دبي – مينا هيرالد: استقبل رئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، خلف أحمد الحبتور، رئيس جنوب أفريقيا السابق ثابو مبيكي، في مقر مجموعة الحبتور على شارع الوصل، يوم الأحد 28 فبراير 2016.

يذكر أن فخامة الرئيس مبيكي تولى منصبه لولايتَتين متواليتين من العام 1999 إلى العام 2008، بعد انتهاء عهد الرئيس نيلسون منديلا.

يعد هذا الاجتماع الأول بين الحبتور والرئيس مبيكي الموجود في دبي لنشر الوعي حول العمل الذي تقوم به مؤسسة ثابو مبيكي في أفريقيا.

وناقش الطرفان الوضع الاقتصادي في جنوب أفريقيا والفرص التي تقدّمها دولة الإمارات العربية المتحدة.

قال الحبتور: “جنوب أفريقيا بلد جميل وغني بالموارد الطبيعية. التسويق عامل أساسي لترويج ما تقدّمه البلاد للمستثمرين والسياح على السواء”. وشدد أيضاً على ضرورة تطبيق قواعد ولوائح شفافة للاستثمار وخلق بيئة مؤاتية للمستثمرين.

وتطرّق الرئيس مبيكي إلى الجهود التي يبذلها من أجل تشجيع برامج القيادة في جنوب أفريقيا لإعداد قادة جدد للبلاد. في عام 2008، تم إنشاء مؤسسة ثابو مبيكي، من أجل نهضة جنوب أفريقيا، وتعزيز حقوق الإنسان وتحقيق المساواة للمرأة والازدهار في البلاد.

ورافق معاليه ماكس بوكوانا، الرئيس التنفيذي في مؤسسة ثابو مبيكي، وموكوني راتشيتانغا، مدير الاتصالات في المؤسسة. وحضر الاجتماع أيضاً كلٍ من محمد الحبتور، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي، مجموعة الحبتور، وسونديرش إير، الرئيس التنفيذي للعمليات، الحبتور للإستثمار، وزياد عيدة، مدير إدارة شؤون المجتمع والأمن، وعبدالسلام المرزوقي، مدير عام مؤسسة خلف أحمد الحبتور للأعمال الخيرية

وأهدى الحبتور الرئيس نسخة موقعه من كتابه “خلف أحمد الحبتور: السيرة الذاتية” الذي انضم إلى قائمة الكتب الأفضل مبيعاً. كما قدم الرئيس مبيكي للحبتور نسخة من كتابه ” ثابو مبيكي: تأملات حول تحديات وآفاق أفريقيا”.