دبي – مينا هيرالد: تزداد رغبة مشتري اليخوت الكبيرة الفاخرة في الإحساس بأنهم أقرب إلى سطح البحر وجمال أعماق الحياة البحرية بتفاصيلها الرائعة وبأنهم ليسوا فقط داخل فندق او قصر فخم وثير يتميز بجمال ديكوراته ودقة صنعته، وهذا التوجّه المهم بدأ يتشكل بين كبار ملاك اليخوت الذين باتو يطلبون أكثر من مجرد الفخامة ليشعروا بوجودهم في بيئة بحرية حقيقية سواء كانوا في داخل اليخت أو فوق سطحه وسط البحر، وذلك فقاً لمُصنّعين مشاركين في معرض دبي العالمي للقوارب، الحدث الذي وضع إمارة دبي على الخريطة العالمية لأرقى فعاليات صناعة اليخوت الفاخرة. وتحرص كبرى شركات بناء اليخوت على المشاركة في المعرض عبر جلب قواربها الجديدة وعرضها على الماء، أو عرض مجموعات من النماذج المصغرة ليخوتها متقنة الصنع.

“سافانا” نموذج رائع لمعرض بحري طبيعي
ويمكن لزوار الدورة الرابعة والعشرين لمعرض دبي العالمي للقوارب مشاهدة أحد تلك النماذج المصغّرة اللافتة للنظر معروضة قبالة المرسى لدى واحدة من منصات العرض، وهو نموذج رائع لليخت “سافانا”، الذي جرى إطلاقه العام الماضي، وترى فيه شركة “فيدشب” الهولندية التي ابتكرته، “إنجازاً تاريخياً”.

فإذا نزل المرء داخل أي يخت إلى ما دون سطح الماء، فإنه لن يرى غير التصميم الداخلي، أما “سافانا” فشأنه “مختلف تماماً”، بحسب فاروق نفزي، مدير التسويق والتعريف بالعلامة التجارية لدى “فيدشب”، الذي أوضح أن هذا اليخت هو الأول من نوعه في العالم المجهّز بـ “معرض بحري طبيعي”، بالإشارة إلى المساحة الداخلية المشتملة على نافذة تطلّ أسفل اليخت وتتيح مشاهدة المنطقة المحيطة به وما فيها من حياة بحرية. وقال: “هذا التصميم يجعل البحر وما فيه حوضاً للحياة البحرية خاصاً بمالك اليخت وضيوفه”.

وكان اليخت السوبر “سافانا” ومعرضه البحري الخاص بالحياة تحت سطح الماء، قد احتل عناوين الأخبار في عالم اليخوت عندما أطلقته شركة “فيدشب” العام الماضي، ولكنه اليوم أصبح يمثل توجّهاً يدركه جميع بُناة اليخوت؛ فثمّة عدد متزايد من الزبائن يريدون يختاً من شأنه أن يتيح لهم عيش تجربة بحرية حقيقية.

“مون ستون” الأقرب إلى سطح الماء
من جانب آخر، كشفت شركة “أوشينكو”، خلال مشاركتها في معرض دبي العالمي للقوارب، عن يخت بطول 90 متراً يأتي بتصميم مميز وُضع بطريقة ترمي إلى إيجاد رابط بين اليخت وصفحتي السماء والمياه بطريقة تَسُرُّ الناظرين. أما ما يثير إعجاب ركاب اليخت “مون ستون”، فهو اتساع سطحه الخلفي الذي روعي في تصميمه على أن يكون أقرب ما يمكن إلى سطح الماء، وهو المسألة التي باتت تشكّل مطلباً عاماً لدى مالكي اليخوت، علاوة على تركيزهم على الاستمتاع بنمط حياة ملاحية ذات طابع عصري، ما ساهم في تغيير الطريقة التي يجري بها اليوم تصميم اليخوت.

