دبي – مينا هيرالد :  أعلنت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات عن دعمها لفعاليات النسخة الأولة من معرض إكسبو ذوي الإعاقة الذي أقيم مؤخرا في دبي تحت رعاية كريمة من سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران المدني، ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة “طيران الإمارات”.

وتأتي هذه الخطوة ضمن إطار جهود المسؤولية المجتمعية للهيئة والتي تهدف إلى تمكين ذوي الإعاقة والعمل على تسهيل عملية إندماجهم في المجتمع من خلال الاستفادة من التقنيات والحلول الذكية الحديثة. كما يشكل هذا التوجه جزءا من إيمان الهيئة العميق بأهمية الاستفادة من جميع الطاقات والموار البشرية في عملية التنمية المستدامة التي تشهدها دولة الإمارات العربية المتحدة في جميع المجالات والقطاعات.

معلقا على هذه الجهود، قال سعادة سعيد سلطان السويدي، نائب مدير عام الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات لقطاع الخدمات المساندة: “نعمل في الهيئة وبصورة مستمرة على المساهمة في دعم وإنجاح جميع المبادرات والجهود الوطنية الرامية إلى توفير حياة كريمة وسعيدة لجميع مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة، وبما ينسجم مع توجيهات قيادتنا الرشيدة فيما يخص التعامل والتعاطي الإنساني مع ذوي الاحتياجات الخاصة في أي مكان تواجدوا فيه”.

وأضاف سعادته: “ننطلق في هذا التوجه من قناعة رساخة وثقة تامة بقدرة ذوي الإعاقة من تخطي وتجاوز التحديات، وإثبات مقدرتهم في أن يكونوا عناصر فاعلة تسهم في حركة التطوير والبناء المستمرة التي تشهدها مجتمعاتهم، حيث تشير الإحصاءات إلى أن عدد المستفدين من هذا المعرض حوالي 50 مليون شخص في منطقة الشرق الأوسط، بينهم ما يقارب المليون ممن يعيشون في دولة الإمارات العربية المتحدة”.

يعد هذا المعرض الأكبر من نوعه على مستوى منطقة الشرق الأوسط، وقد شهد المعرض مشاركة جهات ومؤسسات من أكثر من 30 دولة حول العالم. تم خلال المعرض تسليط الضوء على العديد من الحملات والمبادرات والحلول الذكية والتي تصيب جميعها في تحقيق الهدف الأسمى الذي وضعته قيادة الدولة والمتمثل في جعل دولة الإمارات المكان الأفضل لذوي الإعاقة على مستوى العالم.