دبي – مينا هيرالد: أعلن قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في دائرة التنمية الاقتصادية بدبي عن تدشين مبادرة “سعادتنا بالتزامكم”، الأولى من نوعها على مستوى المنطقة، والمعنية برفع مؤشر السعادة والقدرات التطويرية في المنشآت التجارية الجديدة وكذلك المنشآت الراغبة في المشاركة. وتأتي هذه المبادرة ضمن أهداف اقتصادية دبي الرامية إلى رفع الوعي والالتزام التجاري في مزاولة الأعمال الاقتصادية في إمارة دبي، وبالتالي رفع مستوى جودة الخدمات المقدمة للعملاء، وتعزيز تنافسية الأعمال، وكذلك حفظ حقوق المستهلكين وحمايتهم.

تنقسم مبادرة “سعادتنا بالتزامكم” إلى شقين: الأول، والمعني بتفتيش جميع المنشآت التجارية الجديدة في إمارة دبي التي أكملت ٣ شهور من تاريخ اصدار الرخصة، حيث سيقوم المفتش بتقديم تقرير مفصل يغطي كافة الجوانب، دون تحرير أية مخالفة، وستعطى المنشأة التجارية مهلة زمنية لتصويب الملاحظات. ويتمثل الشق الثاني في المنشآت التجارية الراغبة بالمشاركة في المبادرة من خلال تقديم طلب لكي يتم قياس مدى التزامها بالنظم والقوانين التجارية في الإمارة بهدف تفادي أي مخالفات تجارية مستقبلية، وعليه يقوم المفتش بزيارة المنشأة التجارية الطالبة للسعادة، وتزويدهم بتقرير تفصيلي بالنقاط الواجب تطويرها دون تحرير اي مخالفة.

وبهذه المناسبة، قال محمد لوتاه، مدير إدارة تنفيذي، قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك: “تعزز مبادرة “سعادتنا بالتزامكم” من مستويات السعادة لدى قطاع الأعمال، وذلك من خلال رفع نسبة التزامهم بالنظم والقوانين التجارية المعمول بها في إمارة دبي. كما تلعب المبادرة دوراً حيوياً في تنظيم آلية التعامل بين المستهلك والتاجر في دبي وذلك من خلال تقديم الخدمة والجودة المتميزة للعملاء، وبالتالي قيام الأعمال التجارية والتجزئة ودفع الحركة الاقتصادية للنمو في الإمارة”.

وأضاف لوتاه: “لا يقتصر تقييم المنشآت التجارية الجديدة فقط، إنما سنفتح المجال أمام المنشآت الراغبة في المشاركة، لنؤكد بذلك إلتزامنا في خلق بيئة تجارية صحية على كافة المستويات، والسعي نحو تشجيع مختلف القطاعات التجارية على التنافس واستدامة الأعمال من خلال تقديم الأفضل من حيث الجودة والخدمة المتميزة، وتطوير أداء قطاع التجزئة ودفعه نحو تحقيق من المزيد من النتائج الطيبة من جهة، إلى جانب رفع مستوى رضا العملاء وبالتالي تعزيز العلاقة بين التاجر والمستهلك من جهة أخرى”.

وأكد لوتاه أن اقتصادية دبي تهدف في المقام الأول إلى رفع مستوى الوعي لدى تجار التجزئة بواقع الأعمال، والاشتراطات التي تخصهم في دبي، وكذلك توطيد العلاقة بين التاجر والمستهلك، وليس فرض الغرامات والمخالفات المالية، مشيراً إلى أن تحفيز المنشآت التجارية على الالتزام بالنظم والقوانين المعمول بها في دبي يحقق الجودة العالية في الأداء.

ومن الجهة ذاتها، قال عبد العزيز التناك، مدير إدارة الرقابة التجارية في دائرة التنمية الاقتصادية: “ستحظى جميع المنشآت التجارية التي ستخضع لمبادرة “سعادتنا بالتزامكم” وكذلك المنشآت الراغبة بالمشاركة، بتقرير شامل ومفصل يتضمن عن كافة السلبيات ونقاط الضعف التي يجب تطويرها سواء كان ذلك في مجالات البيع والشراء وخدمة العملاء، أو الالتزام بالاشتراطات المحددة من قبل اقتصادية دبي. وما على المنشآت التجارية إلا اتباع الخطوات اللازمة لسد الثغرات، والتخلص من نقاط الضعف، والعمل على تحسينها وتقديم الأفضل للعملاء”.

وأضاف التناك: “يمكن للمنشآت الراغبة بالمشاركة ضمن مبادرة “سعادتنا بالتزامكم” التقدم بطلب المشاركة من خلال زيارة إحدى فروع اقتصادية دبي التي تقدم خدمات قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك وهي: المبنى الرئيسي في قرية الأعمال، فرع الطوار سنتر، وفرع دبي مول، وفرع السوق الصيني، لحجز موعد مسبق. وسيتم البدء خلال المرحلة المقبلة على أتمت آلية تقديم الطلبات، وتحويلها إلى طلبات الكترونية”.