وأكّدت ميشيل فلاندان، مديرة التسويق لدى “أوشينكو”، الشركة المختصة ببناء يخوت وفق مواصفات الزبائن، من جانبها هذا التوجّه، مشيرة إلى رغبة محبي الملاحة في الاقتراب أكثر من البحر، وقالت: “كانت اليخوت تشتمل على صالات رياضية ونوادٍ صحية في طوابقها العلوية، ولكنها لم تعد كذلك، فكل شيء يجب أن يكون الآن عند مستوى سطح البحر، كما أن زبائننا يرغبون في الاستمتاع بمساحات أرحب لتعزيز نمط الحياة الصحية. وقد قمنا بناء على طلب الزبون في أحدث يخت بنيناه، بتخصيص مساحة بلغت 350 متراً مربعاً للنادي والأنشطة الصحية”.

“SF40 ” إطلالة مميزة على الماء من أماكن المعيشة
أما شركة “موندو مارين”، التي دشّنت يختها SF40 لأول مرة في سوق الشرق الأوسط في دورة العام الحالي من معرض دبي العالمي للقوارب، فقد واجهت فيه تحدياً فريداً تمثل في طلب الزبون بالاستمتاع بإطلالة مميزة على المياه من أماكن المعيشة مع الحفاظ في الوقت نفسه على خصوصية أفراد الأسرة. وجاء الحل في تصميم يضع منطقة المالك وأسرته في أعلى مستوى بمناطق المعيشة، أسفل قمرة القيادة، مع تمتعها بنوافذ واسعة تطلّ على شرفة خاصة. وروعي في شكل التصميم أن يكون السطح الخاص بالمالك وأسرته غير مكشوف لأي شخص من خارج الأسرة.

وأكّد روبيرتو زمبريني، الرئيس التنفيذي لموندو مارين، إصرار الزبائن على تمتع اليخت بإطلالة خارجية واسعة، وقال: “يشعر المرء على متن هذا اليخت بأنه جالس في الهواء الطلق نظراً لوجود شرفتين إذا فُتحت نافذة إحداهما يجد نفسه تحت أشعة الشمس مباشرة، كما أن هناك مستوىً عالياً من الخصوصية؛ فالمقصورة والسطح الخاصين بالمالك وأسرته غير مكشوفين لأي من الضيوف أو أفراد الطاقم”.

“ريفا فلوريدا 88” تجربة فريدة من المتعة
من جهة أخرى، يقدّم اليخت “ريفا فلوريدا 88″، المعروض في منصة العرض الخاصة بشركة “آرت مارين” ومجموعة “فيريتي”، تجربة فريدة ترتقي بمسألة التمتع بالهواء الطلق إلى مستويات أرفع. إذ يشتمل هذا اليخت الفخم الذي يشبه قارباً سريعاً بخطوط سلسة، ويبلغ طوله 26 متراً، على سقف صلب شبيه بأسقف السيارات المكشوفة، يغطّي عندما يكون مرفوعاً ردهة الجلوس وقمرة القيادة، فيما يمكن إنزاله بنظام هيدروليكي من ذراعين جانبيين إلى مقدمة المركب أمام قمرة القيادة، للاستمتاع بأشعة الشمس.

وفي هذا السياق، قال غريغور ستينر، الرئيس التنفيذي لشركة “آرت مارين”، الموزع الإقليمي ليخوت مجموعة “فيريتي” في الشرق الأوسط، إن بوسع مالك اليخت الاستمتاع بهذه المساحة المكشوفة بالكامل على سطح اليخت، معتبراً أنها “ميزة فريدة من نوعها، نظراً لأن “فيريتي” تملك براءة اختراع هذا التصميم، فلا يمكن لأحد نسخه وتقليده”.

وصول سهل إلى معرض دبي العالمي للقوارب
يفتح معرض دبي العالمي للقوارب أبوابه يومياً في نادي دبي الدولي للرياضات البحرية بالميناء السياحي حتى الخامس من مارس الجاري، من الساعة 3:00 عصراً وحتى الساعة 9:30 مساء أمام التجار وعامة الجمهور، وتُباع التذاكر بسعر 60 درهماً وهي صالحة للدخول لمرة واحدة. وتجدر الإشارة إلى أن مواقف السيارات متاحة مجاناً في منطقة “سكاي دايف دبي” وأبراج “جيتواي” للمواقف متعددة الطوابق الواقعة عند مدخل نخلة جميرا، حيث يؤمّن النقل مجاناً للزوار بالحافلة بين المواقف والمعرض. وتقع محطة ترام الميناء السياحي قبالة موقع إقامة الحدث.