دبي – مينا هيرالد: في سياق مشاركتها ضمن فعاليات مؤتمر المرأة العالمي الذي استضافته إمارة دبي مؤخراً، نظّمت “ريتش” – أول منظمة غير ربحية تكرّس جهودها لتوجيه ودعم القيادات النسائية المهنية في الشرق الأوسط – ورشة عمل متخصّصة اجتذبت حشداً كبيراً واهتماماً واسعاً لما يزيد عن 50 من السيدات المهنيات اللاتي يتطلّعن لمعرفة المزيد حول مفهوم التوجيه المهني، والبرنامج الذي تقدّمه المنظمة. وأظهرت الرؤى والآراء المطروحة في هذه الجلسة النقاشية التفاعلية مدى الرغبة القوية في المنطقة فيما يتعلق بالتوجيه المتخصّص للسيدات المهنيات على كافة المستويات.
ومن خلال تسليط الضوء على القيمة الجوهرية التي يمنحها التوجيه المهني للمرأة، منذ بداية حياتها المهنية ووصولاً إلى ذروة نجاحاتها، بادر عدد من أعضاء مجلس إدارة “ريتش” – وجميعهن سيدات ناجحات في قمة مسيرتهن المهنية – بشرح الآلية التي تنتهجها المنظمة ضمن برنامجها المتخصص للتوجيه المهني، والذي أصبح الآن في سنته الثالثة. وباعتباره أول برنامج مُهيكل للتوجيه المهني وإعداد السيدات المهنيات في المنطقة، يقترن الموجّهون والمنتسبات عبر برنامج دقيق ومعترف به دولياً، وبإشراف موجّه مؤهل يعمل كمدير للبرنامج، وذلك طوال فترة تمتد إلى 12 شهراً.
وألقت الكلمة الرئيسية للجلسة سعادة الدكتورة مريم مطر، عضو اللجنة الاستشارية لمنظمة “ريتش” والمدير العام السابق لهيئة تنمية المجتمع، حيث سلّطت فيها الضوء على القيمة الحقيقية للشخصيات النموذجية التي يُقتدى بها، والحاجة إلى ’خلق الفرصة‘ في خضم السعي وراء مهنة ما، بدلاً من مجرّد انتظارها.
وفي أعقاب ورشة العمل، صرّحت جمانة أبو هنود، الشريك المؤسس لمنظمة “ريتش”: “لقد فاق الاهتمام ببرنامج “ريتش” خلال الورشة توقعاتنا؛ لا سيما وأن ردود الأفعال التي وردتنا أثناء ندوتنا النقاشية في مؤتمر المرأة العالمي طرحت عدة استفسارات من الشركات العاملة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وأيضاً من السيدات المهنيات من كافة الجنسيات ومن مختلف قطاعات الأعمال، وعلى كافة المستويات والمناصب. ويسعدنا أن نقدّم برنامجاً توجيهياً من شأنه أن يدعم المرأة ويضعها على المسار السريع للتطوير المهني، وأيضاً مساعدتها على بلوغ إمكاناتها الحقيقية”.
ونظراً للطلب المتزايد على برنامج “ريتش” للتوجيه المهني، بادرت المنظمة بمضاعفة عدد المنتسبات في 2016، حيث بدأت الدفعة الأولى في شهر يناير بمشاركة 30 منتسبة، مع فتح باب التسجيل حالياً في الدفعة الثانية التي ستبدأ في شهر أبريل المقبل. ويمكن الآن تقديم طلبات الالتحاق إلكترونياً عبر موقع المنظمة: www.reachmentoring.org. ولا يفرض البرنامج أي رسوم على المنتسبات، لكنه يتطلّب التزاماً قوياً وجهوداً جادة في سبيل تحقيق الأهداف المرجوّة.
من جانبها، قالت لودي لحدو، عضو مجلس الإدارة في منظمة “ريتش”: “إن تنظيم ورشة العمل ضمن فعاليات مؤتمر المرأة العالمي يعد مثالاً واضحاً على الدعم الذي تحظى به ريتش” من مجموعة متنوعة من الجهات. ولا يسعنا هنا إلا أن نتـقـدم بالامتنان والشكر الجزيل إلى مؤسسة دبي للمرأة ومجموعة دبي القابضة، لإعطائنا هذه الفرصة للمشاركة في هذا المنتدى الهام، وأيضاً لتقديرهم الملموس ودعمهم المتواصل لبرامج التوجيه المهني”.
ويتضمن مجلس إدارة “ريتش” كلاً من: فرح فستق، الرئيس التنفيذي لشركة “لازارد جلف ليمتد”؛ وجمانة أبو هنود، رئيس الشؤون المؤسسية والاستدامة في “هيلز جروب”؛ وباميلا شيخاني، مدير إدارة تطوير الأعمال والتواصل الإعلامي لشركة الواحة للاستثمار؛ ورشا الخواجا، مدير إدارة المؤسسات في “مينا كورب” للخدمات المالية؛ وتارا روجرز، الشريك الإداري لشركة موجو للعلاقات العامة؛ ولودي لحدو، المدير العام لشركة “سيرفكورب”.