دبي – مينا هيرالد: استضافت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات مؤخرا في مقرها وفدا من مؤسسة دبي للإعلام والمكتب الاعلامي لحكومة دبي بهدف التعريف بدور الهيئة التنظيمي والتنسيقي ومساهمتها في توفير بيئة مناسبة تسهم في تطوير قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الدولة.

حضر الاجتماع عن الهيئة سعادة المهندس ماجد المسمار، نائب المدير العام لقطاع الاتصالات، والمهندس طارق العوضي، المدير التنفيذي لإدارة الطيف الترددي، وحضره بالنيابة عن مؤسسة دبي للإعلام سعادة أحمد سعيد المنصوري المدير العام للقنوات، وصالح عبدالله لوتاه مدير إدارة الهندسة وتقنية المعلومات، وعبدالرحمن عبدالله آل علي، مدير إدارة الهندسة في المكتب الإعلامي لحكومة دبي.

معلقا على هذه الزيارة، قال سعادة المهندس ماجد المسمار: ” تأتي هذه الزيارة في إطار إدراك الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات على أهمية الدور الذي يلعبه الإعلام الوطني في تسليط الضوء على قضايا ومواضيع هامة تخدم الأهداف الوطنية، وتلبي التطلعات التي وضعتها قيادتنا الرشيدة على هذا الصعيد. ونحن نثمن عاليا هذه الزيارة ونؤكد على أهمية التواصل والعمل عن كثب مع جميع المؤسسات الإعلامية بهدف وضع المتعاملين في الدولة بصورة التطورات والإنجازات المتلاحقة التي يشهدها قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات”.

وأضاف سعادته: “لقد شكل هذا اللقاء فرصة لمناقشة أفضل السبل من أجل إيجاد حلول مشتركة لتقديم خدمات البث الإذاعي والتلفزيوني للجمهور بالدولة وأضاف أن الهيئة تهدف إلى تطوير علاقاتها عبر البحث عن فرص التعاون مع المؤسسات والهيئات المحلية في مختلف إمارات الدولة في مجال الاتصالات بما فيها الخدمات الإذاعية”.

تم خلال الاجتماع بحث فرص تفعيل التعاون بين الجهتين بهدف تسهيل تقديم خدمات الاتصالات الراديوية للمشغلين الإذاعيين بكل مرونة وسرعة. كما تم تسليط الضوء على مواضيع حيوية ذات صلة بقطاع الاتصالات الراديوية والتي من أبرزها نتائج الموتمر العالمي للاتصالات الراديوية 2015م والقرارات المتخذة بخصوص خدمات البث الإذاعي المختلفة، والمتطلبات الجديدة للقنوات الإذاعية الـ FM والبدائل المقترحة لاستيفاء الطلب المتزايد على خدمة البث الإذاعي الصوتي الأرضي، والخدمة التلفزيونية الرقمية الأرضية والتوجهات الجديدة للاتحاد الدولي للاتصالات في هذا المجال، بالاضافة إلى مناقشة المواصفات الفنية لأجهزة استقبال البث التلفزيوني والإذاعي الرقمي الأرضي والتي تعكف الهيئة على إصدارها بالتعاون مع هيئة المواصفات والمقاييس.