دبي – مينا هيرالد: عرضت ولاية فيكتوريا الاسترالية اليوم، أبرز منتجاتها ذات الجودة العالمية المستوى التي تصدرها شركات الولاية، بهدف دفع صادرات الأغذية والمشروبات إلى المنطقة، وذلك خلال فعاليات معرض “جلفود”، أكبر معرض للأغذية والمشروبات في العالم.
وتقام فعاليات معرض “جلفود” في الفترة من 21 – 25 فبراير الجاري، بمشاركة أكثر من 5,000 عارض من 120 دولة. وتضم بعثة الولاية شركات منتجة لأجود أنواع اللحوم ومنتجات الألبان والفواكه والخضارة والأطعمة المصنعة والمُعلبة.
وتأتي مشاركة شركات الولاية في المعرض في إطار بعثة تجارية إلى المنطقة يقودها سعادة فيليب داليداكيس وزير التجارة والابتكار والأعمال الصغيرة في حكومة الولاية، والتي تسعى إلى الاستفادة من الفرص الهائلة للنمو التجاري التي توفرها منطقة الشرق الأوسط.
وتعد منطقة الشرق الأوسط واحدة من أكثر المناطق في العالم نمواً لقطاع الأغذية والمشروبات، نظراً لمتطلبات الاستيراد العالية، كما تعتبر المنطقة من أكبر أسواق التصدير لولاية فيكتوريا حيث بلغ إجمالي الصادرات 2.76 مليار دولار في السنة المالية 2014 – 2015، من بينها 1.2 مليار دولار من الأغذية والمشروبات.
وفي هذا السياق، قال سعادة الوزير: “تعمل حكومة ولاية فيكتوريا بجهد كبير على مساعدة مصنعي الأغذية والمشروبات في الولاية، وذلك من اجل كسب أكبر حصة ممكنة من سوق الشرق الأوسط السريعة النمو”.
وأضاف: “إن هذا النمو المضطرد للسوق يمثل فرصاً هائلة لشركات الولاية لدعم صادراتها، ويساعد معرض “جلفود” شركات الولاية في فهم آلية عمل السوق المحلية وفرص تعزيز علاقاتها التجارية”.
ويعتبر الأمن الغذائي من أهم القضايا في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث تحرص شركات الأغذية والمشروبات على تقديم أعلى معايير الجودة التي تتوافق مع المتطلبات لديهم من المنتجات الحلال وسلامتها.
وفي هذا الإطار، قال جون بتلر مفوض حكومة ولاية فيكتوريا الأسترالية الى الشرق الأوسط وإفريقيا وتركيا: “تعد منطقة الشرق الأوسط من واحدة من أسرع الأسواق نمواً في قطاع الأغذية والمشروبات، وتعترف العديد من الدول بالجودة العالية لمنتجاتنا الغذائية وسلامتها، وتكمن القوة لدينا بمراعاة منتجاتنا لمتطلبات المنطقة من الأغذية الحلال بجودة عالية.”