القاهرة – مينا هيرالد: تم تصنيف عشرة برامج دراسات عليا تقدمها الجامعة الأمريكية بالقاهرة ضمن أفضل برامج للدراسات العليا في أفريقيا، وضمن أفضل 200 برنامج للماجستير على مستوى العالم، وذلك في تقرير Eduniversal عن العام الأكاديمي 2015-2016. حصلت ستة من هذه البرامج على المركز الأول في مجالها وتشمل ماجستير الشؤون الدولية، وماجستير الإدارة العامة، وماجستير الآداب في الصحافة والإعلام بكلية الشؤون الدولية والسياسات العامة، والماجستير التنفيذي في إدارة الأعمال وماجستير الاقتصاد بكلية إدارة الأعمال وماجستير الهندسة الكهربائية بكلية العلوم والهندسة.
وجاء برنامجي ماجستير إدارة الأعمال وماجستير التمويل بكلية إدارة الأعمال في المركز الثالث، جنبا إلى جنب مع ماجستير هندسة الالكترونيات والاتصالات ، تخصص إدارة التكنولوجيا. وتم تصنيف دبلومة القانون الدولي والمقارن بكلية الشؤون الدولية والسياسات العامة في المرتبة الرابعة.

يقول الدكتور أدهم رمضان، عميد برامج الدراسات العليا وأستاذ الكيمياء بالجامعة الأمريكية بالقاهرة، إن نتائج هذا العام، وخاصة مع حصول أكثر من نصف برامج الجامعة على رقم 1 في التصنيف، توضح تميز برامج الدراسات العليا بالجامعة الأمريكية بالقاهرة وتؤكد على مكانة الجامعة كمؤسسة أكاديمية رائدة في المنطقة. يضيف رمضان، “تعكس هذه التصنيفات الأخيرة نوعية البرامج بالجامعة. يسعدني هذا التقييم ولكنني لست مندهشا. فبرامج الدراسات العليا بالجامعة كانت دائما ملتزمة بتحقيق هذا النوع من التميز.”

جدير بالذكر أنها ليست المرة الأولى التي تتصدر فيها الجامعة الأمريكية بالقاهرة التصنيفات العالمية للتعليم. فقد صنفت Eduniversal عدة برامج للدراسات العليا بالجامعة الأمريكية بالقاهرة بين الخمسة الأوائل في أفريقيا وضمن أفضل 200 برنامج للماجستير على مستوى العالم على مدى السنوات الثلاث الماضية. كما حصل ايضا برنامج الماجستير في إدارة الأعمال بالجامعة على المركز الأول في المنطقة، وفقا لمجلة فوربس الشرق الأوسط، ليحتل المرتبة الأولى في عام 2012 بين البرامج المماثلة في 37 جامعة خاصة في العالم العربي. بالإضافة إلى ذلك، تم تصنيف الجامعة الأمريكية بالقاهرة، ولمدة خمس سنوات متتالية، باعتبارها أحد “الجامعات الأعلى أداءً في العالم،” في تصنيف QS العالمي لتحتل رقم 345 عالميا، لتتقدم في الترتيب عن العام الماضي وتحصل على أعلى ترتيب لها منذ تم تصنيفها في ال QS عام 2011.

يتوقع أدهم رمضان عميد برامج الدراسات العليا بالجامعة الأمريكية بالقاهرة تفوقاً أكبر في التصنيفات العالمية في المستقبل. يقول رمضان، “أثق بأن هذه البرامج لن تحافظ فقط على هذه التصنيفات، ولكن ستتطور وستحصل برامج دراسات عليا أخرى على تصنيفات عالمية لجودتها.”

تعد Eduniversal إحدى المؤسسات العالمية التي تصدر تصنيفات عالمية خاصة بالمؤسسات التعليمية الجامعية على مستوى العالم، ومقرها باريس. وقد تأسست في 1994، وتقدم المؤسسة تصنيفات سنوية بشأن أفضل ألف كلية إدارة أعمال موجودة في 154 دولة، وتقوم بعمل تصنيفات ايضاً بشأن أفضل أربعة آلاف برنامج في الماجستير وفي ماجستير إدارة الأعمال وذلك في ثلاثين تخصصاً مختلفاً على مستوى العالم. يعتمد تصنيف Eduniversal على سمعة البرنامج وفرص التطور المهني ومرتب المجموعة الأولى للخريجين بعد التخرج، إلى جانب مستوى الرضا لدى الطلاب. تساعد التصنيفات التي تصدرها المؤسسة الطلاب على الاختيار الصحيح فيما يتعلق بدراستهم في المستقبل وذلك في أي مكان في العالم. وييسر الخبراء في الوكالة للقائمين على عملية التعليم العالي الاطلاع على الكثير من وجهات النظر والأفكار الخاصة بالخبرات الأكاديمية، وصولاً إلى دعم تبادل الطلاب على المستوى الدولي وتشجيع حركة الطلاب ونقل المحاضرات.