دبي – مينا هيرالد: عشية انطلاق فعاليات منتدى المرأة العالمي في دبي، الحدث الأول من نوعه على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أعلنت دو عن تفاصيل (ركن التأثير الإجتماعي) الذي تنظمه يومي 23 و24 فبراير في فندق مدينة جميرا. ويهدف “ركن التأثير الاجتماعي” إلى إلقاء الضوء على دور المشاريع الاجتماعية الريادية في تقديم مقاربات جديدة لقياس تأثير العائد الاجتماعي وتوفير نماذج جديدة يحتذى بها لدفع عجلة التغيير المستدام. وستوفر دو للمشاركين والحاضرين في الملتقى فرصة فريدة للاستماع والمشاهدة والمشاركة من خلال عدد من الأنشطة التفاعلية التي تعقد طوال يوميّ الحدث.

وستسلط ندوات ركن التأثير الإجتماعي على مبادرات المسؤولية الاجتماعية وتعزيز دور المرأة في قطاع التكنولوجيا والاتصال. وتشمل المواضيع التي ستطرح خلال هذه الندوات استعراض الإيجابيات التي أحدثها إطلاق تطبيق (باب نور)، أول تطبيق باللغة العربية مصمم للتواصل الفعال مع الأطفال المصابين بالتوحد، وذلك من خلال تجربة ولية أمر طفل أثّر التطبيق إيجاباً على حياتها الأسرية. فضلاً عن ذلك، سيبحث ركن التأثير الإجتماعي في شؤون تمكين المرأة مهنياً، وسبل قياس الشركات للعائد الاجتماعي لاستثماراتها. و ستوفر دو الفرصة أمام المشاركين للقاء الدكتور كونغ شانغ شيونغ، مؤسس عيادة (OpthalmicDocs) للعيون في نيوزيلندا، وهي مؤسسة طبية رائدة في مجال توفير حلول مبتكرة ومنخفضة التكلفة لفحص وكشف أمراض العيون، حيث سيتطرق إلى أهمية توسيع نطاق الشمولية الاجتماعية من خلال بدائل معقولة لخدمات الرعاية الصحية مرتفعة التكلفة.

وقالت هالة بدري، النائب التنفيذي للرئيس للإعلام والاتصال في دو: “يمثل الابتكار والاستدامة ركيزتان أساسيتان في دو، حيث نسعى جاهدين لدعم المرأة ضمن شركتنا وخارجها على حد سواء. ونهدف إلى تسخير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لمعالجة القضايا الاجتماعية الأساسية بهدف المساهمة في دفع عجلة التنمية المستدامة لمجتمعنا. وستركز ندوات ملتقى التأثير الإجتماعي على طرق إبداعية اتبعتها سيدات في تسخير التكنولوجيا لتنظيم مبادرات مسؤولية اجتماعية مبتكرة”.

استمع: سيقدم الخبراء والمتخصصون أفكاراً حصرية ضمن إطار باقة من الندوات التي ستناقش مختلف المشاريع الاجتماعية في ركن التأثير الإجتماعي. وسوف يشمل ذلك:

23 فبراير 10.30 – 11.15: تحت عنوان (الأمهات، معلمات الظل)، سيستعرض شادي الحسن، المدير التنفيذي لشركة فلاغشيب للمشاريع التي طورت تطبيق باب نور، هذا التطبيق، وهو أول تطبيق سحابي باللغة العربية مصمم للتواصل الفعال مع الأطفال المصابين بالتوحد. وستسلط هذه الندوة الضوء على أثر التطبيق الإيجابي على الأسر.

23 فبراير من 16.15 – 17.00: سيتحدث الدكتور كونغ شانغ شيونغ، المتخصص في طب العيون التجديدي والهندسة الحيوية، عن الحلول الطبية منخفضة التكلفة لتشخيص الأمراض وفحص العيون، والتي تغني عن الحاجة إلى المعدات التقليدية باهظة الثمن، بما فيها حل مفتوح المصدر لفحص النظر وفحص واجهة العين وداخلها.

24 فبراير 11.45 – 12.30: تحت عنوان تمكين المرأة من خلال العائد الاجتماعي للاستثمار، ستناقش هناء علاوي، مستشار أول للاستثمارات الاجتماعية في مؤسسة (Sustainable Square) الاستشارية، العائد الاجتماعي للاستثمار كوسيلة قائمة على المبادئ لقياس القيمة المالية الإضافية بالنسبة إلى الموارد المستثمرة.

24 فبراير 14.15 – 15.00: ستتحدث معالي مارتين بينفيلي، وزير دولة من فرنسا )، في ندوة تحمل عنوان (سبل المساواة للشركات). وكانت مؤسسة الاتفاق العالمي للأمم المتحدة قد أطلقت وبالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للمرأة خلال العام 2004 أول وثيقة تحدد قواعد السلوك للشركات العالمية، وتركز حصراً على تمكين وتطوير والاستثمار في النساء حول العالم، والتي حملت اسم مبادئ تمكين السيدات (Women’s Empowerment Principles). وتعمل شركات من دولة الإمارات العربية المتحدة حالياً على إطلاق شبكة محلية لتمكين السيدات بهدف التأكيد على المزايا والفوائد التي تعود على الشركات جراء توفير قدر أكبر من المساواة للنساء. وستشارك في الندوة أيضا نيكول مالك، مدير المسؤولية الاجتماعية للشركات في شركة (NRS).

شاهد: سوف تستعرض دو مبادراتها في مجال المسؤولية الاجتماعية في ركن التأثير الإجتماعي من خلال مجموعة من مقاطع الفيديو الملهمة. ويشمل ذلك جهودها لتمكين المرأة في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، العائد الاجتماعي للاستثمار، وتمكين الشباب، والعمل التطوعي، وتطبيق باب نور.

شارك: ستوفر دو الفرصة للحضور للتعبير عن آرائهم وأفكارهم عن تعريف التأثير الاجتماعي لهم بالكتابة، أو تقديم وجهات نظرهم ضمن إطار استطلاع للرأي.

ويعد منتدى المرأة العالمي في دبي، أول ملتقى دولي للمرأة على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث يجمع تحت سقفه قياديين من القطاع العام والخاص – نساء ورجال على حد سواء – بهدف تشجيع وتمكين مساهمة المرأة في قطاع الأعمال والمجتمع عموماً، في المنطقة وخارجها. وينعقد الحدث تحت شعار (لنبتكر)، حيث يوفر منصة غير مسبوقة لوضع استراتيجيات قابلة للتطبيق وتأسيس شبكات مستدامة، وإلهام النساء من جميع الأجيال والمناطق الجغرافية.