دبي – مينا هيرالد: أعلنت كل من “ديزاين ميامي” و”سواروفسكي” اليوم عن أسماء الفائزين بجائزة “سواروفسكي” 2016 لمصممي المستقبل وهم: فنان الصوت يوري سوزوكي من اليابان والمقيم في لندن؛ وفنانة الزجاج أنجالي سرينيفاسان من الهند والمقيمة في دبي؛ وثنائي التصميم الألماني الأيسلندي برينجار وفيرونيكا المقيمين في برلين. وسيتم إطلاق الأعمال الجديدة للفائزين، التي تم تصميمها برعاية سواروفسكي، في الدورة الـ 12 من معرض “ديزاين ميامي/ بازل” الذي ينظم في الفترة بين 14-19 يونيو 2016.

وكان الفائزون بالجائزة قد زاروا “واتينس”، القاعدة التاريخية لعلامة “سواروفسكي” في النمسا، في ديسمبر 2015 للاطلاع على الإرث العريق للعلامة وما يميزها من إبداع وابتكار. واستقى المصممون الهامهم من أرشيف الشركة، ومراكز التصميم، وبرامج الإبداع، مع الاستفادة من فرصة توليد أفكار وتجارب بمفاهيم تصميمية جديدة.

واستجابة للحاجة الحالية إلى مصممين يقدمون أعمال ذات جودة عالية تسهم في إيجاد المزيد من التفاعل بين الناس وعالم التصميم، طلب من المصممين الفائزين في عام 2016 الأخذ بالاعتبار مسألة “التحسين” كجزء من العملية الإبداعية بهدف إنشاء تجربة فنية فريدة في معرض ديزاين ميامي/بازل تجسد مقترحاً مثالياً لمبدأ “التصميم من أجل الحياة والمستقبل.”

وتعتبر هذه المرة الثانية التي تتعاون فيها علامة “سواروفسكي” مع المعرض في إطار هذه الجائزة المعاصرة التي تأسست للمرة الأولى عام 2006. وتمثل جائزة “سواروفسكي لمصممي المستقبل” تكريماً للمصممين الناشئين الذين قاموا بفعالية بتوسيع ثقافة التصميم من خلال استخدام تقنيات حديثة.

وتقدم الجائزة للجيل الجديد من المواهب فرصة تطوير المشاريع على نطاق واسع واستكشاف الموارد غير المستغلة في الغالب من الممارسات الناشئة. وبدعم من سواروفسكي، تم إطلاق العنان المصممين للتحليق في عالم الخيال واستكشاف حلول جديدة في التصميم.

وسيتم الكشف عن الأعمال النهائية إلى جمهور بارز من المقتنيين والرعاة والمصممين والنقاد وأصحاب الصالات الفنية والصحفيين خلال فعاليات معرض “ديزاين ميامي/بازل 2016”. أما فيما يتعلق بجائزة “ديزاين ميامي”/ و”سواروفسكي”؛ توفر الجائزة فرصة الترويج لمواهب جديدة والمساهمة في تجسيد حوار أوسع للتصميم من خلال العمل الذي يتحدى طرق التصميم التقليدية. وتضمنت قائمة الفائزين السابقين من ستوديو سوين، توماس ألونسو، إليان يان لينغ نج، ماكس لامب، أصيف خان، فيليب مالوين، رو إدجز، راندوم ومن راندوم إنترناشيونال، مارتينو جامبر وبيثان لورا وود.

وفي هذا الصدد، قال رودمان بريماك، المدير التنفيذي لدى “ديزاين ميامي”: “لقد مر عشر أعوام على بداية علاقتنا مع “سواروفسكي”، وقد أثبتت هذه الأعوام العشرة التزام “سواروفسكي” ودعمها لعالم التصميم. وتهدف جائزة سواروفسكي لمصممي المستقبل تسليط الضوء على مختلف الطرق للتصميم من خلال العمل مع مصممين لم يحظوا بعد على شهرة محلية. ويظهر الفائزون في هذا العام اتساع هذا المجال، مع دخول عالم الصوت والأعمال الزجاجية ورواية القصص عبر التصميم. لذا فإننا متحمسون جداً حيال نتائج أعمال سواروفسكي ونتطلع قدماً لمعرفة كيف سيكون لهذه الجائزة تأثيرها على الممارسات الفردية ومسارها.”

