دبي – مينا هيرالد: استقبلت إدارة فعاليات دبي للأعمال، “مكتب المؤتمرات والفعاليات” في دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، 85 زائراً من أوروبا كانت قد وجهت إليهم دعوات بهدف إطلاعهم على قدرات دبي العالمية المستوى في قطاع الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والفعاليات. وضم الوفد 70 من العملاء و15 من كبار الخبراء الإعلاميين في مجال فعاليات الأعمال في أوروبا.
وتعد أوروبا الغربية سوقاً مهمة جداً بالنسبة لدبي، فقد حافظت في العام 2015 على مكانتها كثاني أكبر منطقة مساهمة في عدد زوار دبي، إذ ارتفع عدد الزوار القادمين منها بنسبة 6.1 بالمائة ليبلغ ما يقارب ال 3 ملايين زائر.
وقد تم إعداد برنامج خاص لاصطحاب الضيوف الأوروبيين في جولة استطلاع تستمر لثلاثة أيام يطلعون خلالها على ما تمتلكه دبي من مقومات في قطاع الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والفعاليات. وتضمن البرنامج زيارة عدد من المعالم السياحية الرئيسية في المدينة، حيث استمتع الضيوف برحلة سفاري صحراوية ورحلة ثقافية في منطقة الفهيدي التاريخية وكذلك سلسلة من الزيارات لمواقع الفعاليات. كما أتيحت لهم فرصة تجربة المزايا الإضافية التي يقدمها مكتب المؤتمرات والفعاليات لاستضافة فعاليات متميزة وتوفير تجارب لا تنسى.
وتضمن برنامج الزيارة تدريباً خاصاً بمهارات بناء الفريق والعمل الجماعي تطلب استخدام تطبيق تفاعلي على الآيباد لطرح مجموعة من المسابقات للضيوف للتأكد من معرفتهم بثقافة دبي ومساعدتهم في الوقت نفسه على بناء علاقات مستدامة مع الضيوف الآخرين.
و قد حضر الإعلاميون مناقشات الطاولة المستديرة التي تضمنت عروضاً توضيحية من بعض شركاء مكتب المؤتمرات والفعاليات_ مثل شركة طيران الإمارات، ومطار دبي، وشركة دبي للمنتزهات والمنتجعات وجامعة زايد_ الذين أكدوا على مكانة دبي التي تعد أحد أكثر الاقتصادات اتصالاً في العالم ومركز الـمعرفة والأعمال في منطقة الشرق الأوسط.
وقال حمد بن مجرن، نائب رئيس أول مكتب دبي للفعاليات والمؤتمرات: “ونستفيد من مكانة دبي العالمية الراسخة في قطاع الأعمال والمؤتمرات والفعاليات، وتساهم هذه الدعوة في إتاحة الفرصة للعملاء والإعلاميين الأوروبيين لتجربة العديد من المرافق الراقية التي تزخر بها المدينة، وتزويدهم بفرص فريدة للتواصل مع عدد من كبار الموردين، كما تتيح لمكتب المؤتمرات والفعاليات إبراز العوامل التي تعزز من التنامي المستمر في شعبية دبي في هذا المجال”.
وقالت سونيا جروبيرا، إحدى المدعوات: “أحببت زيارتي لدبي. لقد كانت ثلاثة أيام رائعة وحافلة بجدول متنوع وممتع، حيث أتيحت لي فرصة فريدة لتكوين صورة عن ثقافة دبي وتجربة بعض أفضل فنادقها والاطلاع أكثر على الجوانب التي تجعل منها مركزا متطوراً للمعرفة والابتكار. وأظن أن إدراج تدريبات مهارات بناء الفريق والعمل الجماعي قد ساعد حقاً في إثارة أجواء من التعاون والمشاركة بين الضيوف أيضاً. إنها تجربة رائعة بكل ما فيها، وأنا أتطلع لأعود إلى دبي ثانية”.
وبدوره قال كوبا بيوتروسكي، أحد عملاء شركة أوريفليم : “دبي مدينة مذهلة وقد قضينا فيها ثلاثة أيام رائعة. حظينا بتجربة مجموعة واسعة من المرافق والمنشآت عالمية المستوى التي تحتضنها المدينة، واستمتعنا بقضاء ليلة في الصحراء وبرحلة بالطائرة المائية وبرياضة البولو على ظهور الإبل. وكانت لمسة رائعة أن يتاح لنا اللقاء بشركاء مكتب المؤتمرات والفعاليات، فهذه فرصة قيمة لبناء وتطوير علاقات مستقبلية تمكننا من توفير خدمات أفضل لزبائننا”.
وتعد هذه الجولة الاستطلاعية التي تم تنظيمها لضيوف مكتب المؤتمرات والفعاليات من قارة أوروبا الخطوة الأولى في سلسلة من الفعاليات التي سيستضيف خلالها المكتب أكثر من ثمانمائة فرد من العملاء والإعلاميين من أسواقه الرئيسية في العام 2016 وذلك في سياق جهوده المتواصلة للمساهمة بتحقيق رؤية دبي الطموحة باستقطاب 20 مليون زائر سنوياً بحلول العام 2020.