مسقط – مينا هيرالد: استعرضت شنايدر إلكتريك، الشركة العالمية المتخصصة في مجال إدارة الطاقة والأتمتة، محفظتها المتكاملة من البنى التحتية لمراكز البيانات في العاصمة العمانية مسقط في إطار معرضها المتنقل في دول مجلس التعاون الخليجي.
وتم خلال الفعالية استعراض أفضل الممارسات في مجال دمج حلول شنايدر إلكتريك لزيادة كفاءة الأعمال وقيمتها. وقد استقطبت الفعالية حضور أكثر من 90 من الرؤساء التنفيذيين والشركاء من قطاع تكنولوجيا المعلومات في عُمان.
ويقام معرض شنايدر إلكتريك المتنقل في عُمان في ظل التوقعات بتحقيق قطاع تكنولوجيا المعلومات في السلطنة معدل نمو سنوي مركباً يبلغ 8.31% خلال الفترة بين 2014 – 2019، وذلك بحسب دراسة بحثية وسوقية صدرت في العام 2015. ويُعزى هذا النمو إلى مبادرة الاستراتيجية الرقمية في عُمان والتي تهدف إلى تحويل السلطنة إلى مركز أكثر ترابطاً للمواطنين من خلال تحسين الخدمات الإلكترونية.
وفي حديثه مع الحضور، قال زياد يوسف، نائب رئيس وحدة أعمال تكنولوجيا المعلومات للإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي في شنايدر إلكتريك: “بصفتنا شركة رائدة في السوق، تلتزم شنايدر إلكتريك بتوفير تحديثات منتظمة حول أسواق البنية التحتية لمراكز البيانات التي تشهد نمواً مضطرداً، وذلك لكي يستفيد منها شركاؤنا الجدد في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي. ولقد أثبت معرضنا المتنقل نجاحه مسبقاً عندما تجوّل في كل من قطر والكويت أيضاً”.
وأضاف: “تتطلب المؤسسات اليوم مزيداً من الأدوات لدمج وإدارة منظومات تكنولوجيا المعلومات الخاصة بها بهدف تعزيز عملياتها، وتخزين البيانات الحساسة ضمن بيئة آمنة، والحفاظ على ميزاتها التنافسية. وتستثمر دول الخليج، بما في ذلك سلطنة عُمان، بشكل كبير في تطوير التقنيات في قطاعات البناء والنفط والغاز والصيرفة. وكون هذه الاستثمارات عنصراً هاماً ورئيسياً من التنويع الاستراتيجي، فهي تعكس التزام الحكومات في المنطقة بتكوين شركات وأعمال تتمتع بذكاء وكفاءة أكبر”.
واختتم زياد يوسف قائلاً: “يأتي مركز البيانات ضمن أهم هيكليات تكنولوجيا المعلومات، وإن إدارة البرمجيات والمعدات التقنية لمراكز البيانات يمثل مهمة صعبة. لكن بفضل استخدام مجموعة برمجيات شنايدر إلكتريك المعترف بها عالمياً لإدارة البنى التحتية لمراكز البيانات (DCIM)، فإن التعامل مع مثل هذه الصعوبات أضحى أكثر سهولة من قبل. وتوفر عروضنا الشاملة كفاءة قصوى من خلال دورة حياة مركز البيانات، كما تمكّن المدراء التنفيذيين لتكنولوجيا المعلومات من الحصول على معلومات تحليلية واقعية وإدارة البيانات بطريقة مستدامة”.
وتساهم مجموعة برمجيات StruxureWare في تمكين الأعمال من إدارة نظم تكنولوجيا المعلومات ضمن العديد من المجالات. وتتضمن مجموعة تطبيقات إدارة البنى التحتية لمراكز البيانات (DCIM) أنظمة UPS، وحلول التبريد، ومنتجات الكابلات والترابطية، إضافة إلى المخدمات وبرمجيات إدارة الشبكات. وهكذا تساهم جميع هذه الحلول والمنتجات في توفير معلومات قابلة للتطبيق بهدف تحقيق توازن مثالي بين إمكانية التوفر والكفاءة القصوى في دورة حياة مراكز البيانات الإجمالية. وفي العام 2015، قامت شركة “جارتنر” البحثية والاستشارية ضمن تقرير “ماجيك كوادرانت لإدارة البنى التحتية لمراكز البيانات (DCIM)” بتصنيف شنايدر إلكتريك على أنها شركة رائدة عالمياً للعام الثاني على التوالي بفضل مجموعة برمجيات StruxureWare الخاصة بمراكز البيانات.
وتساهم مجموعة إدارة البنى التحتية لمراكز البيانات (DCIM) في مساعدة الشركات على توفير حوالى 30% من النفقات الرأسمالية والتشغيلية، كما تقدم منهجية متوازنة في تحسين الطاقة والكهرباء وهي مثال حي عن التزام الشركة بتقديم حلول الترابطية، والاستدامة، والكفاءة، والموثوقية والأمان. وتشكل هذه المواصفات جميعها الأركان الأربعة لاستراتيجية Life is ON التي أطلقتها شنايدر إلكتريك مؤخراً.