أبوظبي – مينا هيرالد: عززت مجموعة بي إيه للاستشارات حضورها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بتعيين 14 عضوا جديدا لفريق عملها.

وتضم قائمة المنضمين الجدد كفاءات من دول البحرين والهند والأردن ولبنان والمملكة المتحدة، والذين نذكر منهم روزين دفي وهيلين مورين، المتدربتان لدى مكاتب بي إيه في لندن وستوكهولم على الترتيب، واللتان انتقلتا للعمل في قطاعي النقل و’إعادة تشكيل تكنولوجيا المعلومات‘.

وتعليقا على التعيينات الجديدة، صرح جايسون هاربورو، رئيس مجموعة بي إيه للاستشارات الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، قائلا: ”بدأنا هذا العام بحملة توظيفية كبيرة لدعم خطط نمونا الطموحة في المنطقة. الزيادة في عدد موظفينا أمر ضروري وهام لمواصلة تقديم أرفع مستويات الخدمة لعملائنا في مختلف القطاعات“.

وأضاف: ”تواصل قطاعات الخدمات الحكومية، الرعاية الصحية والنقل، السياحة والنقل اللوجستي توسعها مع مجموعة بي إيه، على المستويين العالمي والإقليمي، وقمنا باستقطاب أفضل الخبرات والكفاءات في هذه القطاعات لضمان تقديم الخدمة الأفضل لعملائنا الحاليين والمستقبليين“.

وانضم لفريق الرعاية الصحية لدى بي إيه الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حمزة قريشي، الذي يحمل خبرة واسعة من عمله السابق في المملكة المتحدة مع برنامج الفحص الوطني التابع لمؤسسة الخدمة الصحية الوطني والهادف لإضافة نظام موثوق للأطفال الجدد، في الوقت الذي انتقل فيه عاهد ابراهيم إلى الشركة قادما من ’إيرنست آند يونغ‘ حيث عمل ضمن مجموعة من المشاريع تتضمن تحسين الأداء في قطاعي الرعاية الصحية وشركات العلوم الحياتية.

أما جوزيف مورفي، الذي يحمل شهادة ’ام بي إيه‘ من جامعة وارويك في المملكة المتحدة،فلديه خبرة تزيد على 20 عاما في الادارة التجارية ويتمتع بالقدرة على وضع استراتيجيات مؤسسية ملهمة. وبعد أن تنقل في العمل بين المملكة المتحدة والشرق الأوسط وبروني، يعود مورفي إلى الشرق الأوسط وفي رصيده كما كبيرا من الخبرة والمهارة مكنته من انجاز العديد من الأعمال في أنحاء العالم في قطاعات النقل اللوجستي، الاتصالات والطاقة.

وفي قطاع التعليم يأتي تعيين لينا شبيب، الخبيرة الاستشارية في قطاع التعليم والتي تحمل خبرة تزيد على 10 أعوام في القطاع وفي الاستشارات في أنحاء منطقة الخليج، بدءا من المراحل التعليمية التمهيدية والأساسية حتى التعليم العالي والتدريب المهني، التعليم من أجل التوظيف، والتعليم للعمل في قطاعات الصحة والرعاية الاجتماعية. ولدى شبيب اهتمامات في التطوير المهني للمعلمين وتعليم النساء والتوظيف.

وقال هاربورو: ”نتقدم خطوات كبيرة أيضا في الموازنة بين الجنسين ضمن فريق عملنا، مع تعيين 10 زميلات جدد في المجموعة، وجميعهن يتمتعن بخبرة وكفاءة عاليتين في قطاعات عملهن وسيشكلن إضافة لفريق عمل المجموعة والعملاء“.

وتم تدعيم مجال الخدمات في المجموعة بتعيين تانيا كوتشهور، الخبيرة في التواصل والتي عملت في مجالات تحليل وتطوير الأعمال وإدارة المشاريع، فيما تتمتع زميلتها الأخرى الجديدة ، شاما مانجد، بخبرة عملية في وضع تصاميم للأعمال، الأشخاص وإدارة التغيير، استراتيجيات الشركات وتطوير الأداء في مختلف القطاعات والمؤسسات.

من جهتها ستستفيد نوربر ناغيش من خبرتها في دولة الإمارات والتي عملت خلالها في قطاعات البحرية، النفط والغاز، القطاع الحكومي، والسياحة والسفر، في حين ستعمل ستيفي بيراك على توفير العملاء بالخدمات الاستشارية التي تتضمن التحاليل المقارنة، تخطيط القوى العاملة، إعادة تشكيل المؤسسات وتصميم المكافئات وتصميم والحوافز.

وتعمل مجموعة بي إيه للاستشارات في منطقة الخليج منذ 30 عاما، ونجحت في انجاز أكثر من 150 مشروعا في 13 دولة شرق أوسطية، وفي قطاعات تتراوح من الخدمات المالية، النقل، الطاقة، الحكومات، الدفاع والأمن، الصحة، التعليم والتصنيع.