الدوحة – مينا هيرالد: وقعت مؤسسة صلتك، وهي مؤسسة اجتماعية إقليمية تعمل على خلق فرص العمل وتوسيع الفرص الاقتصادية للشباب العربي، اتفاقية شراكة مع وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى (الأونروا) بهدف تمكين الشباب وتعزيز فرص التوظيف في غزة، الدولة الفلسطينية.

وقام بتوقيع الاتفاقية كل من السيد محمد النعيمي الرئيس التنفيذي بالإتابة لمؤسسة صلتك والسيد عمر الرفاعي رئيس شعبة الشراكات العربية في الأونروا بتاريخ 15 شباط 2016 في مقر الرئاسة العامة لمؤسسة صلتك في الدوجة بقطر، وتهدف هذه الاتفاقية إلى توفير دورات تدريبية أساسية تركز على أساسيات البناء وعلى مهارات السلامة والصحة للشباب في غزة ممن هم مهتمون بالبحث عن فرص للعمل أو ممن هم حاليا موظفون في قطاع الإنشاءات.

وفي حفل التوقيع، قال السيد النعيمي بأن “هذه الاتفاقية ستعمل على دعم مهمتنا في ربط الشباب العربي بفرص العمل” مضيفا بالقول بأنها “تعد خطوة أخرى في سبيل تحقيق رؤية المؤسس صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر بإيجاد وطن عربي يكون الشباب فيه قادرين على العمل ومشاركين في التنمية الاقتصادية لمجتمعاتهم”.

وكجزء من الاتفاقية، ستقوم مؤسسة صلتك بإتاحة برامجها في مجال التدريب الفني والمهني إلى جانب أدلتها التدريبية. إن تلك المصادر مصممة من أجل تقييم المهارات والمعرفة المطلوبة من الأشخاص الذين يعملون في قطاع الإنشاءات وذلك بهدف أداء عملهم بشكل أكثر فعالية وسلامة.

وفي معرض إعرابه عن الشكر لمؤسسة صلتك، قال السيد الرفاعي بأن “توقيع مذكرة التفاهم هذه تعد خطوة هامة أخرى ليس في سبيل خدمة الشباب الفلسطيني فحسب بل وأيضا في تعزيز العلاقة بين الأونروا ودولة قطر بما يحقق منفعة كافة لاجئي فلسطين”.

وتقوم الأونروا حاليا بإدارة وتشغيل مركزين للتدريب الفني والمهني في غزة. ويوفر هذان المركزان ما يقارب من خمسين دورة تدريبية منتظمة ويعملان على توظيف أكثر من مئتي موظف. وبوصفها المنظمة الأحسن سمعة في غزة والتي تقدم التعليم والتدريب الفني والمهني، تتمتع الأونروا بخبرة واسعة في توفير دورات تدريبية مهنية قصيرة الأجل للجماعات المستضعفة في المجالات التي عليها طلبا عاليا في السوق المحلي، بما في ذلك قطاع الإنشاءات.