الفجيرة – مينا هيرالد: كرّم سعادة الدكتور محمد سليم العلماء وكيل وزارة الصحة ووقاية المجتمع في ديوان الوزارة بدبي السيدة شيخة سعيد محمد خاتم مساعد مدير مستشفى الفجيرة للشؤون الإدارية والقانونية لما قامت به من مجهودات خيّرة في مساعدة أحد المرضى بتوفير تكاليف علاجه، عن طريق مبادرة من أصحاب القلوب الرحيمة.

وأثنى سعادته على تعاملها الإنساني مع المريض وترسيخ ثقافة العطاء والعمل التطوعي في مختلف فئات المجتمع مما يعكس دور المؤسسات الصحية في العمل على تخفيف معاناة المرضى والمساهمة في تلبية احتياجاتهم عن طريق مبادرات إسعاد المرضى، لدعم وتوعية المجتمع بمبدأ التكافل وتعزيز المسؤولية المجتمعية. وهو واجب وطني والتزام أخلاقي ومجتمعي وحق إنساني في التكافل، مؤكداً على استراتيجية الوزارة في إيجاد مبادرات محلية ونوعية تخدم شرائح المجتمع المحلي، تحت إطار تطوعي ومظلة إنسانية والمشاركة في تنفيذ برامجها المختلفة.

وكان أحد المقيمين راجع في شهر فبراير الماضي مستشفى الفجيرة بسبب آلام مبرحة في المعدة مما تطلب إجراء فحوص إشعاعية ورنين مغناطيسي ومنظار، ترتب عليها نفقات علاجية يعجز عنها المريض الذي يعيل أسرته، فقامت الأخت شيخة سعيد بمبادرة إنسانية منها بالتواصل مع بعض فاعلين الخير الذين تكفلوا بتغطية التكاليف العلاجية بمبادرة من فاعلين الخير، حيث تم تشخيص الحالة وتأكيد وجود جرثومة في معدته، وتماثل المريض للشفاء بعد تلقيه الرعاية الصحية المناسبة في مستشفى الفجيرة. وشكر السيدة شيخة سعيد محمد خاتم وإدارة المنطقة الطبية ومستشفى الفجيرة على الروح الإنسانية في علاج المرضى.