دبي – مينا هيرالد: من المقرر أن تشهد الدورة الثامنة من “منتدى ومعرض الفرانشايز الدولي” في دبي فرص وصفقات هامة في مجال الامتياز التجاري على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عند انطلاق هذا الحدث يوم غد (الثلاثاء 16 فبراير/شباط 2016) في فندق كونراد في دبي. وستتميز دورة هذا العام بمشاركة مجموعة من المتحدثات البارزات لعرض ومناقشة آفاق النمو مع أبرز المندوبين التجاريين من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وذلك في محاولة لتوفير استثمارات كبيرة في مجال الامتياز التجاري في دولة الإمارات وبقية أنحاء المنطقة.
وسيشهد هذا الحدث الهام الذي يقام تحت عنوان “بناء أعمال الامتياز التجاري حول العالم”، مشاركة سعادة الدكتورة رجاء عيسى صالح القرق، العضو المنتدب لمجموعة عيسى صالح القرق ورئيسة مجلس سيدات أعمال دبي، التي ستتحدث عن الفرص المتكافئة في هذا القطاع خلال كلمتها التي تلقيها تحت عنوان “الامتياز التجاري ودبي: قصة النجاح الحقيقية. أفكار للمستقبل”. كما ستتحدث لبنى قاسم، نائب الرئيس التنفيذي والمستشار العام لبنك الإمارات دبي الوطني، حول الإمكانيات المتاحة في مجال الامتياز التجاري في دبي خلال كلمتها التي تحمل عنوان “دبي- عالم من الفرص”.
وسيشكل هذا الحدث منصة دولية تتيح إقامة اجتماعات مباشرة بين المستثمرين وأصحاب الامتياز التجاري، بالإضافة إلى الندوات المعمقة والعروض التقديمية. وسيركز الحدث في يومه الأول على مواضيع هامة تخص القطاع بهدف إلقاء الضوء على مختلف جوانب واتجاهات الامتياز التجاري في المنطقة. كما سيقوم عدد من كبار خبراء الامتياز التجاري بتناول بعض المواضيع مثل “النظرية والواقع في الامتياز التجاري” و”أهم المسائل القانونية في الامتياز التجاري في الشرق الأوسط” و”ممارسة الأعمال في دولة الإمارات” و”10 قوانين لنجاح أصحاب الامتياز التجاري” و”الوصول إلى القمة على محرك البحث غوغل” و”الريادة والامتياز التجاري” و”تميز الأعمال التجارية في سوق اليوم” و”كن مختلفاً، ابتكر بشكل أفضل وأسس لعلامتك التجارية”.

أما في اليوم الثاني من هذا الحدث، فستركز النقاشات على مجموعة واسعة من المواضيع، بما في ذلك “لمحة عن الامتياز التجاري- الأساسيات” و”محاسن ومساوئ الاستثمار في الامتياز التجاري” و”النظرية والواقع في الامتياز التجاري” و”آفاق المبيعات والتخطيط” وأدوات لتطوير الأعمال” و”تقييم والاستحواذ على الامتياز التجاري الرئيسي” و”هل انت مستعد للتوسع عالمياً؟ كن واقعياً حيال خططك”.
وقال كريستوفر برينكلي، رئيس قسم المعارض والمنتديات في شركة “وورلد فرانشايز أسوشيتس”، الشركة المنظمة للحدث ومعرض الفرانشايز العالمي: “تعتبر منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا سوقاً جاذبة لعدد من الامتيازات التجارية من حول العالم. ويدعم هذا السوق، خاصة في دبي ودولة الإمارات، بيئة مشجعة على الأعمال مع تطبيق إجراءات وسياسات حكومية ملائمة. كما تستهدف العلامات التجارية العالمية قطاع السياحة القوي في إمارة دبي، بالإضافة إلى شريحة الشباب من ذوي الدخول العالية ومحبي السلع الفاخرة، حيث تساهم كل هذه العوامل في النمو الكبير لقطاع الامتياز التجاري المحلي”.
وقال ساري حموي، مدير في شركة “وورلد فرانشايز أسوشيتس”: “لا تزال الفرص كبيرة في دبي وبقية منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وسيوفر “منتدى ومعرض الفرانشايز العالمي” المنصة التفاعلية المثالية لكافة الزوار من المنطقة والعالم للتواصل مع بعضهم البعض بما يؤدي إلى تبادل مفيد للخبرات والتجارب في مجال الامتياز التجاري. كما يمكن للمشاركين في هذا الحدث استكشاف المزيد من فرص النمو في المنطقة ومعرفة كيفية تعزيز مكانتهم بشكل أكبر في السوق”.
ويبقى الامتياز التجاري نموذج الأعمال المفضل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للشركات الراغبة في تجنب المخاطر والاستثمارات الرأسمالية الكبيرة المرتبطة بالمشاريع المشتركة. ويتيح قطاع الأغذية والمشروبات فرصاً واعدة، حيث من المتوقع أن يحقق نمواً سنوياً بمعدل 7.4% على مدى السنوات الأربع المقبلة وفقاً لشركة “يورومونيتور انترناشيونال” للأبحاث. كما تقدم قطاعات مثل التعليم والنقل والسياحة والرعاية الصحية إمكانات واعدة في مجال الامتياز التجاري.