دبي – مينا هيرالد: شاركت اندكس للتجارة والاستثمار وهي شركة إماراتية عضو في اندكس القابضة، وبالتعاون مع شركة دي ام ام اليابانية، في ((فعالية مبتكر)) التي أقيمت في العاصمة أبوظبي، حيث عرضت أحدث التقنيات والأجهزة الإلكترونية والروبوتات اليابانية والمنتجات الجديدة ذات التكنولوجيا النوعية. هذا وقد شرف سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي وعضو المجلس التنفيذي لإمارة أبو ظبي شركة اندكس للتجارة والاستثمار بزيارة جناحها الخاص في الفعالية حيث استمع إلى شرح وجيز عن آخر الابتكارات والتقنيات اليابانية التي تطرحها شركة اندكس في السوق الإماراتية لتلبية الطلب المحلي على هذه التقنيات الفريدة التي تساهم في تنشيط الاقتصاد الوطني.

وعلى هامش المشاركة في الفعالية صرح المهندس أنس المدني، نائب الرئيس والرئيس التنفيذي لمجوعة اندكس القابضة قائلا: “لا شك أن دولة الإمارات العربية المتحدة ومن خلال قيادتها الرشيدة تسعى دوما لخلق البيئة المشجعة للعمل الإبداعي وللابتكار في شتى المجالات. ونحن نعمل كشركة وطنية على ترسيخ ثقافة الابتكار والإبداع من خلال جلب أحدث التقنيات الفريدة إلى الدولة والتعريف بها وشرح آلية عملها وطرق استخدامها.”

وأضاف المهندس أنس المدني قائلا: “نحن في مجموعة شركات اندكس القابضة نحرص دائما على المشاركة في المبادرات الحكومية التي تطلقها حكومة الإمارات بهدف دعم تنمية رأس مال مؤهل في قطاعات العلوم والتكنولوجيا والابتكار وذلك لإيماننا العميق بضرورة المساهمة في تحقيق الاقتصاد القائم على المعرفة والعمل على تقليل اعتماد الدولة على النفط، وضمن إطار عمل رؤية الامارات 2021.”

هذا وشاركت اندكس للتجارة والاستثمار في ((فعالية مبتكر)) بالمنتجات والأجهزة الإلكترونية المبتكرة الحديثة التي تم تصميمها لمحبي التكنولوجيا ومتابعي الحداثة في التصنيع والتصميم، مثل الأجهزة المبتكرة خصيصا لتحسين جهود الرعاية الصحية، وجهاز حديث لمحبي كرة القدم يمكن ارتدائه أثناء اللعب، لتسجيل وتحليل الأداء واستراتيجية اللعب إلكترونيا، وأجهزة الاتصال المبتكرة والروبوتات والكثير غيرها من التقنيات. هذا واستمرت ((فعالية مبتكر)) على مر يومين وعرضت مشاريع متميزة أبدعها موهوبون من دولة الإمارات في شتى مجالات التصنيع الرقمي والروبوتات والإلكترونيات وغيرها.

تأسست شركة اندكس للتجارة والاستثمار (ITI) في عام 1983، وتهدف الشركة لعقد شراكات حصرية تسمح لشركائها بعمل استثمارات حصرية ومربحة في قطاعات محددة، وكذلك جلب الفرص التجارية والأرباح لشركائها.

تعد شركة DMM.make، العضو في DMM.com وهي شركة مقرها اليابان واحدة من أكبر مزودي خدمات التجارة الإلكترونية وخدمات الإنترنت، وتمارس مجموعة من الأعمال التجارية والتي تشمل التسوق عبر الإنترنت والفيديو عند الطلب. أطلقت شركة DMM.com مؤخرا حاضنة لشركات تصميم الأجهزة التقنية أسمتها DMM.make وتوفر هذه الحاضنة لأعضائها فرصة الاستفادة من منشأة قيمتها 5 مليون دولار تضم 150 آلة لتصنيع الأجهزة، مثل الطابعات ثلاثية الأبعاد، وأجهزة الاختبار للحصول على شهادات الاعتماد للأجهزة الكهربائية، ومنصات الإنتاج بالجملة، بالإضافة إلى توفير المكاتب والمساحات لإقامة الفعاليات والاجتماعات.