دبي – مينا هيرالد: أعلنت النابوده للسيارات، الوكيل الحصري لعلامات أودي وبورشه وفولكس واجن في دبي والإمارات الشمالية، عن توصلها لاتفاق حصري مع ’بيلرون‘، المجموعة الرائدة على مستوى العالم في إصلاح وتبديل زجاج المركبات.

وبموجب الاتفاقية الجديدة ستقوم النابوده للسيارات بافتتاح مجموعة من مراكز إصلاح وتبديل زجاج المركبات في المنطقة تحت اسم ’كار غلاس‘، والتي ستحظى بالدعم من مجموعة بيلرون. وتنص بنود الاتفاق على إطلاق أول مركز يحمل علامة ’كار غلاس‘ في المنطقة، وبعدها ستقوم النابوده للسيارات بتطوير خطط التوسع المستقبلي داخل الإمارات وفي أنحاء منطقة الخليج.

وتعليقا على الاتفاقية الجديدة، قال السيد كيه راجارام، الرئيس التنفيذي للنابوده للسيارات: ”تفاني بيلرون بتقديم أعلى مستويات الجودة في خدماتها يعكس تماما توجهاتنا في النابوده للسيارات لتقديم أفضل خدمات ما بعد بيع المركبات لعملائنا. اتفاقيتنا الجديدة مع بيلرون لافتتاح مجموعة المراكز الجديدة ستمكننا من تقديم أرفع المعايير العالمية في إصلاح وتبديل زجاج المركبات، ليس فقط لعملاء أودي وبورشه وفولكس واجن، بل ولملّاك المركبات في جميع أنحاء الإمارات والمنطقة“.

وتتمتع بيلرون بتاريخ طويل في عالم صناعة السيارات يمتد لأكثر من 100سنة. وتقوم الشركة من خلال أعمالها المنتشرة في 34 دولة مختلفة بتوفير أرفع مستويات الخدمة للعدد الكبير من السيارات التي تخدمها، والتي يفوق عددها على 11 مليون سيارة سنويا.

وصرّح مارك فانهولست، المدير العام لقسم منح الوكالات لدى بيلرون: ”نحن سعداء بانضمام النابوده للسيارات لقائمة وكلائنا الحصرين وتوفير الخدمات لمنطقة الإمارات والخليج العربي. تشاطرنا النابوده للسيارات نفس الأهداف والتوجهات، والتي تتمحور بالتركيز على جودة الخدمات وسعادة العملاء. نتطلع قدما لتعاون طويل الأمد مليء بالنجاحات“.

وتنص الاتفاقية الجديدة بين المؤسستين على أن تكون النابوده للسيارات الوكيل الحصري لأدوات ومنتجات بيلرون في المنطقة.

وبافتتاح أول فرع لها في دبي، ستقوم الشركة بافتتاح مواقع أخرى في أنحاء دولة الإمارات في المستقبل القريب، بالإضافة لمجموعة من الفروع الأخرى في دول مجلس التعاون الخليجي الأخرى كالبحرين والكويت وعُمان وقطر، وتوفير أفضل خدمات إصلاح وتبدل زجاج المركبات للمنطقة.

وساهمت استثمارات النابوده للسيارات خلال السنوات الثلاث الماضية في افتتاح بعض ارفع مرافق بيع السيارات على مستوى المنطقة، والتي تضمنت افتتاح أكبر مبنى لبيع سيارات أودي الجديدة في العالم وافتتاح أكبر مركز لعلامة بورشه، كلا المبنيين في دبي، بالإضافة لافتتاح صالات عرض متعددة العلامات ومراكز خدمات في إمارتي الفجيرة والشارقة.