من جهته، قال ناديا سواروفسكي، العضو في مجلس إدارة العلامة، “إنه لمن دواعي سرورنا أن تستمر شراكتنا مع “ديزاين ميامي”. وقد أضافت الدورة 2016 من جائزة مصممي المستقبل إلى هذا الحوار الجاري حول التصميم للعام الثاني على التوالي. ومن المبهج حقاً مشاهدة تشكيلة جديدة وقوية من المواهب الناشئة من مختلف أنحاء العالم والاطلاع على رؤيتهم المستقبلية لابتكار أعمال جديدة جميلة ومحفزة باستخدام الكريستال.”

وتحدثت أنجالي سرينيفاسان: “يعتبر الكريستال مادة جذابة جداً لأنها جسم صلب يخلق تأثيرات بصرية لا يمكن لمسها. وإنني أتطلع لمواصلة استكشاف هذا التقاطع بين الظاهرة الفيزيائية والبصرية في عملي. كما أنني منبهرة حقاً بالتحدي المتمثل في ابتكار تصميم يمثل الإنسان عنصره المركزي، وأتطلع بشغف لاستكشاف هذه العلاقة بين المادة والبيانات والناس.”

وعلق يوري سوزوكي بدوره: “إنني أتطلع قدماً للعمل على ما تم تكليفي به. حيث يشكل جمهوري فئة واسعة جداً، بدءاً من المتخصصين التقنيين وحتى الموسيقيين، لذا فإن هذه فرصة نادرة وثمينة بالنسبة لي لعرض الأفكار وتبادلها في هذه المنصة العالمية للتصميم. وأنا متحمس جداً لاستكشاف كيف يمكن للاهتزازات في الكريستال أن تفسر كالصوت. وقد قدم لنا أرشيف “سواروفسكي” مصدراً قيماً للاطلاع على ابتكارات الماضي.”

وجاء تعقيب برينجار وفيرونيكا:” من المثير حقاً زيارة “واتينس” والاطلاع على طريقة صنع الكريستال. إنه شكل من أشكال الكيمياء، ويظهر كيف تبتكر سواروفسكي هذه المادة الجميلة حقاً من مواد طبيعية، باستخدام عمليات عالية التقنية. إنه مكان ساحر، خلق لدينا شعور مفعم بالإلهام تجاه هذه المادة. وهو ما أثار لدينا الرغبة في ابتكار وسائط جديدة يمثل فيها الكريستال تحدي جديد بالكامل.”

وتولى اختيار الفائزين بجائزة سواروفسكي 2016 لمصممي المستقبل هيئة من كبار الشخصيات في عالم التصميم، منهم ناديا سواروفسكي، العضو في مجلس إدارة العلامة؛ ديان سودجيك، مدير متحف التصميم في لندن؛ زوي ريان، أمين العمارة والتصميم في معهد الفن في شيكاغو؛ خبير في الموضة ومدير برنامج “بارسونز إنترديسبلينري ديزاين”؛ أصيف خان، مهندس معماري؛ وألكسندرا كانينغهام كاميرون، المشاريع الخاصة لدى “ديزاين ميامي”.

وكانت “سواروفسكي” قد ساهمت في برنامج “ديزاين ميامي/” على مدى الأعوام العشرة الماضية من خلال تولي أعمال تركيبية لمصممين ومعماريين كبار منهم: روس لوفغروف، غريغ لين، ترويكا، فريدريكسون ستالرد، إروين ريدل، إيال بورستين، أصيف خان، جويلهرم توريس، جين غانغ، جيمس بالوغ، ومؤخراً فيرناندو روميرو، مهندس ومؤسس “فرناندو روميرو إنتربرايز”.

وسيتم عرض أعمال مصممي المستقبل بالتوازي مع برنامج صالة “ديزاين ميامي” طوال فترة المعرض، التي تجري من 14 ولغاية 19 يونيو في القاعة 1 سود، ميسبلاتز، بازل، سويسرا.