفجيرة في 2015 تراجعا طفيفا حيث سجلت الشارقة وعجمان ورأس الخيمة 2%، 0% و2% على التوالي.
وقال جون ستيفنز مدير عام استيكو:” نشاط السوق في الشارقة متصل تاريخيا بسوق دبي، فتجاور الامارتين بهذا الشكل يجعل حركة المد والجزر السكانية بينهما متصلة اتصالا وثيقا بحركة السوق ارتفاعا وهبوطا في دبي”.
واضاف قائلا:” لكن مع استثمار الامارتين بقوة في تطوير البنية التحتية ونمو المنتجات السكنية التي تركز على النوعية فإننا نشهد تحولا بطيئا تجاه بيئة اكثر استقرارا في الوقت الذي يدرس فيه المستثمرون والمستأجرون نوعية الحياة خارج دبي”.
وفي 2015 اضافت الشارقة عددا من المشاريع السكنية للمعروض الحالي فيها منها برج الالماس في النهدة المكون من 2105 وحدات وبنايتين سكنيتين في التعاون (798 وحدة) ومجمع مكون من 175 وحدة في منطقة الخان. وقد يشهد العام الحالي تسليم مخزون جديد منها 1520 وحدة في النهدة (مجمع الريان) والخان (برج اللؤلؤة) والقاسمية (منازل جي سي مول).
وقال ستيفنز:”من الجدير ذكره النفاد السريع للمخزون الجديد في الشارقة في بعض الحالات بأسعار أعلى من التي شوهدت سابقا ويرجع ذلك الى تحسن نوعية العقارات وتوفر مواقف السيارات والمرافق والخدمات الاحسن”.
وما يدفع بذلك اكثر هو التطور المتسارع للمنتج السياحي مع اطلاق العديد من المبادرات في 2015 مثل توسع واجهة المجاز البحرية وانهاء جزيرة النور. وفي منطقتي المجاز والخان بلغ ايجار شقة “نوعية” من ثلاث غرف نوم 95,000 درهم و105,000 درهم على التوالي سنويا مقارنة مع 85,000 درهم قبل عدة اشهر.
وشملت المشروعات المعقولة الاسعار في الشارقة التي استقطبت المستثمرين في 2015 برج صحارى 4 للثريا في النهدة حيث بدأ سعر الشقة من غرفتي نوم بـ765,000 درهم مع استحقاق 50% من السعر بعد التسليم وتوفرت شقق بغرفتي نوم في مجمع الريان بأقل من 1 مليون درهم.
ووفقا لمدير عام استيكو فرغم ان السعر المعقول كان نقطة جذب فريدة للعديد من المستثمرين الأوليين فمن المتوقع ركود بيئة البيع في الشارقة خلال 2016 بالرغم من فتح السوق امام الاجانب ، يقود ذلك قلق غياب عام للوضوح التشريعي الذي يعد مسألة اساسية للمستثمرين المحتملين، ويفاقم ذلك تزايد المنتجات المعقولة السعر والمنافسة التي تم اطلاقها مؤخرا في دبي المجاورة.
وقال ستيفنز:” اذا اخذنا الصورة الاكبر ونظرنا الى الامارات الشمالية ككل فإن المشاريع النوعية فقط بأسعار معقولة فعلا هي الوحيدة التي ستكون قادرة على توليد اي اهتمام وكذلك فقط حينما تتوفر قوانين وتشريعات واضحة خاصة بالتملك العقاري”.
وتشمل المشروعات الرئيسية المقرر تسليمها في 2016 في رأس الخيمة مشروع باسيفيك بيتش فرونت المكون من 1440 وحدة على جزيرة مرجان التابع لشركة سيلكت جروب حيث تم بيع 80% من الوحدات وفقا للمطور.
وسيطلق مجتمع ميناء العرب الشهير المرحلة الثانية من فيلات الفلامنغو هذا العام بتسليم 68 وحدة بنهاية العام بمساحات تتراوح بين 2008 و2334 قدم مربعة.
وحاليا تعطي مشاريع رأس الخيمة الجديدة ايجارات سنوية تبلغ في المتوسط 60,000 درهم لشقة من غرفتي نوم منخفضة عن 63,000 درهم في 2014، فيما تحقق وحدات الثلاث غرف نوم 100,000 درهم (منخفضة عن 110,000 درهم في 2014).
وتعمل عجمان ايضا على تحسين جاذبيتها الاستثمارية بمبادرات مثيرة مثل مشروع الزوراء الذي يضيف ملعب جولف الى ما يطرحه من نمط الحياة، كما يشهد هذا العام اطلاق فندق اوبروي المصنف خمس نجوم منتصف 2016.