فيينا – مينا هيرالد: أكّد رئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، خلف أحمد الحبتور، اليوم أنه تم استكمال عملية الاستحواذ على فندق إمبريال فيينا التاريخي في النمسا التابع لمجموعة لاكجيري كوليكشن (المجموعة الفاخرة) من فنادق ومنتجعات ستاروود العالمية، ما يرفع العدد الإجمالي للفنادق الدولية المملوكة من الذراع الاستثمارية لمجموعة الحبتور إلى سبعة.

وقد علّق الحبتور: “يسرّني كثيراً أن أضيف هذا الفندق التاريخي إلى قائمة فنادقنا في الخارج. إنه من أشهر المعالم المعمارية في المدينة”.

سوف يستمر فندق إمبريال في العمل في إطار مجموعة فنادق لاكجيري كوليكشن، بموجب اتفاق إداري جديد وطويل الأمد. بني الفندق عام 1836 وكان في البداية مقر الأمير فيليب من ووتمبرغ في فيينا، ثم تحوّل إلى فندق لاستقبال زوّار المعرض العالمي عام 1873. يقع فندق إمبريال الفخم في جادة رينغ الرائعة في وسط العاصمة النمساوية، ويشغل موقعاً أساسياً في كارنتنر رينغ 16، على مقربة من قاعة موسيكفرين الأسطورية للحفلات الموسيقية، ومن معالم أساسية على غرار فيينا ستايت أوبرا، ومتحف كونسثيستوريشز، ومبنى سيسيشون.

وقد أضاف خلف أحمد الحبتور: “فندق إمبريال من الفنادق الفخمة الأكثر استثنائية في أوروبا، ويشكّل إضافة ممتازة إلى مجموعتنا المتنامية من الفنادق في العالم. نتطلع إلى إدخال مزيد من التحسينات إلى هذا الفندق الأسطوري، وإلى الاستمرار في تقديم خدمات استثنائية وفائقة الجودة للجيل المقبل من المسافرين الذين يبحثون عن الترف والرفاهية”.

وقال توماس مانغاس، الرئيس التنفيذي لفنادق ومنتجعات ستاروود: “فندق إمبريال من أروع الفنادق الفخمة في أوروبا، وهو من الفنادق المفضّلة دائماً لدى عملاء ستاروود الأوفياء”.

يشار إلى أن فندق إمبريال هو خامس فندق تابع لمجموعة ستاروود ينضم إلى قائمة الفنادق العالمية الطراز المملوكة من مجموعة الحبتور، وعددها 14، وهو بذلك ينضم إلى فندق سانت ريجيس دبي الذي افتُتِح مؤخراً، فضلاً عن ثلاثة فنادق أخرى سيجري تدشينها قريباً: فندق دبليو دبي-الحبتور سيتي، وفندق ويستن دبي-الحبتور سيتي، وفندق سانت ريجيس دبي-منتجع ونادي الحبتور بولو.

وقد علّق مايكل ويل، رئيس ستاروود في أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط: “يسرّنا كثيراً أن نوسّع علاقتنا مع مجموعة الحبتور التي نطلق معها أكبر مشاريع ستاروود الفندقية في الشرق الأوسط هذا العام. كان فندق إمبريال من أوائل الفنادق في مجموعة لاكجيري كوليكشن، وسوف يساهم ترميمه الجزئي بالتعاون مع شركائنا في تعزيز الإرث المهيب لهذا الفندق التاريخي فيما نستمر في تقديم تجارب وخدمات مميّزة للمستكشفين القادمين إلى فيينا من مختلف أنحاء العالم”.

يضم فندق إمبريال فيينا المؤلف من سبعة طوابق، 138 غرفة منها 59 جناحاً، وثلاثة مطاعم ومقاهٍ. يقدّم مقهى “كافيه إمبريال وين” الذي يتّسع لـ105 مقاعد ويحتل مكانة عريقة بين المقاهي في فيينا، أطباقاً نمساوية مع مكوّنات محلية طازجة. ويجمع مطعم “أوبوس” الحائز على جوائز بين الإبداع الفني ومتعة الطهو من جهة والتركيز على تقديم الأطباق بطريقة جميلة فضلاً عن الأطباق الخفيفة المصنوعة من محاصيل محلية من جهة ثانية. وقد تم تحويل بار “هول أند صالون” التاريخي الذي يعود إلى عام 1873، إلى لاونج بار عصري يؤمّن أجواء مريحة للضيوف.

يضم الفندق الذي سيستمر في العمل كجزء من فنادق ومنتجعات ستاروود العالمية-لاكجيري كوليكشن، بموجب اتفاق إداري جديد وطويل الأمد، خمس قاعات للاجتماعات والمؤتمرات مجهّزة بأحدث التقنيات. أما أجواء فيينا في القرن التاسع عشر فتنعكس في اللوحات الجدارية الرائعة والثريات المصنوعة من الكريستال في قاعتَي “فستسال” و”مارمورسال” التاريخيتين. وللفندق أيضاً قاعة رياضية كاملة التجهيزات مع سونا.

اشترت الحبتور للاستثمار – الذراع الاستثمارية لمجموعة الحبتور – مؤخراً فندق هيلتون لندن ويمبلي، وهو أول فندق تمتلكه في العاصمة البريطانية. وتملك أيضاً فندقَين تابعين لسلسلة فنادق هيلتون في لبنان (هيلتون بيروت حبتور غراند، وهيلتون بيروت متروبوليتان بالاس)، وفندقاً في الولايات المتحدة (فندق الرئيس أبراهام لينكولن سبرينغفيلد – دابل تري من هيلتون)، وفندقَين 5 نجوم في المجر (إنتركونتيننتال بودابست، وريتز كارلتون بودابست).

وكان الحبتور قد أعلن في ديسمبر 2015 أنه خصّص مليارَي درهم للاستثمارات في الخارج خلال العام 2016. لقد عملت مجموعة الحبتور في الأعوام القليلة الماضية على تملّك مزيد من الفنادق في الداخل والخارج. تشمل الفنادق التي تملكها المجموعة في دبي منتجع وسبا حبتور غراند-مجموعة أوتوغراف؛ ووالدورف أستوريا دبي-بالم جميرا. وقد افتتحت مؤخراً الفندق الأول – سانت ريجيس دبي – في مجمع الحبتور سيتي المنتظر، على أن يتم افتتاح فندقين آخرين في المجمع المتعدد الاستعمالات في الأشهر القادمة (دبليو دبي-الحبتور سيتي، وويستن دبي-الحبتور سيتي).