دبي – مينا هيرالد: وسعت سلسلة مطاعم سانجيتا للنباتيين، التي تعتبر إحدى أهم سلاسل المطاعم الدولية في جنوب الهند، نطاق تواجدها في دولة الإمارات العربية المتحدة، بافتتاحها أحدث فروعها في مركز الغرير بديرة، الذي يعتبر الفرع الثامن في الدولة، والـ 47 عالمياً.

وفازت سلسلة مطاعم سانجيتا بجائزة خاصة في سلامة الغذاء من بلدية دبي، كما تصدرت القائمة المفضلة للعملاء لأفضل إفطار حسب استطلاع موقع “زوماتو” الشهير لتصنيف المطاعم، حيث يمتلك المطعم خبرة واسعة تمتد لـ 15 عاماً في العمل في دولة الإمارات، ويعتبر فرعه الجديد في مركز الغرير الأول في مراكز التسوق التجارية بالدولة.

وقال راج جوبال، المدير الإداري لسلسلة مطاعم سانجيتا حول العالم: “نهدف إلى تقديم الطعام النباتي الطازج والأصلي الذي يحمل توقيع سانجيتا إلى الأشخاص الذين يحبون الطعام الراقي، ويعد مركز الغرير الخيار الأفضل لافتتاح أول فروعنا في المراكز التجارية بالإمارات لعوامل منها كثرة عدد العائلات وموظفي المكاتب والسياح في المنطقة”.

وافتتح المطعم كل من راج جوبال، ودين صادق، مدير المجموعة في لاند مارك زيناث جروب، وهاني دباش، نائب رئيس مركز الغرير، ليكون هذا الفرع هو أول مطعم نباتي في مركز الغرير.

وتمتلك سلسلة مطاعم سانجيتا الآن ثمانية مطاعم في دولة الإمارات، ومطعمين في ماليزيا، ومطعم واحد في كلٍ من البحرين وهونج كونج وفرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية، و32 فرعاً في الهند. ومن المقرر أن تفتتح السلسلة مطعماً في أستراليا، وتجري مباحثات نشطة لتوسيع تواجدها في قطر والولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة، مع وجود خطط لافتتاح مطاعم في الكويت والمملكة العربية السعودية.

وعلى مستوى دول مجلس التعاون الخليجي وهونج كونج، تتعاون سلسلة مطاعم سانجيتا في حقوق الامتياز التجاري بالشراكة مع لاند مارك زيناث كويزينس، وهي شركة متخصصة في الأغذية والمشروبات تابعة لمجموعة لاند مارك زيناث جروب.

سوق متنامية

تحظى سلسلة مطاعم سانجيتا التي تواصل اتساعها بدعم من الطلب المتنامي في السوق، وهو الطلب الذي يحركه عشاق الطعام، سواءً النباتيين وغير النباتيين.

وقال دين صادق: “في ظل وجود أكثر من 200 جنسية تعيش على أرض الإمارات، نرى العديد من المقيمين في الدولة متحمسين لتجربة نكهات ومذاقات جديدة عليهم. وقد لاحظنا هذا طوال تاريخنا الذي يمتد لعقدين في قطاع التجزئة بالإمارات. وسيحفزنا هذا على مواصلة الاستثمار والتوسع لتلبية الطلب المتزايد في هذه السوق”.

وقد استطاعت أطباق سانجيتا التي تنتمي إلى مطابخ متعددة من كسب قلوب عشاق الطعام على مر السنوات، حيث قال راج جوبال: “تتكون اللائحة من أطباق مغرية تنتمي إلى مطابخ جنوب وشمال الهند، بما في ذلك الوجبات التقليدية التي تتمتع بشعبية عالية كأطباق “تشيتيناد المتبل” و”ألو باراتاس”، و”أطباق التندوري” و”البرياني” على اختلاف أنواعها. كما تشمل لائحة وجبات سانجيتا أيضاً أطباقاً صينية. ويعد طبق “الميني تيفيني” أكثر الأطباق مبيعاً في غالبية فروع سانجيتا”.

