دبي – مينا هيرالد: ترحب النسخة ال٢٢ من معرض كابسات، الحدث الرائد في قطاع البث الأقمار الصناعية الترفيه في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا والذي يقام في الفترة من ٩-١١ مارس في مركز دبي التجاري العالمي بمئات المسؤولين والمحترفين في مجال صناعة وتقديم المحتوى الإعلامي في القسم الخاص للمحتوى الإعلامي الذي يقدمه كابسات بالاشتراك مع سيليفيجن.

ويعتبر القسم الجديد المخصص للمحتوى الإعلامي منصة متخصصة للمحتوى التلفزيوني والسينما ودور لإنتاج والاستوديوهات والموزعين والمنتجين ووكالات الإعلان لشراء وبيع واستكشاف فرص الانتاج المشترك للسوق العربية، حيث ستتاح الفرصة لأكثر من ٥٠٠ من المشترين للمحتوى المحلي والإقليمي والدولي للتواصل مع عشرات القنوات المجانية والمدفوعة والرقمية ومحطات البث والمباريات الرياضية وشركات الاتصالات وشركات الاقمار الصناعية ومنصات محتوى الفيديو.

ومع أكثر من ٩٥٠ شركة محلية وإقليمية ودولية تشارك في معرض كابسات ٢٠١٦ يعتبر قسم المحتوى الجديد استجابة مباشرة لطلبات ٣٢٪ من زوار المعرض العام الماضي والذين ادعوا ان وجود محتوى إعلامي يعتبر أمراً حاسماً لأعمالهم في ١٢-١٨ شهراً المقبلة.

وفي هذه المناسبة، قالت تريكسي لوه ميرماند، نائب الرئيس الأول في مركز دبي التجاري العالمي: “يعتبر القسم الجديد للمحتوى أول معرض متخصص في المنطقة يركز فقط على بيع والانتاج المشترك لجميع أنواع المحتوى التلفزيوني الترفيهي حيث يلتقي العديد من المسؤولين من كافة أنحاء العالم لمناقشة فرص الوصول الى المحتوى والانتاج المشترك وتحديد آليات العرض التي تزدهر في جميع أنحاء الشرق الأوسط وخارجه، من الطلب على زيادة انتاج المحتوى المحلي والعربي والمحتوى المتعدد اللغات”.

وقد اجتذب القسم الجديد للمحتوى الإعلامي أكثر من ٣٠ علامة تجارية بما فيها أكبر إذاعة موسيقية هندية ٩اكس ميديا، وشركات عالمية مثل سيليفيجين، راجشري، اف بي الدولية، ان بي سي يونيفرسال، اي تي في، استوديوهات تالبا، ميراتيك، ستارزبلاي، وزي، وفوكس الدولية، ومجموعة ام بي سي، بالإضافة الى العديد من الأجنحة الوطنية بما فيها الجناح الوطني النيجيري.

هذا وتتواجد كل من لجنة دبي للأفلام والانتاج السينمائي ومدينة دبي للاستوديوهات لدعم فرص الانتاج المشترك للمحتوى العربي والدولي في ظل الاهتمام المتزايد ببيع وشراء هذا المحتوى الإعلامي.

وقال جمال الشريف رئيس لجنة دبي للإنتاج التلفزيوني والسينمائي ورئيس مجلس ادارة مدينة دبي للاستوديوهات: “يعتبر معرض كابسات منصة ممتازة لاجتماع الخبراء من كافة أنحاء العالم لمناقشة وعرض آخر التطورات والاتجاهات، كما ويقدم المعرض فرصاً كبيرة للناشئة للتعرف على آخر التقنيات الحديثة بعد نجاح ورشة العمل لمرحلة ما بعد الانتاج في العام الماضي، ها نحن نوسع نطاق شراكتنا مع معرض كابسات للسنة الثانية على التوالي، مما يؤكد التزامنا الاستراتيجي بتحسين المعايير المحلية، بالإضافة الى إعطاء فرص للمهنيين لإتقان البرامج الجديدة والتعرف على آخر المستجدات، ونحن نعمل أيضاً على إطلاق مسابقة للأفلام القصيرة للمتخصصين في هذا القطاع والطلاب الراغبين في إظهار مواهبهم، فإن هدفنا من خلال هذه المسابقة هو تعزيز لمواهب المحلية وتسليط الضوء على اهتمام إمارة دبي بأن تصبح المركز الأهم للإنتاج في المنطقة”.

وسوق يقدم القسم الجديد للمحتوى الاعلامي في معرض كابسات ايضاً هذا العام “اجتماعات السجادة الحمراء”، وهو برنامج جديد للاجتماعات لفرق العمل في الاستوديوهات المحلية والاقليمية والعالمية هدف إقامة علاقات تجارية جديدة في جميع جوانب وسائل الإعلام الالكتروني، ومسرحاً مخصصاً للبث على مدار الثلاثة أيام.

يفتتح معرض كابسات 2016 مجاناً للزوار من الأعمال والشركات والخبراء من 10 صباحاً حتى 6 مساءً يوم الثلاثاء 8 فبراير والأربعاء 9 مارس، ومن 10 صباحاً حتى 5 مساءً يوم الخميس.
لمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقع الإلكتروني www.cabsat.com .