ومع الاهتمام المتزايد من جانب الناس بنوعية الطعام الذي يتناولوه، باتت سوق المطاعم النباتية تحظى بطلبٍ واسع أكثر من السابق. وأصبحت الأنظمة الغذائية المعتمدة على الخضراوات الأكثر شعبية في الدولة والعالم. وبينما تبلغ نسبة النباتيين حوالي 12 % من إجمالي السكان في المملكة المتحدة، يعتبر 5 % من البالغين الأمريكيين نباتيين. وفي دولة الإمارات العربية المتحدة، يحتاج العديد من المقيمين، خاصة أولئك القادمين من منطقة جنوب آسيا إلى ضمان خلو طعامهم من اللحوم. وقد جلب هؤلاء المقيمون أنماط الطعام الخاصة بهم معهم إلى الدولة، فيما جعل افتتاح المطاعم النباتية الجديدة تناول الأطباق النباتية أكثر سهولة لهم.

وأضاف دين صادق قائلاً: “كان ارتباطنا بمركز الغرير مثالياً، خاصةً أنه منحنا فرصة الوصول إلى الأشخاص الذين يتعاملون مع مراكز التسوق كوجهة واحدة لتلبية كافة احتياجاتهم”.

وفي سياق ترحيبه بفرع سلسلة مطاعم سانجيتا، قال هاني دباش، نائب رئيس مركز الغرير: “يسرنا إضافة سانجيتا إلى ردهة الطعام الجديدة في مركز الغرير، والتي تضم علامات تجارية تقدم تجربة استثنائية في تناول الطعام والترفيه وتجارب التسوق. وبالتأكيد فإن افتتاح مطعم سانجيتا سيتيح لزوار المركز التمتع بأطباق نباتية فاخرة ضمن مركز تجاري.”

وأضاف دباش قائلاً: “يتميز مركز الغرير بريادته في تقديم تجارب جديدة لزواره، مما ساعدنا على تحقيق معدل نمو مزدوج الأرقام في أعداد الزوّار خلال الفترة من 2014 إلى 2015، ومن الممكن المحافظة على هذا المعدل أو حتى تجاوزه خلال عام 2016. وقد عملت الإدارة أيضاً على مشاريع التوسع والتجديد، مما أضفى تجدداً وحيويةً على مركزنا الذي يعد أقدم المراكز التجارية في دبي”.

ويعد هذا المطعم الجديد في مركز الغرير بديرة عالي الكلفة، إذ بلغت قيمة الاستثمارات التي رصدت لإنشائه 3 ملايين درهم إماراتي، وذلك لمنحه مظهراً جذاباً.

وقال السيد. إس. إم. صادق، المدير الإداري لمجموعة لاند مارك زيناث جروب: “لقد قامت شركة معمارية إيطالية بتصميم وإنشاء المطعم، حيث نخطط لجلب هذا المفهوم للعديد من المواقع في الإمارات ومجلس التعاون الخليجي، مع التركيز في الوقت نفسه على مراكز التسوق المرغوبة.”

وكان أول مطعم في سلسلة سانجيتا قد تم افتتاحه في عام 1984 بمدينة تشيناي، والذي كان اسمها آنذاك مدراس، بولاية تاميا نادو بجنوب الهند. وبالإضافة إلى مطعم مركز الغرير، توجد فروع للمطعم في بر دبي، والكرامة والقصيص في دبي، وأبو شغارة في الشارقة، بالإضافة إلى مطاعم في شارعي إليكترا والسلام والمصفح في أبوظبي.

وتعد مجموعة لاند مارك زيناث جروب واحدةً من الأسماء الرائدة في مجال الضيافة بدولة الإمارات، ولها اهتمامات بالفنادق والمطاعم. وبالإضافة إلى سانجيتا، وهي سلسلة مطاعم نباتية، تدير المجموعة أيضاً سلسلة من المطاعم لغير النباتيين في جنوب الهند، بالإضافة إلى منافذ تقدم أطباقاً أمريكية وتايلاندية وفلبينية وعربية.